ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى التخريج ودراسة الأسانيد
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #201  
قديم 01-10-18, 04:01 AM
عبدالفتاح محمود عبدالفتاح محمود غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-05-05
المشاركات: 350
Question رد: النصيحة في تهذيب السلسلة الصحيحة الجزء الثاني

(191) حديث (927): " الرجل على دين خليله، فلينظر أحدكم من يخالل ".
• صحيح:
قال الشيخ - رحمه الله -: أخرجه أبو داود والترمذي والحاكم... عن زهير بن محمد الخراساني حدثنا موسى بن وردان عن أبي هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: فذكره. وقال الترمذي: " حديث حسن غريب ". وأما الحاكم فسكت عنه فأحسن لأن زهيرا هذا فيه ضعف، قال الحافظ " رواية أهل الشام عنه غير مستقيمة فضعف بسببها، قال البخاري عن أحمد: كأن زهير الذي يروي عنه الشاميون آخر. وقال أبو حاتم: حدث بالشام من حفظه، فكثر غلطه ".
لكن له طريق أخرى، يرويه إبراهيم بن محمد الأنصاري عن سعيد بن يسار عن أبي هريرة به. أخرجه ابن عساكر في " المجلس الثالث والخمسين من الأمالي " (ق 2 / 2) والحاكم وقال: " صحيح إن شاء الله تعالى ". ووافقه الذهبي وهذا عجب، فقد أورده في كتابه " الضعفاء " أعني إبراهيم هذا، وقال: " له مناكير ". قلت: وهذه عبارة ابن عدي فيه كما في " اللسان " لابن حجر، وقال: " وساق له ثلاثة أحاديث، ثم قال: وله غير ذلك، وأحاديثه صالحة محتملة ". قلت: فهو ضعيف لكنه ليس شديد الضعف فيصلح للاستشهاد به فالحديث به حسن. والله أعلم.
• قلت: قوله:« زهيرا هذا فيه ضعف، قال الحافظ " رواية أهل الشام عنه غير مستقيمة فضعف بسببها...»،
غلط محض، وهو بخلاف كلام نقاد الرجال فيه، مع أن من الرواة عنه: (أبو عامر)، واسمه عبد الملك بن عمرو، وهو العقدي، وعبد الرحمن بن مهدي
فأخرجه الطيالسي (2573)، ومن طريقه عبد بن حميد (1432)، وأبو داود (4833)، والترمذي (2378)، والخرائطي في «مساوئ الأخلاق» (655)، وفي «مكارم الأخلاق » (895)،
وأخرجه إسحاق بن راهويه (351) من طريق الوليد بن مسلم،
وأخرجه أحمد (8028)، وابن أبي الدنيا في الإخوان (37), وأبو إسحاق في الجزء الأول من أمالي (89) من طريق عبد الرحمن بن مهدي،
وأخرجه أحمد (8028)، وابن أبي الدنيا في الإخوان (37) عن مؤمل،
وأخرجه أحمد (8417)، وعبد بن حميد (1432)، وأبو داود (4833)، والترمذي (2378)، والحاكم 4/171 من طريق أبي عامر العقدي عبد الملك بن عمرو،
كلهم عن زهير بن محمد، قال: حدثني موسى بن وردان، فذكره.
وقال أبو عيسى الترمذي: هذا حديث حسن غريب.
وقال ابن عدي في الكامل (5/ 142): وهذه الأحاديث لزهير بن محمد فيها بعض النكرة، ورواية الشاميين عنه أصح من رواية غيرهم، وله غير هذه الأحاديث ولعل الشاميين حيث رووا عنه أخطأوا عليه، فإنه إذا حدث عنه أهل العراق فرواياتهم عنه شبه المستقيمة وأرجو أنه لا بأس به.
وقال البخاري قال أحمد كان زهير الذي روى عنه أهل الشام زهيرا آخر قال البخاري ماروى عنه أهل الشام فإنه مناكير وما روى عنه أهل البصرة فإنه صحيح.
وقال الأثرم عن أحمد في رواية الشاميين عن زهير يروون عنه مناكير ثم قال أما رواية أصحابنا عنه فمستقيمة عبد الرحمن ابن مهدي، وأبي عامر وأما أحاديث أبي حفص ذاك التنيسي عنه فتلك بواطيل موضوعة، أو نحو هذا فاما بواطيل فقد قاله.
وقال أبو حاتم محله الصدق وفي حفظه سوء وكان حديثه بالشام أنكر من حديثه بالعراق لسوء حفظه فما حدث به من حفظه ففيه أغاليط وما حدث من كتبه فهو صالح. وقال العجلي: لا بأس به وهذه الاحاديث التي يرويها أهل الشام عنه ليست تعجبني. تهذيب التهذيب (3/ 349)
وقال البخاري: أنا أتقي هذا الشيخ كأن حديثه موضوع، وليس هذا عندي زهير بن محمد، وكان أحمد بن حنبل يضعف هذا الشيخ ينبغي أن يكون قلب اسمه أهل الشام، يروون عن زهير بن محمد هذا مناكير. «ترتيب علل الترمذي» (713).
وقال الترمذي: سمعت محمد بن إسماعيل البخاري يذكر عن أحمد بن حنبل أنه كان يتعجب من شأن زهير بن محمد. وقال: يروون عنه مناكير. «ترتيب علل الترمذي» (148) من آخر الكتاب.
وقال الترمذي: قال ابن حنبل: كأن زهير بن محمد الذي وقع بالشام، ليس هو الذي يروى عنه بالعراق، كأنه رجل آخر قلبوا اسمه، يعني لما يروون عنه من المناكير. «جامع الترمذي» (3291).
رد مع اقتباس
  #202  
قديم 01-10-18, 04:05 AM
عبدالفتاح محمود عبدالفتاح محمود غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-05-05
المشاركات: 350
Arrow رد: النصيحة في تهذيب السلسلة الصحيحة الجزء الثاني

