ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى عقيدة أهل السنة والجماعة
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #91  
قديم 20-07-11, 11:07 AM
أبو مريم السويسي أبو مريم السويسي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 28-11-07
المشاركات: 44
افتراضي رد: سؤال أشكل علي في الصفات ؟

وَإِذَا جَاءَهُمْ أَمْرٌ مِنَ الْأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُوا بِهِ وَلَوْ رَدُّوهُ إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَى أُولِي الْأَمْرِ مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ يَسْتَنْبِطُونَهُ مِنْهُمْ وَلَوْلَا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لَاتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلَّا قَلِيلًا
__________________
{وَمَا قَدَرُواْ اللَّهَ حَقَّ قَدْرِه}
رد مع اقتباس
  #92  
قديم 20-07-11, 11:13 AM
أبو مريم السويسي أبو مريم السويسي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 28-11-07
المشاركات: 44
افتراضي رد: سؤال أشكل علي في الصفات ؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو أنس محمد بن سعيد ا لسويسى مشاهدة المشاركة
فأنا سميتها خصائص من باب التسليم الجدلي ليس إلا.
وَإِذَا جَاءَهُمْ أَمْرٌ مِنَ الْأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُوا بِهِ وَلَوْ رَدُّوهُ إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَى أُولِي الْأَمْرِ مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ يَسْتَنْبِطُونَهُ مِنْهُمْ وَلَوْلَا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لَاتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلَّا قَلِيلًا.
__________________
{وَمَا قَدَرُواْ اللَّهَ حَقَّ قَدْرِه}
رد مع اقتباس
  #93  
قديم 20-07-11, 11:31 PM
أبو مريم السويسي أبو مريم السويسي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 28-11-07
المشاركات: 44
افتراضي رد: سؤال أشكل علي في الصفات ؟

{إِنْ أُرِيدُ إِلَّا الْإِصْلَاحَ مَا اسْتَطَعْتُ وَمَا تَوْفِيقِي إِلَّا بِاللَّهِ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ}

http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=254988

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو مريم السويسي مشاهدة المشاركة
المُهلكات العَشر المُذهبات للذِّكر.

وأقصد بها __على سبيل المثال لا الحصر _ عشر مهلكات لا تُبقي لك بين الناس ذكرا حسنا ، وهي فتن في طريق الطلب ، وإن كانت في بداياتها يشتهر صاحبها وفاعلها ، لكن سرعان ما يهلك ، إن لم يرجع ، والتاريخ شاهد على ما أقول .

الثاني: عدم نسبة العلم إلى قائله .

قال لنا من علمونا السنة " إن من بركة العلم نسبته إلى أهله " ، وهذه الحكمة مشهورة بين أهل العلم ، وأرباب السلوك القويم ، لكن شب في الناس من يفعل غير ذلك ، فينقل كلام شيخه بالحرف الواحد ، وينسبه إلى نفسه ، ويُعَرِّض بنسبة العلم عموما إلى من علموه ، وأنه ليس له فيه إلا المداد الذي كتب به ، فيحرم البركة ، ولو استأذن شيخه لكان أحق ، ولو نسب الكلام من أوله لآخره إلى شيخه ، لأنصف ، ولا يقول لي قائل قد فعل هذا كثير من المتأخرين ، مثل فلان وفلان ، أقول لك فرق بين أن تنقل كلاما موجودا ، ولن يعدم من يعرفه ، وبين كلام هو أشبه بالتجديد الذي هو فضل الله على صاحبه ، اصطفاه من بين الناس وعلمه ، وفهمه إياه ، ثم يأتي فلان من الناس ، وينسى اصطفاء الله وحكمته في ذلك ، وينسب كل كلام شيخه إلى نفسه ، هذا إن سلمنا أن ما فعله بعض المتأخرين من عدم نسبة العلم لأهله صواب ، والله المستعان .

وللحديث بقية إن شاء الله .
__________________
{وَمَا قَدَرُواْ اللَّهَ حَقَّ قَدْرِه}
رد مع اقتباس
  #94  
قديم 21-07-11, 02:14 AM
أبو عبيد الجيوسي أبو عبيد الجيوسي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-07-11
المشاركات: 47
افتراضي رد: سؤال أشكل علي في الصفات ؟

السلام عليكم و رحمة الله..

