ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > المنتدى الشرعي العام

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 18-12-09, 01:29 PM
المسيطير المسيطير غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-08-03
المشاركات: 8,629
افتراضي ماذا قال خطيب الجمعة ؟.

الإخوة المشايخ الفضلاء /

أستأذنكم بطرح فكرة .. بدا لصاحبكم عرضها عليكم .. لتبادل الأفكار المتعلقة بموضوعاتها ، والتعاون فيما بيننا للاستفادة المثلى منها ، والتنبيه على بعض الملحوظات التي قد يفعلها بعضنا جهلا أو غفلة عن حكمها .

وأسميت موضوعها :
( ماذا قال خطيب الجمعة ؟. ) .

وطريقة الموضوع :
أن يطرح الإخوة موضوع خطبة الجمعة التي استمعوا إليها ( في ذات اليوم أو في خطبة ماضية ) .. وأبرز الفوائد التي ذكرها الخطيب في خطبته ، باختصار يسير .

مع ذكر موضوعات يرغب الأخوة طرحها من خطباء الجمعة .. تسهيلا وإعانة لمن يقرأ ذلك من الخطباء .. من أعضاء الملتقى أو من غيرهم .. فيجعلوها ضمن برنامجهم السنوي لخطب الجمعة .

كما أن مشاركتك في الطرح قد يتسبب في خطبة كاملة من أحد إخوانك .. فيكون لك أجرها ، وأجر من استمع إليها ، وأجر من عمل بها .. نسأل الله من فضله .

وقد قصدت أن يكون الطرح في هذا اليوم .. يوم الجمعة 1 / 1 / 1431هـ .. لنراجع أنفسنا في مثل هذا التاريخ في السنة القادمة .. نسأل الله أن يحيينا وإياكم حياة طيبة على طاعته .
__________________
قال ابن رجب رحمه الله :"خاتمة السوء تكون بسبب دسيسة باطنة للعبد لايطلع عليها الناس".
وقال بعضهم : ( كم من معصية في الخفاء منعني منها قوله تعالى : " ولمن خاف مقام ربه جنتان " ) .
" إن الحسرة كل الحسرة ، والمصيبة كل المصيبة : أن نجد راحتنا حين نعصي الله تعالى ".
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 18-12-09, 01:37 PM
المسيطير المسيطير غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-08-03
المشاركات: 8,629
افتراضي رد: ماذا قال خطيب الجمعة ؟.

عنوان خطبة الجمعة التي حضرتُها هذا اليوم 1 / 1 / 1431هـ : ذكرُ الموت .

تحدث فيها خطيبنا وفقه الله عن أهمية ذكر الموت ، وأثره ، وتأثيره ، وذكر فيها بعض الآيات والأحاديث وأقوال السلف وأفعالهم استعدادا للموت ومابعده .
ونبّه على خطورة الغفلة عن ذكر الموت .. وأثر ذلك في قسوة القلب ، والتساهل في المعاصي ، والغفلة عن التوبة .

أصلح الله حالنا .
__________________
قال ابن رجب رحمه الله :"خاتمة السوء تكون بسبب دسيسة باطنة للعبد لايطلع عليها الناس".
وقال بعضهم : ( كم من معصية في الخفاء منعني منها قوله تعالى : " ولمن خاف مقام ربه جنتان " ) .
" إن الحسرة كل الحسرة ، والمصيبة كل المصيبة : أن نجد راحتنا حين نعصي الله تعالى ".
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 18-12-09, 01:38 PM
أبو الهمام البرقاوي أبو الهمام البرقاوي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 03-07-09
المشاركات: 6,346
افتراضي رد: ماذا قال خطيب الجمعة ؟.

موضوع ٌ رائع ٌ وماتع ٌ ..

قال خطيب الجمعة اليوم : إنَّ أصحاب َ الشركات يبدأون بـ ( حساباتهم ) وماذا ربحوا خلال السنة ِ الماضية ِ ... فلماذا لا نجلس جَلسة ً نحاسب ُ فيها أنفسنا ..؟!
ماذا فعلنا من الطاعات خلال هذا العام ؟!
ماذا عملنا من المعصيات خلال هذا العام ؟!
........
هذا معنى ما قاله الخطيب .. وهي كلمة : هزّت بدني ..
فلنسارع إلى الخيرات والطاعات .. !!!!

......
__________________
اللهم إني أسألك أن ترزقني :
" مكتبة عامرة "
HooMAAM#
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 18-12-09, 07:19 PM
وذان أبو إيمان وذان أبو إيمان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-09-09
المشاركات: 480
افتراضي رد: ماذا قال خطيب الجمعة ؟.

