ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى عقيدة أهل السنة والجماعة
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 09-07-11, 04:26 AM
عمر محمد القرني عمر محمد القرني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-07-11
المشاركات: 88
Question سؤال أشكل علي في الصفات ؟

إليكم يا مشايخ العقيدة وحراسها , زينة المجالس ونبراسها..
الذي أعرفه أن مذهب السلف في التعامل مع آيات و أحاديث الصفات إثبات معناها على الوجه اللائق بالله تعالى , وتفويض كيفيتها مع الإقرار بها..
وهذا يمكن في صفة السمع فتقول المعنى (إدراك المسموعات) هذا المعنى المشترك الذي به نفهم الصفة وأما الكيفية فليس لله تعالى مثيل ولاحد لسمعه تعالى , وكذا البصر ( إدراك المبصرات ) و الكيفية لاتعلم ولاحد لها , والإستواء معناه ( العلو والإرتفاع ) والكيفية لا تُعلم ..
الـــســؤال :
ماذا عن صفة اليد مثلا , أو الأصابع , أو القدم ..
هل لها معنى يمكن إثباته دون معرفة الكيفية..
أقصد هل يمكن أن نقول نثبت معنى اليد ونفوض الكيفية ؟
فإذا قيل مامعناها ؟
أظن ( أنا ) أنه لا معنى لها غير كيفيتها ..
فهل نقول معناها التي يكون منها العطاء ( فهذا مذهب المأولة )..أم نفوض المعنى والكيف ونؤمن باللفظ ويكون من المتشابه ( وهذه طريقة المفوضة )..
فما النظر الصحيح فيها , الذي عليه السلف الصالح.. أرجو أن تكون الإجابة واضحة بحيث تزيل ما أشكل تماما..
وصححوا لي إن أخطأت , وازجروني إن رأيتم أني استحق..
فما أنا إلا تلميذ عندكم يريد الهدى...
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 09-07-11, 05:46 AM
أبو أنس المدني أبو أنس المدني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 08-07-11
المشاركات: 6
افتراضي رد: سؤال أشكل علي في الصفات ؟

الذي عليه السلف والله أعلم

إثبات ما تضمنته الصفة من معنى , ولكنهم لا ينفون حقيقة الصفة , اما المأولة فإنهم يجعلون المعنى حقيقة الصفة؛ فينفونها .
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 09-07-11, 05:54 AM
العقيلي أبو عبد الملك العقيلي أبو عبد الملك غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 08-07-11
المشاركات: 32
افتراضي رد: سؤال أشكل علي في الصفات ؟

أخي الفاضل إن أردت جوابا شافيا كافيا فارجع إلى كُتيب صغير الحجم عظيم الفائدة"القواعد المثلى في صفات الله واسمائه الحسنى"للعلامة محمد بن صالح العثيمين -رحمه الله-.
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 09-07-11, 06:03 AM
عمر محمد القرني عمر محمد القرني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-07-11
المشاركات: 88
افتراضي رد: سؤال أشكل علي في الصفات ؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو أنس المدني مشاهدة المشاركة
الذي عليه السلف والله أعلم

إثبات ما تضمنته الصفة من معنى , ولكنهم لا ينفون حقيقة الصفة , اما المأولة فإنهم يجعلون المعنى حقيقة الصفة؛ فينفونها .
أخي الكريم , ما الذي تضمنته الصفة من معنى في الإصبع و اليد .. غير الكيفية ؟
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 09-07-11, 06:13 AM
الجعفري الجعفري غير متصل حالياً
غفر الله له وهداه
 
تاريخ التسجيل: 17-07-05
المشاركات: 695
افتراضي رد: سؤال أشكل علي في الصفات ؟

أخي الكريم :

لا أظن أن أحداً يجهل معنى اليد والقدم والوجه وغيرها من الصفات الذاتية ..
فنحن نثبت ما ثبت لله من الصفات مع علمنا بمعناها من غير تعطيل ولا تمثيل ولا تكييف ..
فالله له وجه حقيقة - والوجه نعلم معناه - لكنه وجه يليق بجلاله لا يشبه وجوه المخلوقين ..
وهكذا اليد وغيرها ..

أرى أن مثل المسائل من التعمق الذي لم يكن عند السلف ..
__________________
فتشبهوا إن لم تكونوا مثلهم *** إن التشبه بالكرام فلاح
رد مع اقتباس
  #6  
قديم 09-07-11, 07:23 AM
عمر محمد القرني عمر محمد القرني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-07-11
المشاركات: 88
افتراضي رد: سؤال أشكل علي في الصفات ؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الجعفري مشاهدة المشاركة
أخي الكريم :

لا أظن أن أحداً يجهل معنى اليد والقدم والوجه وغيرها من الصفات الذاتية ..
فنحن نثبت ما ثبت لله من الصفات مع علمنا بمعناها من غير تعطيل ولا تمثيل ولا تكييف ..
فالله له وجه حقيقة - والوجه نعلم معناه - لكنه وجه يليق بجلاله لا يشبه وجوه المخلوقين ..
وهكذا اليد وغيرها ..