أخي المبارك أبا مريم السويسي... جزاكم الله خير على ما نقلت.. أعذرني لأني أحتاج أن أسئلك عن ما نقلت, لكن هل ممكن ببعض الكلمات أن تقول لو هناك شيء معين تريدنا أن نفهمه من نقلك المبارك هذا؟ و جزاكم الله خيرا مقدما على جوابك..

و السلام عليكم و رحمة الله
رد مع اقتباس
  #95  
قديم 21-07-11, 06:09 AM
أبو أنس محمد بن سعيد ا لسويسى أبو أنس محمد بن سعيد ا لسويسى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-10
المشاركات: 136
افتراضي رد: سؤال أشكل علي في الصفات ؟

وعليك السلام يا أبا عبيدالله،
أخي أبو مريم هو شيخي ورفيقي في الطلب، أراد أن ينصحني هذه النصيحة التي تكتب بماء الذهب، وهو كما قال ما أراد إلا الإصلاح، فجزاه الله عني خيرا.
ولو تذكر يا أبا عبيد آخر ما سطرته في موضوع نسبة البعض لله، من كوني مجرد ناقل لكلام مشايخي من أهل السنة، وخصصت شيخنا عيد فهمي بالذكر، وقلت ذلك حتى لا أحمد بما لم أفعل. لكن يبدو أن هذا لم يرض البعض خاصة وأنا أنقل مواضع بنصها من كلام شيخنا كتبها بنفسه وأخرى من كلامه لي عبر التسجيلات التي دارت بيني وبينه.
على كل حال يعلم الله ما بنيتي وأني ما أردت إلا الخير، ولو رأى البعض أن هذه من السرقة!
فأنا المقر بأنني سارق، إن كان هذا يرضيهم، أما ما يرضيني أنا فسأتركه ليوم الحساب.
أخي أبا عبيد لعل هذه هي آخر كلمات تراها لي لأنني قد سئمت هذه الحياة الدنيا بما فيها.
وأرجو أن ألا تنسى شخصا أحبك في الله
أخوك أبو أنس السويسي.
رد مع اقتباس
  #96  
قديم 21-07-11, 06:55 AM
أبو عبيد الجيوسي أبو عبيد الجيوسي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-07-11
المشاركات: 47
افتراضي رد: سؤال أشكل علي في الصفات ؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو أنس محمد بن سعيد ا لسويسى مشاهدة المشاركة
أخي أبا عبيد لعل هذه هي آخر كلمات تراها لي لأنني قد سئمت هذه الحياة الدنيا بما فيها.
وأرجو أن ألا تنسى شخصا أحبك في الله
أخوك أبو أنس السويسي.
لا حول و لا قوة الا بالله

لا يا أخي لا تجعل أمرك كذلك أحسن الله اليك.. فقد قال النبي صلى الله عليه و سلم إن أمر المؤمن عجيب إن أصابته سراء شكر فكان خيراً له و إن أصابته ضراء صبر كفان خير له...

يا أخي بفضل الله تعالى لقد فتحت أنت علي بابا لم يكن مفتوحا من قبل.. و لا أستطيع أن الا أن أقول جزاكم الله خيرا و أسأل الله تعالى لك التوفيق.. لكن لا تجعل هذه آخر كلمة آراها لك لأن ذلك فعلا سيحزنني خاصة لو عندك من المزيد الذي أنا قد أكون في غاية الحاجة اليها.. و لنفترض أن هذه المعلومات من شيخك فهذا لا يمنع نقلك إياها لنا و لعل هذا العلم ينفعني و الإخوة و يكون شيخك مأجوراً فقد قال النبي صلى الله عليه و سلم:

إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث: صدقة جارية, أو علم ينتفع به, أو ولد صالح يدعوا له

و أتركك يا أخي فاضل بسؤال واحد بعد هذا: فهل هناك أشرف من علم التوحيد و معرفة الله بأسمائه و صفاته؟؟

فلا تبخل علينا لا أنت و لا رفيقك و شيخك أبا مريم السويسي بارك الله فيكما في هذا المنتدى أو غيره و جزاكم الله خير و أسأل الله تعالى لي و لكم التوفيق و المغفرة.