وقال خطيب جمعتنا أن العام الهجري الجديد وقل من ينتبه له لأنه صارت معاملاتنا بالتاريخ الميلادي والمناسبات الميلادية وغيرها للأسف الشديد
وبين ان من الدروس المهمة للهجرة ما يلي :
1.ضرورة الابتلاء لمعرفة معادن الناس وهذا ماحدث لرسول الله بعد وفاة عمه ورزوجته خديجة رضي الله عنها
2.أشد اللحظات صعوبة هي التي تسبق مباشرة تباشير الفجر الجديد وهذا ماحدث يوم الطائف وحين طان رسول الله يعرض نفسه علي القبائل
ضرورة الأمل والتحذير من اليأس فحين ظن كفار قريش أن دعوة محمد قد ما تت بموت أبي طالب وخديجةهيأ الله أرضا جديدة لاستقبال الإسلام
حسن التوكل علي الله (إذ يقول لصاحبه لاتحزن إن الله معنا فأنزل الله سكينته عليه )ومن يتكول علي الله فهو حسبه
اختيار الصحبة الصالحة وحدوث المعجزات أثناء الهجرة وان الله جل وعلا لن يتخلي عن عباده المؤمنين ولكن بعد أخذ المبادرات.
هذ ملخص خطبته
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 18-12-09, 08:23 PM
نايف الشمري نايف الشمري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-10-09
المشاركات: 53
افتراضي رد: ماذا قال خطيب الجمعة ؟.

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
يسرني ان اول مشاركة لي في هذا المنتدى المبارك في موضوع الاخ الكريم المسيطير
الموضوع جيد وجديد يساعد الشخص على محاولة تذكر الخطبة والى ماذا تطرق الخطيب.
الخطيب عندنا تطرق للحوثيين الخطبة المشهورة التي تداولها الناس في الانترنت من اعداد الشيخ سليمان حمد العودة والحقيقة انه اسعدني بالتطرق لهذا الموضوع وتبصير عوام المسلمين بهذه الفرق الضالة لانه وجد منهم من يقول كيف نحارب اخواننا المسلمين ونقاتلهم ولم يدري ان هولاء يحاربونه على عقيدة باطلة .....
والسلام عليكم
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 18-12-09, 08:31 PM
أبو اسحاق الصبحي أبو اسحاق الصبحي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 26-04-08
الدولة: عين شمس.مصر
المشاركات: 311
افتراضي رد: ماذا قال خطيب الجمعة ؟.

قال خطيبنا
مثل ما قاله خطيب الأخ أبي همام البرقاوي
فلعله كان يجلس معي في الخطبة والله أعلم
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 18-12-09, 09:54 PM
ضيدان بن عبد الرحمن اليامي ضيدان بن عبد الرحمن اليامي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 10-04-09
المشاركات: 1,099
افتراضي رد: ماذا قال خطيب الجمعة ؟.