(193) حديث (926):" المؤمن مرآة المؤمن والمؤمن أخو المؤمن يكف عليه ضيعته ويحوطه من ورائه ".
• ضعيف
قال الشيخ - رحمه الله -:أخرجه ابن وهب في " الجامع " (ص 37) وعنه أبو داود (2 / 304) والبخاري في " الأدب المفرد " (رقم 239) من طريق كثير بن زيد عن الوليد بن رباح عن أبي هريرة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم فذكره. قلت: وهذا إسناد حسن كما قال الحافظ العراقي في " تخريج الإحياء " (2 / 160) وأقره المناوي، وإنما لم يصححه للخلاف في ابن زيد هذا، وقد قال الحافظ في " التقريب ": " صدوق، يخطىء ".
• قلت: وهذا إسناد ضعيف؛ رجاله ثقات غير كثير بن زيد؛ وهو الأسلمي المدني؛ قال الذهبي في " الضعفاء ":" ضعفه النسائي وغيره ". وقال الحافظ: " صدوق يخطىء ". وأما في " الفتح " (11/24) فحسن سنده!
هكذا قال الألباني في "الضعيفة" (6/ 95/ 2586 ): (إذا دخل البصر فلا إذن) .
قال في "الضعيفة" (12/ 826/ 5900 ): (السكينة في أهل الشاء والبقر) . منكر بذكر (البقر) . أخرجه البزار في «مسنده»(2 / 114 / 1331 - كشف الأستار) من طريق أبي عامر: ثنا كثير بن زيد عن الوليد عن أبي هريرة عن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال: «والسكينة. . .».
قلت: وهذا إسناد حسن، رجاله ثقات على ضعف في كثير بن زيد، وهو الأسلمي المدني؛ قال الهيثمي في «المجمع» (4 / 66) : «رواه البزار، وفيه كثير بن زيد، وثقه أحمد وجماعة، وفيه ضعفا. وقال الحافظ في «التقريب»: «صدوق يخطئ».
لكن شيخه الوليد إن كان ابن رباح؛ فالإسناد متصل، وان كان ابن كثير؛ فهو منقطع، والله أعلم.
قلت: وأنا أرى أن ذكر البقر في هذا الحديث منكر، تفرد به ابن زيد هذا إسنادا ومتنا، وكأن الهيثمي رحمه الله أشار إلى ذلك في «الكشف»بقوله عقب الحديث:
«قلت: أخرجته لذكر (البقر) . وقد ذكره بزيادة الواو في أوله: «والسكينة. . .». كأنه يشير إلى أنه قطعة من حديث في «مسند البزار»، و الحديث ليس على شرطه؛ بخلاف هذه الزيادة: (والبقر) ؛ فإنها لم ترد في «الصحيحين»ولا في بقية الستة، حتى ولا في «مسند أحمد»وقد استوعب فيه كثيرا من طرقه
قال في "الصحيحة" (4/ 328): كثير بن زيد هو الأسلمي ضعيف.
قال في "الضعيفة" (9/ 306/ 4317) على حديث: (لقنوا موتاكم: لا إله إلا الله الحليم الكريم، سبحان الله رب العرش العظيم، الحمد لله رب العالمين. قالوا: يا رسول الله! كيف للأحياء؟ قال: أجود وأجود) . أخرجه ابن ماجه رقم (1446) عن كثير بن زيد، عن إسحاق بن عبد الله بن جعفر، عن أبيه قال: فذكره مرفوعا. قلت: وهذا إسناد ضعيف؛ إسحاق بن عبد الله مستور؛ كما قال الحافظ.
وكثير بن زيد؛ صدوق يخطىء.
وقال في أصل صفة صلاة النبي صلى الله عليه وسلم (3/ 839) وهذا سند حسن أو قريب من الحسن؛ فإن رجاله كلهم ثقات رجال الستة؛ غير كثير بن زيد، وهو صدوق يخطئ - كما في " التقريب " -.
وقال في أصل صفة صلاة النبي صلى الله عليه وسلم (2/ 414) وهذا إسناد حسن بما قبله. وكثير بن زيد فيه كلام كثير.
وقال في "الضعيفة" (12/ 138): وكثير بن زيد مختلف فيه، وبالكاد أن يبلغ حديثه مرتبة الحسن، وهذا عند التفرد، وأما عند المخالفة؛ فلا يحتج به، ولذلك؛ قال الحافظ في " التقريب ":" صدوق سئ الحفظ ".
وقال ابن حجر في « تهذيب التهذيب (1/ 238) إسحاق بن عَبد الله بن جعفر بن أبي طالب الهاشمي. رَوَى عَن: أبيه.
وعَنه: أخوه إسماعيل وكثير بن زيد الأسلمي، وأبو بكر بن عمر ابن عبد الرحمن بن عَبد الله بن عمر بن الخطاب.
وقال ابن حجر في « تقريب التهذيب (364) إسحاق بن عبد الله بن جعفر الهاشمي مستور
رد مع اقتباس
  #203  
قديم 02-10-18, 09:48 PM
زبير سعد زبير سعد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 08-11-15
المشاركات: 208
افتراضي رد: النصيحة في تهذيب السلسلة الصحيحة الجزء الثاني