و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

أخوك الصغير أبو عبيدالله الجيوسي
رد مع اقتباس
  #97  
قديم 29-07-11, 03:06 PM
نضال مشهود نضال مشهود غير متصل حالياً
يغفر الله له ويرحمه
 
تاريخ التسجيل: 16-06-05
المشاركات: 731
افتراضي رد: سؤال أشكل علي في الصفات ؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو أنس محمد بن سعيد ا لسويسى مشاهدة المشاركة
أخي نضال أحسنت الرد.
لكن لاحظ أن كلامي موصول بكلامك،
أعني: خصائص اليد التي ذكرتها أنت وجعلتها حدا لمطلق اليد.
فما ذكرته أنت يصدق على قدم القرد، ومع ذلك لا تسمى يدا.
وليس مرادي أن مطلق اليد لها خصائص ثابتة، وإلا ما نقضت حدك،
فأنا سميتها خصائص من باب التسليم الجدلي ليس إلا، وهذا كما أزعم لا يخفى عليكم.
بارك الله فيك أخي الفاضل .

كونك سميتها (خصائص) من باب التسليم الجدلي هذا مشكل ، فإن في نفس المقال الذي نقلته - مستدلا به - وصف أذيال القرود بأنها "تستخدم كأيد" لكونها تعمل عمل الأيدي من مسك الأغصان وغيره : (وتستخدم بعض أنواع قرود العالم الجديد أذيالها كأياد لمسك الأغصان والطعام) . والواضح أن كاتب المقال لم يصفها هكذا تسليما جدليا - ابتسامة - بل لأن الأصل في مسك الأشياء أن يكون بالأيدي لا بغيرها . وهذا هو "الخصائص"

وأما اعتراضك على كلامي السابق في تعريف (مطلق اليد) فلي عنه ثلاث أجوبة :

1- لقائل أن يقول : إن ما ذكرته من القوادح ليست بقادح ، فإن (يد الفرس) لم يخرج مسماها عن قولنا : (ما يباشر به البطش ونحو ذلك) ، و(قدم القرد) لم يدخل في قولنا : (ما يباشر به الأخذ ونحو ذلك) ، فلو أعطيت القرد الموز مثلا - في الحالة الطبيعية - لن يأخذه منك إلا بيده لا برجله ولا بذيله. فيد القرد أولى بوصف الأخذ والمسك والعطاء والبطش من رجله ، كما أن رجله أولى بوصف المشي عليه منها .

2- أن المراد من مثل هذا التعريف لمطلق اليد وغيرها : تقريب معناها إلى الذهن والتعريف بها على وجه الإجمال ، لا تحديد مسماها تحديدا صارما بحيث لا يخرج جميع أفرادها عنها ولو بوجه ولا يدخل غير أفرادها فيها ولو بوجه ، فإن هذا ممتنع في أكثر الحدود أو صعب المنال . ولذلك لا ينبغي أن يقال مثلا في مناقضة تعريفنا لمطلق الوجه: إن الكفار يحشرون على وجوههم يوم القيامة، ولا ينبغي أن يقال كذلك في مناقضة تعريفنا للأصبع بأن الهز والتقليب قد يباشرها بعض الحيوانات بفمه وأسنانه لا بيده وأصابعه .

ويبان هذا : أن معرفتنا بالأفراد المقيدة أسبق في الغالب على معرفتنا بالمعنى المشتركة المتواطئة بين الأفراد وأوضح منه . فنحن عرفنا أولا يد الإنسان ويد القرود -- بل عرفنا أولا يد زيد وعمرو قبل يد الإنسان -- ثم لاحظنا في تلك الأيدي أمرا عاما نحسب أنه يشترك فيه جميع الأيدي فعممنا هذا الأمر في مسمى اليد . وعملية التعميم هذه قد يوفق عليها صاحبه وقد لا يوفق ، فإنه قد يجد هذا الأمر - بعد الاستقراء - جامعا وليس بمانع ، أو مانعا وليس بجامع ، أو جامعا مانعا من وجه دون وجه . وهذا الأخير هو الغالب .

وسر ذلك : أن أهل العرف واللغة كثيرا ما يسمون الشيء باسم سميِّه المتواطئ له في وجه دون وجه . يسمون مثلا هذا النوع من زجاجة (بيبسي) بصاروخ لمجرد تواطئه مع الصاروخ المعروف في الشكل والصورة ، كما يسمون هذا اللاعب الرياضي صاروخا لمجرد تواطئه مع الصاروخ المعروف في سرعة الجري لا في الصورة والشكل . وهكذا تسمية يد الصنم يدا ، فإنها ليست مما يقبض بها ويبسط ويبطش ، وإنما يطلق عليها اسم اليد لتواطئه مع يد الإنسان أو الحيوان في الشكل والصورة . وقد يكون تسمية (يد الإبل) أيضا - وسائر ذوات الأربع - من هذا القبيل الذي لوحظ فيه الشكل لا الوظيفة لكونها في المقدم ، بينما سميت ركبتها ركبة للتواطؤ في الوظيفة (وهي النزول بها عند الاستراحة) لا في الشكل والصورة .