أخي الفاضل الشيخ المسيطير ـ حفظه الله ـ :
جزاك الله خيراً على طرح هذا الموضوع ، لذا أحببت أن أشارك فيه ـ إذا سمحتم لي ـ بموضوع خطبة الجمعة لهذا اليوم 1/1/1431هـ
( لقاء الله ) :
... كُلُّ النَّاسِ يَغْدُو ، فَبَايعٌ نَفْسَهُ ، فَمُعْتِقُهَا أَوْ مُوبِقُهَا ، فمن منا باع نفسه لله ، وانتصر على شيطانه وهواه ، ونال رضا الله وهُداه ، فاجتهد بأعماله ليفوز مع الفائزين وينجو مع الناجين ، فصلّى لربه وصام ، وتصدّق بماله وابتعد عن فعل الحرام ، ووصل رحمه وواسى الفقراء والأيتام ، وابتعد عن أذية المسلمين ، ومن منا غلبه شيطانه واتّبع هواه ، وغرته نفسه وعمّت مصائبه وبلواه ، سيء في تعامله مع ربه ، سيء في تعامله مع نفسه ، سيء في تعامله مع أهله وجيرانه وإخوانه والمسلمين ؟.
( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَلْتَنظُرْ نَفْسٌ مَّا قَدَّمَتْ لِغَدٍ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ ، ولا تَكُونُوا كَالَّذِينَ نَسُوا اللَّهَ فَأَنسَاهُمْ أَنفُسَهُمْ أُوْلَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ ) [الحشر18، 19] نحن بحاجة إلى وقفة مع أنفسنا في الدنيا حتى ننظر ما قدمناه لغد .
كم مضى عليك أيتها النفس من عام ، ومن شهر ، ومن يوم ، ومن ساعة ، ومن دقيقة ، ومن لحظة .
ماذا تكلم هذا اللسان ؟! وماذا رأت هذه العين ؟! وماذا سمعت هذه الأذن ؟! وأين مشت هذه القدم ؟! وبماذا بطشت هذه اليد ؟! ( وَكُلُّ صَغِيرٍ وَكَبِيرٍ مُسْتَطَرٌ ) [القمر53] .
( وَوُضِعَ الْكِتَابُ فَتَرَى الْمُجْرِمِينَ مُشْفِقِينَ مِمَّا فِيهِ وَيَقُولُونَ يَا وَيْلَتَنَا مَالِ هَذَا الْكِتَابِ لَا يُغَادِرُ صَغِيرَةً وَلَا كَبِيرَةً إِلَّا أَحْصَاهَا وَوَجَدُوا مَا عَمِلُوا حَاضِراً وَلَا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَداً ) [الكهف 49] .
كل الناس موقنون بالموت ، مسلمهم وكافرهم ، ذكرهم وأنثاهم ، صغيرهم وكبيرهم ، ما من أحد منهم يحدث نفسه بالخلود ، لكنَّ الفرقَ بيننا والخلافَ بينهم في كيفية لقاءِ الله ، كل منا على موعد مع هذا اللقاء ، في لحظة قد لا يشعر الإنسان به ، ولا يدري كم بقي على هذا اللقاء من وقت ومن زمن ؟ ( فَمَن كَانَ يَرْجُو لِقَاء رَبِّهِ فَلْيَعْمَلْ عَمَلاً صَالِحاً وَلَا يُشْرِكْ بِعِبَادَةِ رَبِّهِ أَحَداً ) [الكهف110] عَنْ عَائِشَةَ ـ رضي الله عنها ـ ، قَالَتْ : قَالَ رَسُولُ اللّهِ ـ صلى الله عليه وسلم ـ : «مَنْ أَحَبَّ لِقَاءَ اللّهِ ، أَحَبَّ اللّهُ لِقَاءَهُ . وَمَنْ كَرِهَ لِقَاءَ اللّهِ ، كَرِهَ اللّهُ لِقَاءَهُ » فَقُلْتُ : يَا نَبِيَّ اللّهِ أَكَرَاهِيَةُ الْمَوْتِ ؟ فَكُلُّنَا نَكْرَهُ الْمَوْتَ . فَقَالَ : «لَيْسَ كَذَلِكَ . وَلَكِنَّ الْمُؤْمِنَ إِذَا بُشِّرَ بِرَحْمَةِ اللّهِ وَرِضْوَانِهِ وَجَنَّتِهِ ، أَحَبَّ لِقَاءَ اللّهِ ، فَأَحَبَّ اللّهُ لِقَاءَهُ . وَإِنَّ الْكَافِرَ إِذَا بُشِّرَ بِعَذَابِ اللّهِ وَسَخَطِهِ ، كَرِهَ لِقَاءَ اللّهِ ، وَكَرِهَ اللّهُ لِقَاءَهُ » رواه مسلم في صحيحه .
وعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ ـ رضي الله عنه ـ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللّهِ ـ صلى الله عليه وسلم ـ : « مَنْ أَحَبَّ لِقَاءَ اللّهِ ، أَحَبَّ اللّهُ لِقَاءَهُ . وَمَنْ كَرِهَ لِقَاءَ اللّهِ ، كَرِهَ اللّهُ لِقَاءَهُ» قَالَ فَأَتَيْتُ عَائِشَةَ فَقُلْتُ : يَا أُمَّ الْمُؤْمِنِينَ سَمِعْتُ أَبَا هُرَيْرَةَ يَذْكُرُ عَنْ رَسُولِ اللّهِ حَدِيثاً . إِنْ كَانَ كَذَلِكَ فَقَدْ هَلَكْنَا . فَقَالَتْ : إِنَّ الْهَالِكَ مَنْ هَلَكَ بِقَوْلِ رَسُولِ اللّهِ . وَمَا ذَاكَ ؟ قَال َ: قَالَ رَسُولُ اللّهِ ـ صلى الله عليه وسلم ـ : « مَنْ أَحَبَّ لِقَاءَ اللّهِ ، أَحَبَّ اللّهُ لِقَاءَهُ . وَمَنْ كَرِهَ لِقَاءَ اللّهِ ، كَرِهَ اللّهُ لِقَاءَهُ » وَلَيْسَ مِنَّا أَحَدٌ إِلاَّ وَهُوَ يَكْرَهُ الْمَوَتَ . فَقَالَتْ : قَدْ قَالَهُ رَسُولُ اللّهِ . وَلَيْسَ بِالَّذِي تَذْهَبُ إِلَيْهِ . وَلكِنْ إِذَا شَخَصَ الْبَصَرُ، وَحَشْرَجَ الصَّدْرُ ، وَاقْشَعَرَّ الْجِلْدُ، وَتَشَنَّجَتِ الأَصَابِعُ . فَعِنْدَ ذلِكَ، مَنْ أَحَبَّ لِقَاءَ اللّهِ ، أَحَبَّ اللّهُ لِقَاءَهُ . وَمَنْ كَرِهَ لِقَاءَ اللّهِ ، كَرِهَ اللّهُ لِقَاءَهُ " . رواه مسلم .