أرى أن مثل المسائل من التعمق الذي لم يكن عند السلف ..

أخي الجعفري ..نعم نعلمها لكن علمك بها مقصور على كيفيتها في المخلوقين ولاتعلم عنها غير ذلك ..لكن كيف تثبتها لله تعالى , إذا كنت ستثبتها وفق مشاهدتك ليد المخلوق , فقد شبهت ..وإن كنت ستثبت معنى غير المُشاهد فأنت تثبت معدوما في ذهنك , وهذا مسلك المفوضة , إثبات اللفظ مع إعتقاد معنى غيرمعلوم علمه عند الله تعالى (يعني من المتشابه)..المقصود أن المفوض يقول : مذهبكم أنكم تثبتون المعنى ونحن نثبته , وتجهلونه ونجهله ..وتفوضونه و نفوضه , إلا أنكم تقولون نثبت الصفة ونحن نقول نثبت اللفظ ..وكلاهما واحد فأنتم تقولون الصفة لدلالة اللفظ عليها , ونحن نقول اللفظ لدلالته على الصفة , والمثبت في الحالين اللفظ ودلالته على الصفة , والمنفي معرفة المعنى كيفيةً ..
وأما التعمق في هذه المسائل , فإن لم تُبحث المسائل ويُحق الحق ويُبطل الباطل , في رحاب منتديات العلم المتخصصة , ومع المتخصصين فأين ؟ ومن للصغار أمثالي إلأ طلبة العلم أمثالكم ..
ولك مني الإحترام:
- لعلمك
- لنسبك
رد مع اقتباس
  #7  
قديم 09-07-11, 07:25 AM
عبدالله بن خميس عبدالله بن خميس غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-04-03
المشاركات: 885
افتراضي رد: سؤال أشكل علي في الصفات ؟

نعم لله سبحانه وتعالى يدان وكلتاهما يمين
فيا أخي القرني لو أنك بين يدي النبي صلى الله عليه وسلم مثل الصحابة رضي الله عنهم وسمعت منه هذا الحديث
عن عبد الله بن عمرو قال قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- « إن المقسطين عند الله على منابر من نور عن يمين الرحمن عز وجل وكلتا يديه يمين الذين يعدلون فى حكمهم وأهليهم وما ولوا ».
وأيضاً قول النبي صلى الله عليه وسلم: ( يقبض الله السماوات بيمينه والأرضين بشماله )، على رواية مسلم
وقال الإمام أبو بكر بن خزيمة رحمه الله في (باب ذكر إثبات اليد للخالق البارئ جل وعلا): «والبيان أن الله تعالى له يدان، كما أعلمنا في محكم تنزيله أنه خلق آدم عليه السلام بيديه، قال عز وجل لإبليس: ]مَا مَنَعَكَ أَنْ تَسْجُدَ لِمَا خَلَقْتُ بِيَدَيَّ[ [ص: الآية 75]، وقال جل وعلا تكذيبًا لليهود حين قالوا: ]يَدُ اللهِ مَغْلُولَةٌ[؛ فكذَّبهم في مقالتهم، وقال: ]بَلْ يَدَاهُ مَبْسُوطتانِ يُنْفِقُ كَيْفَ يَشاءُ[ [المائدة: الآية 64]، وأعلمنا أن: ]وَالأَرْضُ جَمِيعًا قَبْضَتُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَالسَّماوَاتُ مَطْوِيَّاتٌ بِيَمِينِهِ[ [الزمر: الآية 67]، ]يَدُ اللهِ فَوْقَ أَيْدِيهِمْ[ [الفتح: الآية

فيا أخي يقول وكلتا يديه يمين
فالله يقبض بيده ويبسط ويخلق بيده ويضع الأرض على أصبع والسموات على أصبع ...
فالاشتراك في اصل المعنى وارد قبل الاضافة .....
مثلا إذا قلت كلمة يد قبل ما تضاف تفهم منها صفات معينة يعني أنه يقبض بها وتقبض وتبسط وغير ذلك من صفات اليد
إذا أضفتها للنملة تكون يدها صغيرة ووووو
إذا أضفت اليد للجمل تكون يد كبيرة
إذا أضفتها للإنسان تكون يدا متوسطة فيها أصابع
إذا أضفت اليد لله تعالى فلا تعرف كيفيتها لكنك تعلم بالنصوص أنه يقبض ويبسط بها وأن لها أصابع بخلاف المفوضة
فايا أخي القرني الاشتراك في المعنى قبل الاضافة
وشكرا
__________________
عبدالله بن خميس!
رياض نجد
رد مع اقتباس
  #8  
قديم 09-07-11, 07:32 AM
عبدالله بن خميس عبدالله بن خميس غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-04-03
المشاركات: 885
افتراضي رد: سؤال أشكل علي في الصفات ؟