ولا بد أن ننتبه إلى أن مرادنا بـ(المعاني المطلقة المتواطئة المشتركة بين الأفراد) هنا ليس شيئا ثابتا موجودا في الخارج منعزل عن أفرادها المقيدة . . لا . . وإنما هو ذكر أمر موجود بالنسبة المتواطئة في كل فرد فرد من هذا الأفراد أو في أغلبها .

3- أن المقصود بهذه التعريفات ذكر الأمثلة لا وضع التعريفات المحققة لما ذكر في الأمثلة . وأقصد بذكر الأمثلة : تبيين كون الألفاظ المتواطئة الدالة على الصفات يفهم معناها على الإجمال كما يفهم على التفصيل ، وقد يسهل في بعضها إدراك هذا المعنى الإجمالي وقد يصعب ، وقد يتسر لنا صياغة التعريف المرتب له وقد لا يتيسر . فإن وُجد في بعض الأمثلة التي ذكرناها ما ليس بمطابق للواقع ، فقد يكون ذلك من هذا القسم الذي يصعب إدراكه أو يكون من هذا القسم الذي يصعب التعبير عنه . ومعلوم أن انتقاض بعض الأمثلة ليس بانتقاض لأصل الفكرة .

وعلى كل حال .. بارك الله فيك وسدد خطاك ، وبلغ سلامي إلى الشيخ الفاضل عيد فهمي حفظه الله .
__________________
أبو الأشبال الإندونيسي
رد مع اقتباس
  #98  
قديم 31-07-11, 12:25 AM
عبدالله الحسن عبدالله الحسن غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-05-11
المشاركات: 25
افتراضي رد: سؤال أشكل علي في الصفات ؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوفؤاد الأنصاري مشاهدة المشاركة



أما المفوضة الذين أردت أن تتبع عقيدتهم لا يثبتون وجود لهذه اليد على الحقيقة ، إنما يثبتون لفظ اليد ويفوضون معنى هذا اللفظ ، فهم لا يعلمون أأراد الله بهذا اللفظ يد حقيقية أم أراد بها النعمة أم القوة ، أم .... أم .
لذلك تجد المتأخرين من المتكلمين يقولون أن طريقة السلف - زعموا - أسلم = التفويض ، وطريقة الخلف أحكم = التأويل .

فالسلف رحمهم الله يثبتون يد حقيقية لله موجودة .

والله أعلم

مفوضة الأشاعرة كما قلتَ لا يحددون لها معنى لكنهم يشترطون شرطا وهو (( أن ظاهرها غير مراد .. )) وقصدهم بذلك نفي الصفات الخبرية ..لذلك ينفون اليد الحقيقية فهي غير مراده أبدا من آحاد معنى اليد ... لذا فقد تكون القوة أو النعمة فقط ...

وأشكر أبا أنس السويسي الذي أوضح أن الصفة اذا اقتضى بيان لازمها فلا حرج من ذلك كما قال الإمام أحمد أن كلام الله غير مخلوق.. فأضاف كلمة غير مخلوق ..
فيصح أن نقول أن معنى اليد هي ذلك البعض من ذات الله الذي له هيئة معينة (( وهذا هو المعنى )) يقبص ويبسط ويطوي ويخلق بها (( وهذه خصائص اليد )) والتي قد نثبت اليد من خلالها لأنها لوازمها مع إثبات حقيقتها .... وهذا هو الذي يقر في القلوب ...
وتبقى الكيفية وهي التي فوض السلف معرفتها وهي الشكل أو الهيئة .......

وهذا هو المخرج من كثرة الإلزامات الأشعرية التفويضية لمن يتهم أهل السنة بأنهم لا يعلمون معاني الصفات ....

