ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى عقيدة أهل السنة والجماعة
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 02-06-19, 06:36 AM
أبو أسامة الحكمي أبو أسامة الحكمي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-11-15
المشاركات: 182
افتراضي دروس اليوم الآخر - بناء الجنة وتربتها .

عن أنس – رضي الله عنه – أن النبي – صلى الله عليه وسلم – لما عرج به إلى السماء قال : " ... ثم انطلق حتى أتى بي السدرة المنتهى , فغشيها ألوان لا أدري ما هي , ثم أُدخلت الجنة , فإذا فيها جنابذ اللؤلؤ , وإذا ترابها المسك "
أخرجه البخاري ( 3342 ) واللفظ له , ومسلم ( 163 )
جنابذ : جمع جُنْبُذَة وهي القبة . ( 1 )
عن أبي هريرة – رضي الله عنه – قال .... : قلنا : الجنة ما بناؤها ؟
قال : " لبنة من فضة , ولبنة من ذهب , وملاطها المسك الأذفر , وحصباؤها اللؤلؤ والياقوت , وتربتها الزعفران ... "
أخرجه الترمذي ( 2526 ) وصححه الألباني .
اللبنة : التي يبنى بها الجدار . ( 1 )
الملاط : الطين الذي يجعل بين سافي البناء , يملط به الحائط أي : يخلط . ( 1 )
الأذفر : طيب الريح . ( 1 )
عن أبي سعيد – رضي الله عنه – أن ابن صياد سأل النبي – صلى الله عليه وسلم – عن تربة الجنة ؟ فقال : " درمكة بيضاء , مسك خالص " .
أخرجه مسلم ( 2928 )
الدرمك : الدقيق الحواري الخالص البياض . ( 1 )
فقه الباب :
• تربة الجنة في البياض درمكة , وفي الطيب مسك .
• تربة الجنة متضمنة لنوعين هما : مسك , وزعفران .
• بناء الجنة لبنة من فضة , ولبنة من ذهب .
• حصباؤها اللؤلؤ والياقوت , والحصباء : الحصى .
• ملاطها المسك الأذفر , والملاط هو الطين الذي يطلى به الحائط , فطينها المسك .
• جعل ذلك زيادة في نعيم أهل الجنة . ( 2 )
==========
1. انظر : النهاية في غريب الحديث والأثر لابن الأثير ( 167 , 813 , 868 , 325 , 304 )
2. انظر :
- حادي الأرواح لابن قيم الجوزية ( 280 - 288 ) ط دار عالم الفوائد . ( عبر المكتبة الوقفية )
- الجنة والنار للأشقر ( 164 )
- العالم الأخير للعريفي ( 474 )
- مختصر الفقه الإسلامي للتويجري ( 130 )
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:11 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.