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالفتاح محمود مشاهدة المشاركة
(191) حديث (927): " الرجل على دين خليله، فلينظر أحدكم من يخالل ".
• صحيح:
قال الشيخ - رحمه الله -: أخرجه أبو داود والترمذي والحاكم... عن زهير بن محمد الخراساني حدثنا موسى بن وردان عن أبي هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: فذكره. وقال الترمذي: " حديث حسن غريب ". وأما الحاكم فسكت عنه فأحسن لأن زهيرا هذا فيه ضعف، قال الحافظ " رواية أهل الشام عنه غير مستقيمة فضعف بسببها، قال البخاري عن أحمد: كأن زهير الذي يروي عنه الشاميون آخر. وقال أبو حاتم: حدث بالشام من حفظه، فكثر غلطه ".
لكن له طريق أخرى، يرويه إبراهيم بن محمد الأنصاري عن سعيد بن يسار عن أبي هريرة به. أخرجه ابن عساكر في " المجلس الثالث والخمسين من الأمالي " (ق 2 / 2) والحاكم وقال: " صحيح إن شاء الله تعالى ". ووافقه الذهبي وهذا عجب، فقد أورده في كتابه " الضعفاء " أعني إبراهيم هذا، وقال: " له مناكير ". قلت: وهذه عبارة ابن عدي فيه كما في " اللسان " لابن حجر، وقال: " وساق له ثلاثة أحاديث، ثم قال: وله غير ذلك، وأحاديثه صالحة محتملة ". قلت: فهو ضعيف لكنه ليس شديد الضعف فيصلح للاستشهاد به فالحديث به حسن. والله أعلم.
• قلت: قوله:« زهيرا هذا فيه ضعف، قال الحافظ " رواية أهل الشام عنه غير مستقيمة فضعف بسببها...»،
غلط محض، وهو بخلاف كلام نقاد الرجال فيه، مع أن من الرواة عنه: (أبو عامر)، واسمه عبد الملك بن عمرو، وهو العقدي، وعبد الرحمن بن مهدي
فأخرجه الطيالسي (2573)، ومن طريقه عبد بن حميد (1432)، وأبو داود (4833)، والترمذي (2378)، والخرائطي في «مساوئ الأخلاق» (655)، وفي «مكارم الأخلاق » (895)،
وأخرجه إسحاق بن راهويه (351) من طريق الوليد بن مسلم،
وأخرجه أحمد (8028)، وابن أبي الدنيا في الإخوان (37), وأبو إسحاق في الجزء الأول من أمالي (89) من طريق عبد الرحمن بن مهدي،
وأخرجه أحمد (8028)، وابن أبي الدنيا في الإخوان (37) عن مؤمل،
وأخرجه أحمد (8417)، وعبد بن حميد (1432)، وأبو داود (4833)، والترمذي (2378)، والحاكم 4/171 من طريق أبي عامر العقدي عبد الملك بن عمرو،
كلهم عن زهير بن محمد، قال: حدثني موسى بن وردان، فذكره.
وقال أبو عيسى الترمذي: هذا حديث حسن غريب.
وقال ابن عدي في الكامل (5/ 142): وهذه الأحاديث لزهير بن محمد فيها بعض النكرة، ورواية الشاميين عنه أصح من رواية غيرهم، وله غير هذه الأحاديث ولعل الشاميين حيث رووا عنه أخطأوا عليه، فإنه إذا حدث عنه أهل العراق فرواياتهم عنه شبه المستقيمة وأرجو أنه لا بأس به.
وقال البخاري قال أحمد كان زهير الذي روى عنه أهل الشام زهيرا آخر قال البخاري ماروى عنه أهل الشام فإنه مناكير وما روى عنه أهل البصرة فإنه صحيح.
وقال الأثرم عن أحمد في رواية الشاميين عن زهير يروون عنه مناكير ثم قال أما رواية أصحابنا عنه فمستقيمة عبد الرحمن ابن مهدي، وأبي عامر وأما أحاديث أبي حفص ذاك التنيسي عنه فتلك بواطيل موضوعة، أو نحو هذا فاما بواطيل فقد قاله.
وقال أبو حاتم محله الصدق وفي حفظه سوء وكان حديثه بالشام أنكر من حديثه بالعراق لسوء حفظه فما حدث به من حفظه ففيه أغاليط وما حدث من كتبه فهو صالح. وقال العجلي: لا بأس به وهذه الاحاديث التي يرويها أهل الشام عنه ليست تعجبني. تهذيب التهذيب (3/ 349)
وقال البخاري: أنا أتقي هذا الشيخ كأن حديثه موضوع، وليس هذا عندي زهير بن محمد، وكان أحمد بن حنبل يضعف هذا الشيخ ينبغي أن يكون قلب اسمه أهل الشام، يروون عن زهير بن محمد هذا مناكير. «ترتيب علل الترمذي» (713).
وقال الترمذي: سمعت محمد بن إسماعيل البخاري يذكر عن أحمد بن حنبل أنه كان يتعجب من شأن زهير بن محمد. وقال: يروون عنه مناكير. «ترتيب علل الترمذي» (148) من آخر الكتاب.
وقال الترمذي: قال ابن حنبل: كأن زهير بن محمد الذي وقع بالشام، ليس هو الذي يروى عنه بالعراق، كأنه رجل آخر قلبوا اسمه، يعني لما يروون عنه من المناكير. «جامع الترمذي» (3291).