الخلاف مع المفوضة في اليد واضح يا أخي القرني
هم لايقولون بأن الله تعالى يقبض بيده ويبسط ولايقولون بأن لها أصابع ولايضع السموات على أصبع والأرض على أصبع يعني كأنها معنى فقط عند المفوضة بينما عند السلف حقيقة يفعل الله بيده ما يشاء من الخلق والقبض والبسط
وحياك الله
__________________
عبدالله بن خميس!
رياض نجد
رد مع اقتباس
  #9  
قديم 09-07-11, 07:47 AM
عمر محمد القرني عمر محمد القرني غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 05-07-11
المشاركات: 88
افتراضي رد: سؤال أشكل علي في الصفات ؟

أخي عبد الله ..

أشكرك على تحلية مشاركتك , وتفريعها على الأثر..وأظن أنها بسيطة الألفاظ متينة المعنى ..لكن يا أخي , لا أوافقك أن المعنى في اليد والإصبع موجود قبل الإضافة ولا بعدها إلا مقترناً بالكيفية .. لأن المعنى المراد معرفته هو أصل المعنى الذي يشترك فيه جميع المتصفين بالصفة مع تباين الكيفية ..وأنت أتيت بالأثر , فالقبض و البسط يكون في اليد والرجل والوجه والإصبع و الفراش ...لكن إذا قلت معنى البصر إدراك المبصرات فإنه يُفهم ولا ينصرف الذهن إلى غيره إذا أُطلق..وحتى لا تطول المسألة , فأقول دعونا نجعل محل البحث , هل مذهب السلف في هذه الصفات هو مذهب المفوضة عينه , مع اختلاف في المصطلحات أم لا...
رد مع اقتباس
  #10  
قديم 09-07-11, 08:12 AM
عبدالله بن عزيز عبدالله بن عزيز غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 06-03-10
المشاركات: 2
افتراضي رد: سؤال أشكل علي في الصفات ؟

أخي عمر وفقك الله لما أحب ...
الأمر الذي بنيت عليه قبول صفة السمع لأن هناك قدرا مشتركا في المسموع وكذا البصر لم يختلف عما بعده وهي صفة اليد وغيرها وسأبين لك :
وذلك أن السمع الذي قبلت به ( القدر المشترك ) للصفة هو أيضا مخلوق لديك بخلاف صفة السمع للخالق عزوجل فهل تقول إن بقبولك القدر المشترك قد وقعت في التشبيه ؟؟
والجواب : لا وذلك لأن القدر المشترك قضية ذهنية ليست في أرض الواقع هذا أولا

وثانيا : أن مطلق التشبيه لم يرد نفيه في الكتاب والسنه وإنما الوارد هو التمثيل ( التشبيه المطلق ) فلله سمع وبصر وكذا للمخلوق فهذا شبه من جهه ومغاير من جهة الكيفية .
وهذه الصفات التي سهل قبولها عقلا لديك هي التي حار فيها متقدمو المتكلمين وهي الصفات التي أولوها وهي المسماة بالصفات المعنوية .. وأما الصفات التي ذكرت واستشكلت قبول القدر المشترك فيها فقد أثبتها كثير منهم كالبيهقي والباقلاني فيما أذكر وغيرهموكيفية قبول ذلك بإثبات قدرا مشتركا غير منهي عنه وسمه ماشئت تشبيها أوغيره فهذا أمر خاطبنا الله به ولم يصرفنا إلا عن المماثلة .. وهذه الصفات هي التي تسمى الصفات الخبرية
وأعتقد أن الخطب سهل وليس فيه ممانعة عقليه .

وأما مذهب التفويض فهو مذهب خاطئ وهو شر من التأويل كما ذكره الإمام ابن تيمية وللأسف أن ينسبه كثير من متأخري الفقهاء لمذهب السلف وهو عن ذلك بعيد , وأخطاء بعض هؤلاء المتأخرين من الفقهاء من المذاهب الأربعة أوقع بعض المعاصرين من المنتمين لمذهب أهل السنة والجماعة في هذا المزلق الخطير والعياذ بالله . هذا والله أعلم
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:56 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.