لقاءُ الله ما أعظمه من لقاء ، لقاء عظيم ، لقاء يحتاج إلى العمل الصالح من العبد ، يحتاج إلى التوحيد و الإخلاص في القول والعمل والاعتقاد ، يحتاج إلى الصدق مع الله ، إلى حسن الظن بالله ، يحتاج إلى استغلال الأوقات في طاعة الله والقرب منه .
فماذا علمنا لهذا اللقاء العظيم ، وهذا الموعد الحاسم إِذَا شَخَصَ الْبَصَرُ، وَحَشْرَجَ الصَّدْرُ ، وَاقْشَعَرَّ الْجِلْدُ ، وَتَشَنَّجَتِ الأَصَابِعُ ، ( قَدْ خَسِرَ الَّذِينَ كَذَّبُواْ بِلِقَاء اللّهِ حَتَّى إِذَا جَاءتْهُمُ السَّاعَةُ بَغْتَةً قَالُواْ يَا حَسْرَتَنَا عَلَى مَا فَرَّطْنَا فِيهَا وَهُمْ يَحْمِلُونَ أَوْزَارَهُمْ عَلَى ظُهُورِهِمْ أَلاَ سَاء مَا يَزِرُونَ ) [ الأنعام31] .
أعوامٌ تأتي ، وأعوامٌ تذهب ، وأنفسٌ تأتي ، وأنفسٌ تذهب ، نزولٌ وارتحالٌ ، حتى يأتيَ ذلك اليوم الذي يكون الاتحالُ النهائي من هذه الدنيا إلى دار الآخرةِ الدارِ الباقيةِ والدارِ الخالدةِ ( وَالدَّارُ الآخِرَةُ خَيْرٌ لِّلَّذِينَ يَتَّقُونَ أَفَلاَ تَعْقِلُونَ ) [الأعراف169]
أخي المسلم ، وأنتَ ترى زوالَ الأيام وذهابَ الأعمارِ ، ذكِّر نفسَك بحقيقة الدنيا التي تهفو إليها النفوس ، ذكّرها بأنّ أيامَها ماضية ، وزهرتَها ذائبة ، وزينتَها فانية ، مسَرّاتَها لا تدوم . ذكِّرها بالنعيم المقيم في جنّات الخلود ( أُكُلُهَا دَائِمٌ وِظِلُّهَا ) [الرعد 35].
(أَفَمَنْ يُلْقَى فِي النَّارِ خَيْرٌ أَمْ مَنْ يَأْتِي آمِنًا يَوْمَ الْقِيَامَةِ اعْمَلُوا مَا شِئْتُمْ إِنَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ ) [فصلت: 40].
في دخول هذا العام قد يكتملُ عُمرُ أحدنا العشرين ، أو الثلاثين ، أو الأربعين ، أو الخمسين ، أو الستين ، أو السبعين ، أو الثمانين ، أو بين ذلك ، وأعمار أمتي ما بين الستين والسبعين ، فما الزاد المقدم في هذه الأعمار ، أرتحال إلى الله ، إلى لقاء الله عبر هذه السنين ، وكم في هذه السنين من مواسمَ للخير ، وموائد للطاعة ، وساعات للتقرب والاستعداد إلى لقاء الله ، فماذا فعلنا بها ؟ ، وماذا عملنا فيها ؟ هل خطونا من خلالها خطوة تقربنا إلى الجنة وتباعدنا من النار ، أم ماذا ؟
صيام الاثنين والخميس ، صيام ثلاثة أيام من كل شهر ، صيام يوم عاشوراء ، صيام رمضان وقيامِهِ ، والعشر الأواخر منه ، وليلة القدر وما أدراك ما ليلة القدر ، والعشر الأُول من شهر ذي الحجة ، ويوم عرفة ، والحج إلى بيت الله الحرام ، والزكاة والصدقة ، والصلاة وأعظم بها من عبادة ، صلةُ العبد بينه وبين ربه ، وهي أَوَّلَ مَا يُحَاسَبُ بِهِ الْعَبْدُ من عمله ، فَإنْ صَلُحَتْ صَلُحَ سَائِرُ عَمَلِهِ ، وَإِنْ فَسَدَتْ فَسَدَ سَائِرُ عَمَلِهِ . فهذا حال من يصلي ، فما حال من لم يصل ، وهل له صلاةٌ حتى تصح ؟
عَنْ عَدِيِّ بْنِ حَاتِمٍ ـ رضي الله عنه ـ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللّهِ ـ صلى الله عليه وسلم ـ : « مَا مِنْكُمْ مِنْ أَحَدٍ إِلاَّ سَيُكَلِّمُهُ اللّهُ. لَيْسَ بَيْنَهُ وَبَيْنَهُ تُرْجُمَانٌ . فَيَنْظُرُ أَيْمَنَ مِنْهُ فَلاَ يَرَى إِلاَّ مَا قَدَّمَ . وَيَنْظُرُ أَشْأَمَ مِنْهُ فَلاَ يَرَى إِلاَّ مَا قَدَّمَ . وَيَنْظُرُ بَيْنَ يَدَيْهِ فَلاَ يَرَى إِلاَّ النَّارَ تِلْقَاءَ وَجْهِهِ . فَاتَّقُوا النَّارَ وَلَوْ بِشِقِّ تَمْرَةٍ » «وَلَوْ بِكَلِمَةٍ طَيِّبَةٍ». رواه البخاري ومسلم .