بارك الله فيكم شيخ عبدالفتاح.

للتنبيه فقط، قول الإمام ابن عدي (ت 365ه‍) في زهير بن محمد فيه تناقض غير مقصود.

ختم ابن عدي ترجمة زهير بن محمد في الكامل في ضعفاء الرجال (ج4، ص187 ت. عبدالموجود + معوض الله | ج5، ص168 ت. السرساوي) بهذا التعليق:

" هذه الأحاديث لزهير بن محمد فيها بعض النكرة، ورواية الشاميين عنه أصح من رواية غيرهم، وله غير هذه الأحاديث، ولعل الشاميين حيث رووا عنه اخطأوا عليه، فإنه إذا حدّث عنه أهل العراق فرواياتهم عنه شبه المستقيمة، وأرجو أنه لا بأس به. "

كذلك جاء في مختصر المقريزي (ت 845ه‍) لكتاب الكامل (ص325):

" رواية الشاميين عنه أصح من رواية غيرهم، ولعل الشاميين حيث رووا عنه أخطأوا عليه، فإنه إذا حدث عنه أهل العراق فرواياتهم عنه شبه المستقيم، وأرجو أنه لا بأس به. "

كذلك روى ابن عساكر (ت 571ه‍) في تاريخ دمشق (ج19، ص125) بسنده إلى ابن عدي:

" أخبرنا (أبو القاسم بن أحمد) نا (إسماعيل بن مسعدة) نا (حمزة بن يوسف) أنا (أبو أحمد بن عدي) قال:
زهير بن محمد العنبري الخراساني، مروزي سكن مكة، يكنى أبا المنذر، ثم ذكر له أحاديث وقال هذه [الأحاديث] لزهير بن محمد فيها بعض النكرة، ورواية الشاميين عنه أصح من رواية غيرهم، فله غير هذه الأحاديث، ولعل الشاميين حيث رووا عنه أخطأوا عليه فإنه إذا حدث عنه أهل العراق فرواياتهم عنه شبه المستقيم وأرجو أنه لا بأس به.
"

تنبه وعلق ابن عساكر:
" كذا فيه والصواب «ورواية العراقيين». "

كذلك روى ابن العديم (ت 660ه‍) في بغية الطلب في تاريخ حلب (ص3900 في الجزء الخامس) بسنده إلى ابن عدي:

" أنبأنا (أبو محمد بن أبي العلاء الهمذاني) قال أخبرنا (أبو المحاسن البرمكي) قال أخبرنا (أبو القاسم الإسماعيلي) قال أخبرنا (أبو القاسم السهمي) قال أخبرنا (أبو أحمد بن عدي) قال:
زهير بن محمد العنبري الخراساني، مروزي سكن مكة، يكنى أبا المنذر، وهذه الأحاديث لزهير بن محمد -يعني أحاديث ذكرها في كتابه- فيه بعض النكرة، ورواية الشاميين عنه أصح من رواية غيرهم، وله غير هذه الأحاديث، ولعل الشاميين حيث رووا عنه خلطوا عليه، فإنه إذا حدّث عنه أهل العراق فرواياتهم عنه شبه المستقيم، وأرجو أنه لا بأس به.
"

تنبه ابن العديم أيضا لهذا الخطأ وقال:
" كذا وقع في النسخ «ورواية الشاميين» وهو طغيان من القلم والصواب «ورواية العراقيين». "
__________________

رد مع اقتباس
  #204  
قديم 03-10-18, 02:06 AM