كقولنا هل يُرى الله كله أم بعضه ؟؟
فإن قلت كله كذبت لقوله تعالى (( لا تدركه الأبصار )) وإن قلت بعضه فهو الصحيح - إن شاء الله -
كما نرى القمر بغير إحاطة وهذا يعني رؤية بعضه ..
لأنه لا خيار ثالث ....فبقيت مشكلة اللفظة وهي (( بعض )) فنقول لازم الحق حق فإذا اقتضى البيان فلا مانع كما بين ذلك شيخ الإسلام بأنه البعض والجزء يُستفصل عن المراد ..هل المراد أنه قابل للانفصال أم هو مركب وهذا المراد باطل .. أما إن أريد من البعض والجزء إثبات الصفات فلا مانع وبهذا يكون شيخ الإسلام قد أثبت البعض أو الجزء لله بطريقة غير مباشرة !!......

والحمد لله ....
رد مع اقتباس
  #99  
قديم 10-08-11, 09:32 AM
عمر محمد القرني عمر محمد القرني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-07-11
المشاركات: 88
افتراضي رد: سؤال أشكل علي في الصفات ؟

للشيخ البراك حفظه الله , رد على سؤال مثل سؤالي تماما , وهو رد علمي من عالم جليل يقدر أهمية استشكالات طلاب العلم , ولم يعنف الشيخ ولم يزجر ولم يتهم لأن هذا حال من لا يملك الحجة , ولم يقل هذا جاهل كما أفاده عضو الملتقى عبد الله خميس , تجدونه في كتاب شبهات في التفويض أجاب عنعها الشيخ البراك , والسؤال هو الأول في الكتاب ..
والكتاب في الشاملة..
رد مع اقتباس
  #100  
قديم 18-08-11, 01:19 PM
أبو الحارث السمعاني أبو الحارث السمعاني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 08-02-11
الدولة: الأردن - البلقاء
المشاركات: 38
افتراضي رد: سؤال أشكل علي في الصفات ؟

ربي لا تجعلنا من المتعمقين ولا المتنطعين

أحيانا أجد بعض الأخوة يجري في بحثه فيقرر تقريرات خطيرة ما سبق إليها أحــــد !!

يد الله !..نفاجأ أنها ليسات صفة من صفات الله بل هي بعض منه !..
وأن الصفات الذاتية الخبرية ليست صفاتا بل أبعاضا !!

ما هي اليد ؟ ما هي العين ؟ هكذا دون وصف !.
اليد لا نستطيع وصفها مالم تضف إلى مضاف !..عدم استطاعتي ما هو ؟
عدم القدرة على تحديد الماهية .. لكن قر في ذهني شيء من وصف مشترك يكون في هذا الاسم !.
أنا هنا أدركت شيئا من معنى !..لكني لم أدرك الماهية (الوصف)!

فإن قلت يد إنسان ..قلت:جلد ولحم وعظم وعروق وأصابع ...الخ ..آخذ وأعطي بها ..وأبطش بها وأحمل ...الخ.

لكن إن قلت يد الله !..
قلت المعنى مفهوم إلى حد ما ..فهي يد للجبار سبحانه لم أرها ..فلا أستطيع أن أخبرك بماهيتها = وصفها !..لكن عندي أن يد الله فيها أصابع !..تقبض..وتبسط..وتبطش ..الى آخر ما جاء في المسموع من النصوص !.

أنا هنا أقررت بالمعنى لكنه معنى محدود ..وأقررت بلوازمها ..
لكن ماهيتها !!..لا علم لي بها فالله ورسوله لم يطلعني عليها.

فهل أنا كمن يقول:ليس لله يد ! بل المراد...ويأتي باللوازم ؟!..حاشا وكلا ...

هل أنا كمن قال:هي لفظة لا أعلم المراد بها وأفوض مرادها لله ؟
فهو لم يثبت يدا ولم ينف يدا !..بل جعلها لفظة أعجمية لا يعرف مراد الله منها إلا هو !..

وهذا عياذا بالله أشر من الأول ...

أخي أيا كان وقد شارك هنا بكلامه ...إذا كنت قد التقيت بمبتدع طور في كلامه وحسن وغير في معتقد أسلافه فهذا أمر لا يعنيني ..لا من قريب لا من بعيد !!!!

ما يهمني أني أثبت اليد كما أثبت الغضب.. أدرك من المعنى ما يليق بجلال الله ..يتفاوت هذا القدر من صفة هنا إلى صفة هناك !..لكني أقر أنه معنى ثابت ..وأثبت اللازم بما يليق بجلال الله !..وأما الماهية !!..فأمرها إلى الله !..

والله ولي التوفيق.
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:53 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.