__________________
نُرَاعُ إِذَا الْجَنَائِزُ قَابَلَتْنَا **وَيُحْزِنُنَا بُكَاءُ الْبَاكِيَاتِ
كَرَوْعَةِ ثُلَّةٍ لِمُغَارِ سَبْعٍ ** فَلَّمَا غَابَ عَادَتْ رَاتِعَاتِ
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 19-12-09, 12:27 AM
سالم أبو محمد سالم أبو محمد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 27-09-09
المشاركات: 18
افتراضي رد: ماذا قال خطيب الجمعة ؟.

خطيبنا تكلم عن بعض البدع القولية في نهاية العام
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 19-12-09, 01:34 AM
أبو الهمام البرقاوي أبو الهمام البرقاوي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 03-07-09
المشاركات: 6,346
افتراضي رد: ماذا قال خطيب الجمعة ؟.

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو اسحاق الصبحي مشاهدة المشاركة
قال خطيبنا
مثل ما قاله خطيب الأخ أبي همام البرقاوي
فلعله كان يجلس معي في الخطبة والله أعلم
أضحك َ الله ُ سنّك ..
القلوب قريبة ..
__________________
اللهم إني أسألك أن ترزقني :
" مكتبة عامرة "
HooMAAM#
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 25-12-09, 01:39 PM
المسيطير المسيطير غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-08-03
المشاركات: 8,629
افتراضي رد: ماذا قال خطيب الجمعة ؟.

عنوان خطبة الجمعة التي حضرتُها هذا اليوم 8 / 1 / 1431هـ :
عن يوم عاشوراء وفضله ، وعن قصة موسى عليه السلام وغرق فرعون ، وفي الخطبة الثانية تحدث عن بدع الرافضة في يوم عاشوراء ، ومافيها من مخالفات .

---
الإخوة المشايخ الفضلاء /
ضيدان اليامي
أباالهمام البرقاوي
وذان أبو إيمان
نايف الشمري
أبا إسحاق الصبحي
سالم أبومحمد

جزاكم الله خير الجزاء ، وأجزله ، وأتمه ، واعلاه ، وأوفاه .. سعدت كثيرا بمشاركاتكم وفوائدكم .. لاعدمناكم .
__________________
قال ابن رجب رحمه الله :"خاتمة السوء تكون بسبب دسيسة باطنة للعبد لايطلع عليها الناس".
وقال بعضهم : ( كم من معصية في الخفاء منعني منها قوله تعالى : " ولمن خاف مقام ربه جنتان " ) .
" إن الحسرة كل الحسرة ، والمصيبة كل المصيبة : أن نجد راحتنا حين نعصي الله تعالى ".
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:54 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.