عبدالفتاح محمود عبدالفتاح محمود غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-05-05
المشاركات: 350
افتراضي رد: النصيحة في تهذيب السلسلة الصحيحة الجزء الثاني

لا حرمنا الله من فوائدكم, نعم هو ما ذكرت, هو طغيان من القلم والصواب «ورواية العراقيين».
رد مع اقتباس
  #205  
قديم 03-10-18, 01:48 PM
زبير سعد زبير سعد غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 08-11-15
المشاركات: 208
افتراضي رد: النصيحة في تهذيب السلسلة الصحيحة الجزء الثاني

نفعنا الله بعلمكم الشيخ الفاضل شيخ عبدالفتاح.
__________________

رد مع اقتباس
  #206  
قديم 06-10-18, 05:44 PM
عمر بن أحمد بن حمدان عمر بن أحمد بن حمدان غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 22-04-12
المشاركات: 243
افتراضي رد: النصيحة في تهذيب السلسلة الصحيحة الجزء الثاني

احسن الله اليكم
هنالك ملاحظات كثيرة على تطبيقكم للقواعد وان سمح الوقت سنفصل
ملاحظات عامة : حيث انكم تاخذون جهد الشيخ رحمه الله بالتخريج
والامر الاخرتحقيق الحسن لغيره لديكم لا يوافق قواعد المصطلح
وايضا الاحظ انكم تحكمون على الطرق منفردة
-----------------
فائدة من كلام الحافظ في نزهة النظر تحل كثير من الاشكالات لديكم وان يسر الله الامر سافصل
قال الحافظ رحمه الله
(....ومتى تُوبعَ السيءُ الحفظ بمُعْتَبَرٍ كأَنْ يكونَ فَوْقَهُ، أو مِثلَهُ، لا دونه،وكذا المختلِط الذي لم يتميز، والمستور، والإِسنادُ المُرْسَلُ، وكذا المدلَّس إِذا لم يُعْرف المحذوفُ منهُ = صارَ حديثُهم حَسناً، لا لذاتِهِ، بل وصْفُهُ بذلك باعتبارِ المَجْموعِ، مِن المتابِع والمتابَع؛ لأن كلَّ واحدٍ منهم احتمالُ أن تكون روايته صواباً، أو غير صوابٍ، على حدٍّ سواءٍ، فإِذا جاءَتْ مِنَ المُعْتَبَرِين روايةٌ موافِقةٌ لأحدِهِم رَجَحَ أحدُ الجانِبينِ من الاحتمالين المذكورين، وَدَلَّ ذلك على أَنَّ الحديثَ محفوظٌ؛ فارْتَقى مِن درَجَةِ التوقف إلى درجة القبول. ومعَ ارْتِقائِهِ إِلى دَرَجَةِ القَبولِ فهُو مُنحَطٌّ عنْ رُتْبَةِ الحَسَنِ لذاتِه، ورُبَّما تَوقَّف بعضُهم عنْ إِطلاقِ اسمِ الحَسَنِ عليهِ....)
(نزهة النظر- الرحيلي
)1\129
رد مع اقتباس
  #207  
قديم 06-10-18, 06:33 PM
محمد عمرو محمد عمرو غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-02-07
المشاركات: 218
افتراضي رد: النصيحة في تهذيب السلسلة الصحيحة الجزء الثاني

