ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى عقيدة أهل السنة والجماعة
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 14-03-18, 08:36 PM
عمر حسام الدين عمر حسام الدين غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-04-17
المشاركات: 45
Post لماذا التوحيد أولا

لماذا التوحيد أولا للشيخ عبدالله السيسي - حفظه الله -
عدد الدروس : 9

رابط الارشيف :
https://archive.org/details/Tawhed_abdullah.elsisi

رابط اليوتيوب :
https://www.youtube.com/watch?v=6lX7...mIpBXUcBC8boNb
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 29-03-18, 12:56 AM
فؤاد سليم فؤاد سليم غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 31-01-17
المشاركات: 132
Lightbulb رد: لماذا التوحيد أولا


التّأكيد على التّوحيد :

قال الشيخ محمّد بن عبد الوهّاب : اعلم رحمك الله أنّ الله سبحانه إنّما أرسل الرسل وأنزل الكتب لأجل التوحيد . قال تعالى : { وَلَقَدْ بَعَثْنَا فِي كُلِّ أُمَّةٍ رَسُولاً أَنِ اعْبُدُوا اللَّهَ وَاجْتَنِبُوا الطَّاغُوتَ } [النحل: 36] ، وله خلق الجن والإنس ، قال تعالى : { وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالأِنْسَ إِلاَّ لِيَعْبُدُونِ } [الذّاريات: 56] ، أي : يوحّدون ، دليله قوله تعالى : { قُلْ يَا أَيُّهَا الْكَافِرُون لا أَعْبُدُ مَا تَعْبُدُونَ وَلا أَنْتُمْ عَابِدُونَ مَا أَعْبُدُ } [الكافرون: 1-3] .
فإذا لم يفعله الإنسان ، ويجتنب الشرك ، فهو كافر، ولو كان من أعبد هذه الأمّة يقوم الليل ويصوم النّهار، قال الله تعالى في الأنبياء : { وَلَوْ أَشْرَكُوا لَحَبِطَ عَنْهُمْ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ } [الأنعام: 88] ، وتصير عبادته كلّها كمن صلّى ولم يغتسل من الجنابة ، أو كمن يصوم في شدّة الحر، وهو يزني في أيّام الصوم .
إذا عرفت هذا فأهمّ ما عليك معرفة التوحيد ، قبل معرفة العبادات كلّها ، حتّى الصّلاة ، ومعرفة الشرك ، قبل معرفة الزنى وغيره من المحرّمات ، إذا علمت أنّ الله لم يخلقك إلّا لذلك ؛ ومن الفرائض اللازمة : تعليمك إيّاه أهل بيتك ، ومن تحت يدك ، من امرأة ، وبنت ، وخادم . الدرر السنية في الأجوبة النجدية ج1 ص158-159 .
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:46 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.