ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 17-07-19, 01:49 AM
عيسى بن سالم عيسى بن سالم غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-06-12
المشاركات: 456
افتراضي 👁‍🗨.تحية السلام : (معنها - حكمها - فضلها - صيغ السلام )

👁‍🗨.تحية السلام : (معنها - حكمها - فضلها - صيغ السلام )




▫.منعى السلام عليكم

▪.السلام : إسم من أسماء الله تعالى والمعنى على هذا أن الله تعالى عليكم بحفظه وعنايته وكلاءة ، وقيل السلام هنا إسم مصدر والمعنى أني ادعو لك بسلامة من الآفاة والنجاة من المكروه .



▫.حكم تحية السلام

▪. السلام الإبتداء به سنة والرد عليه واجب لقوله تعالى {وَإِذَا حُيِّيتُم بِتَحِيَّةٍ فَحَيُّوا بِأَحْسَنَ مِنْهَا أَوْ رُدُّوهَا ۗ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ حَسِيبًا } قال ابن كثير رحمه الله : قوله : ( وإذا حييتم بتحية فحيوا بأحسن منها أو ردوها ) أي : إذا سلم عليكم المسلم ، فردوا عليه أفضل مما سلم ، أو ردوا عليه بمثل ما سلم [ به ] فالزيادة مندوبة ، والمماثلة مفروضة ، قال النووي رحمه الله: نقل ابن عبدالبر وغيره، إِجماع المسلمين أن إبتداء السلام سنة , وأن رده فرض [شرح مسلم](14/140) .



▫.فضل تحية السلام

أولاً : أن تسليم المسلمين بعضهم على بعض من أسباب محبتهم لبعض جاء في صحيح مسلم من حديث أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (لا تَدْخُلُونَ الجَنَّةَ حتَّى تُؤْمِنُوا، ولا تُؤْمِنُوا حتَّى تَحابُّوا، أوَلا أدُلُّكُمْ علَى شيءٍ إذا فَعَلْتُمُوهُ تَحابَبْتُمْ؟ أفْشُوا السَّلامَ بيْنَكُمْ)


ثانياً أن تسليم المسلمين بعضهم على بعض من أسباب دخول الجنة روى الترمذي في سننه عن عبدالله بن عمرو رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : (اعبُدوا الرَّحمنَ وأطعِموا الطَّعامَ وأفشُوا السَّلامَ تدخلوا الجنَّةَ بسلامٍ )


ثالثاً : أن الإكثار من السلام من أسباب الخيرية روى البخاري ومسلم عن عبدالله عمرو رضي الله عنه أن رجلاً سأل رسول الله صلى الله عليه وسلم : أي الإسلام خير ؟قال : (تُطْعِمُ الطَّعَامَ، وتَقْرَأُ السَّلَامَ علَى مَن عَرَفْتَ ومَن لَمْ تَعْرِفْ )


رابعاً : أن الإكثار من السلام فيِهِ إقتداءٌ بالنبي صلى الله عليه وسلم فإنه كان عليه الصلاة والسلام يسلم حتى على الصبيان ففي الصحيحين عن أنس رضي الله عنه : (أنَّهُ مَرَّ عَلى صِبْيانٍ فَسَلَّمَ عَلَيْهِمْ وقال: "(كانَ رسولُ الله ﷺ يَفْعلُهُ )




▫.صيغ السلام

أفضل الصيغ أن يأتي المسلم بسلام كاملاً فقول المسلم عند ملاقاة أخيه المسلم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ويجب على من سُلم عليه أن يرد بالمثل وإن زاد فهو أفضل لقوله تعالى {وَإِذَا حُيِّيتُم بِتَحِيَّةٍ فَحَيُّوا بِأَحْسَنَ مِنْهَا أَوْ رُدُّوهَا ۗ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ حَسِيبًا } ولو قال المسلم السلام عليكم ورحمة الله أو السلام عليكم لكفى ذلك لما جاء في صحيح ابن حبان من حديث أبي هريرة رضلى الله عنه أن ، رجُلًا مرَّ على رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم وهو في مجلسٍ فقال: سلامٌ عليكم فقال: ( عشرُ حسناتٍ ) ثمَّ مرَّ رجُلٌ آخَرُ فقال: سلامٌ عليكم ورحمةُ اللهِ فقال: ( عشرونَ حسنةً ) فمرَّ رجُلٌ آخَرُ فقال: سلامٌ عليكم ورحمةُ اللهِ وبركاتُه فقال: ( ثلاثونَ حسنةً ) فقام رجُلٌ مِن المجلسِ ولم يُسلِّمْ فقال النَّبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم: ( ما أوشَك ما نسي صاحبُكم ! إذا جاء أحدُكم إلى المجلسِ فلْيُسلِّمْ فإنْ بدا له أنْ يجلِسَ فلْيجلِسْ فإنْ قام فلْيُسلِّمْ فليستِ الأُولى بأحقَّ مِن الآخِرةِ .





والله أعلم وصلى الله على محمد وعلى آله وصحبه وسلم
__________________
فوائد علمية


📲.للإنضمام لمجموعة فوائد علمية -[4] - عبر هذا الرابط -
https://chat.whatsapp.com/GRK2zbKjFXsJChZAQi7hNS
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:29 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.