ملاحظة طيبة اخي عمر ..
محاكمة الشيخ على اصول من ينتقد
كيف يستقيم ..

وجميعهم يزعم انهم على منهج نقاد عصر الرواية ..
رد مع اقتباس
  #208  
قديم 06-10-18, 06:43 PM
عبدالفتاح محمود عبدالفتاح محمود غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-05-05
المشاركات: 350
افتراضي رد: النصيحة في تهذيب السلسلة الصحيحة الجزء الثاني

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمر بن أحمد بن حمدان مشاهدة المشاركة
احسن الله اليكم
هنالك ملاحظات كثيرة على تطبيقكم للقواعد وان سمح الوقت سنفصل
ملاحظات عامة : حيث انكم تاخذون جهد الشيخ رحمه الله بالتخريج
والامر الاخرتحقيق الحسن لغيره لديكم لا يوافق قواعد المصطلح
وايضا الاحظ انكم تحكمون على الطرق منفردة 1\129
وإليكم أخي الفاضل
أما التفصيل فنحن ننتظره
أما أنني آخذ جهد الشيخ فليس صحيحا بل أنا أناقشه فيه وهذا يتطلب نقل كلامه أو تلخيصه وهذا ما ذكرته في أول الكتاب
أما الحسن لغيره ...فأي قواعد تقصد؟
هل هي قواعد الشيخين وأبي حاتم وأولئك الجهابذة أم قواعد ما بعد ابن الصلاح ومن جاء بعده؟
واختصارا أقول لك دع عنك القواعد وانظر للتطبيق العملي في كتب العلل وكتب الضعفاء, تجد ضالتك.
رد مع اقتباس
  #209  
قديم 06-10-18, 06:52 PM
محمد عمرو محمد عمرو غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 04-02-07
المشاركات: 218
افتراضي رد: النصيحة في تهذيب السلسلة الصحيحة الجزء الثاني

أخي عبد الفتاح
نريد منك لمحة عن منهجك في تقوية الاخبار
بين المتابعة والشاهد تقارب ام تباعد ؟
الحسن عند الترمذي
هل النكارة شيئ واحد متحد الاطراف أينما وجدت أسقطت الخبر
موقفك من فضفضة الاصطلاح عند من تقدم وتقنينه على مدلولات موحدة عند من تاخر
تقوية المرسل للمسند
تقوية الموقوف للمرفوع
التلقي بالقبول ودوره في التقوية
حدود شهادة المعنى القراني والاصول العامة للمعني الاسنادي
حتى نقارن بين اصول الباحث الناقد والباحث المنتقد
نقاط التوافق والاشتراك بينهما واوجه البينونة
هذا هو الاصل الذي ينبغي ان ينطلق منه كل من يكتب في تعقب فلان ...
رد مع اقتباس
  #210  
قديم 06-10-18, 07:33 PM
عبدالفتاح محمود عبدالفتاح محمود غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-05-05
المشاركات: 350
افتراضي رد: النصيحة في تهذيب السلسلة الصحيحة الجزء الثاني

لعلك لو تمعنت في تعقباتي عرفت منهجي ونحن في خلاصة الأمر ننتقد حسب ذوق المحدثين ولا يهمنا سواهم
وهناك مقدمة مطولة في بيان منهج الشيخ رحمه الله لعلي أضعها قريبا
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:13 AM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.