ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى عقيدة أهل السنة والجماعة
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 09-01-15, 07:02 PM
محمد أحمد على المدني محمد أحمد على المدني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 02-10-12
المشاركات: 491
افتراضي هل معتقد ‫‏الجهة‬ كافر إجماعاً عند الأشعرية ؟؟

هل معتقد ‫‏الجهة‬ كافر إجماعاً عند الأشعرية ؟؟
لقد كرر بعض طلبة الأشعريين إجماع العلماء- الأشاعرة- بكفر معتقد الجهة وهذا الكلام مع أنه بيّنُ السقوط للغاية إلا أنني أحببتُ ان أنقلَ ما يبطل هذه الدعوى الفاشلة من داخلِ المذهب الأشعري دون غيرهم من أهل السنة والجماعة وهذه الأقوال التى سأذكرها إنما تدل تناقض الأشعرية حتى وفي مذهبهم ، ومرجع الاختلاف ليس إلا فقدان هذا المذهب جميع المعايير والأسس التي ينبي عليها المذاهب .
ولا أريد أن يعارضني بعض المغفلين بنقلِ الإجماع عن الأشاعرة لأن المراد هو نقضُ نفسَ هذا الإجماع فمن الضروري أن لا يستدلَ الإجماعُ الذي أبطلناه! .
فأقول:
قال الإمام القاضي عياض بن موسى اليحصبي السبتي، (المتوفى: 544هـ) في"إِكمَالُ المُعْلِمِ بفَوَائِدِ مُسْلِم"(ج2/ص465) ونقله عنه مقراً له الإمام أبو زكريا النووي (المتوفى: 676هـ)في" المنهاج شرح صحيح مسلم بن الحجاج" (ج5/ص24-25 ط:دار إحياء التراث العربي) قال عياض:.. فمن قال بإثبات ‫جهة‬ فوق من غير تحديد ولا تكييف من المحدثين والفقهاء والمتكلمين تأول في السماء أي على السماء ومن قال من دهماء النظار والمتكلمين وأصحاب التنزيه بنفي الحد واستحالة الجهة في حقه سبحانه وتعالى تأولوها تأويلات بحسب مقتضاها اهـ .
وقال الإمام أبو محمد عز الدين عبد العزيز بن عبد السلام الملقب بسلطان العلماء (المتوفى: 660هـ) في " قواعد الأحكام " (1/201-202):... وقد كثرت مقالات الأشعري حتى جمعها ابن فورك في مجلدين وكل ذلك مما لا يمكن تصويب للمجتهدين فيه بل الحق مع واحد منهم، والباقون مخطئون خطأ معفوا عنه لمشقة الخروج منه ‫والانفكاك‬ عنه، ولا سيما قول معتقد الجهة فإن اعتقاد موجود ليس بمتحرك ولا ساكن ولا منفصل عن العالم ولا متصل به، ولا داخل فيه ولا خارج عنه لا‬ يهتدي إليه أحد بأصل ‫الخلقة‬ في العادة، ولا يهتدي إليه أحد إلا بعد الوقوف على أدلة ‫‏صعبة‬ المدرك ‫‏عسرة‬ الفهم فلأجل هذه المشقة عفا الله عنها في حق العادي. ولذلك كان - ‫صلى‬ الله عليه وسلم - لا يلزم أحدا ممن أسلم على البحث عن ذلك بل كان ‫‏يقرهم‬ على ما يعلم أنه لا انفكاك لهم عنه،
وما زال ‫الخلفاء‬ الراشدون والعلماء المهتدون ‫يقرون‬ على ذلك مع علمهم بأن العامة لم يقفوا على الحق فيه ولم يهتدوا إليه، وأجروا عليهم أحكام الإسلام من جواز المناكحات والتوارث والصلاة عليهم إذا ماتوا وتغسيلهم وتكفينهم وحملهم ودفنهم في مقابر المسلمين، ولولا‬ أن الله قد سامحهم بذلك وعفا عنه لعسر الانفصال منه ولما أجريت عليهم ‫أحكام‬ المسلمين بإجماع المسلمين،
ومن زعم أن الإله يحل في شيء من أجساد الناس أو غيرهم فهو كافر لأن الشرع إنما عفا عن المجسمة لغلبة التجسم ‫‏على_الناس‬ فإنهم لا يفهمون موجودا في غير جهة بخلاف الحلول فإنه لا يعم الابتلاء به ولا يخطر على قلب عاقل ولا يعفى عنه، .. ا
هــ

وقال الإمام أبو عبد الله محمد بن أحمد بن أبي بكر ، القرطبي (المتوفى: 671هـ) في " تفسيره "الجامع لأحكام القرآن" (8/219):... والأكثر من المتقدمين والمتأخرين أنه إذا وجب تنزيه الباري سبحانه عن الجهة والتحيز فمن ضرورة ذلك ولواحقه اللازمة عليه عند عامة العلماء المتقدمين وقادتهم من المتأخرين تنزيهه تبارك وتعالى عن الجهة، فليس بجهة فوق عندهم، لأنه يلزم من ذلك عندهم متى اختص بجهة أن يكون في مكان أو حيز، ويلزم على المكان والحيز الحركة والسكون للمتحيز، والتغير والحدوث. هذا قول المتكلمين.
وقد كان السلف الأول رضي الله عنهم لا يقولون بنفي الجهة ولا ينطقون بذلك، بل نطقوا هم والكافة بإثباتها لله تعالى كما نطق كتابه وأخبرت رسله. ولم ينكر أحد من السلف الصالح أنه استوى على عرشه حقيقة.
اهــ

تنبه: أصل المقال هو نقاش بيني وبين بعض الأشاعرة فأحببتُ أن يَستفيدَ منه الإخوة جميعاً.
__________________
رفقاً أهل السنة بأهل السنة
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 10-01-15, 04:07 PM
يوسف التازي يوسف التازي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 14-12-11
المشاركات: 1,536
افتراضي رد: هل معتقد ‫‏الجهة‬ كافر إجماعاً عند الأشعرية ؟؟

http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=344990
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:40 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.