ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى الرواية
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 26-06-11, 08:19 PM
أبو أحمد خالد الشافعي أبو أحمد خالد الشافعي متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 15-06-11
المشاركات: 6,894
افتراضي دفتر الفوائد في المجالس الحديثية

قال بعض الحكماء : من لم يكن الدفتر في جيبه لم تثبت الحكمة في قلبه
وكما قيل قديما :
العلم صيد والكتابة قيده
قيد صيودك بالحبال الواثقة
فمن الحماقة أن تصيد غزالة
وتتركها بين الخلائق طالقة
ينبغي على طالب العلم أن يكون في جيبه دفترا صغيرا ليسجل الفوائد التي يسمعها من المشايخ والعلماء في المجالس الحديثية ، فإذا انتهى من درسه ذهب إلى بيته وسجل هذه الفوائد بدفتر آخر كبير قوي يتحمل فترات السنين ، ويكتبها بخط جميل مع تنسيق الفوائد وترتيبها
لأنه كما قال الإمام أبو حنيفة لأحد طلابه : لا تقرمط خطك < أي لا تكتب بخط صغير وخط سيء > إن عشت تندم وإن مت تشتم
وبالنسبة للدفتر الصغير فالأصل أن يكون هذا الدفتر مع طالب العلم في غالب فتراته فأحيانا قد يسمع فائدة جميلة من رجل كبير أو رجل عامي أو من طالب علم فضلا عن العلماء فيقوم بتسجيلها مباشرة لكي لا ينساها ، وبعد ذلك يقوم بنقلها إلى الدفتر الكبير الذي تحدثنا عنه آنفا
وفي الحديث الذي رواه الطبراني في الكبير ، والحديث بمجموع طرقة يصل إلى درجة الحسن لغيره : قيدوا العلم بالكتابة
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 26-06-11, 08:50 PM
أبو أحمد خالد الشافعي أبو أحمد خالد الشافعي متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 15-06-11
المشاركات: 6,894
افتراضي رد: دفتر الفوائد في المجالس الحديثية

وهذه الطريقة اتبعتها منذ 22 سنة بفضل الله عزوجل أي من العام 1409 هجري /1989 م
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 30-06-11, 11:29 AM
أبو أحمد خالد الشافعي أبو أحمد خالد الشافعي متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 15-06-11
المشاركات: 6,894
افتراضي رد: دفتر الفوائد في المجالس الحديثية

هذا الدفتر يطلق عليه بعض الفضلاء بدفتر الفوائد < وهو دفتر صغير يوضع في الجيب > ، والأصل أن يكون هذا الدفتر مع الطالب أينما حل وارتحل ، فإذا سمع فائدة مهمة رائعة قام بتسجيلها في هذا الدفتر ، ثم بعد ذلك يقوم بتسجيلها في دفتر كبير قوي مع كتابة الفائدة بخط كبير وحسن فضلا عن تنسيق الفوائد وإسنادها إلى قائلها .
وبعد سنوات عديدة ستحصل على الفوائد الكثيرة القيمة
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 03-08-11, 03:11 AM
أبو أحمد خالد الشافعي أبو أحمد خالد الشافعي متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 15-06-11
المشاركات: 6,894
افتراضي رد: دفتر الفوائد في المجالس الحديثية

لا بد للزاوي من كناش
يكتب فيه العلم وهو ماش ،
سمعت هذه الأبيات قديما من أحد طلاب العلم الشناقطة
قال أحمد فال ولد الدين :
كأني بك أخي القارئ مُقطبا جبينك متسائلا : ما سر تسمية هذه المدونة بالكناش.؟
الكناش والكناشة لغة – أبقاك الله – الأوراق تجعل كالدفتر تقيد فيها الفوائد والشوارد.
وكان من عادة الشناقطة أن لا تخلو يد الواحد منهم من دفتر أو إضمامة يرقم فيها ملح المجالس وأوابد الفكر وضوال الكلام، حتى قال قائلهم :
لابد للزاويِّ من كناش * يكتب فيه قاعدا أو ماش.
والزاويُّ: أحد الزوايا، وهم فئة اجتماعية كان الانشغال بالعلم أهم سماتها.
لكن تلك القسة الاحتماعيىة عفت عليها السنون. فنسأذن الزاوي في انتزاع صفة احتكرها أزمانا مديدة ونعيدها إلى سياقها الطبيعي متكئين على حث الإسلام على أن يكون العلم والتعلم شعار كل إنسان.
أما نقل الكناش من عالم الأوارق البالية إلى صفحات النت ففكرة انقدحت في ذهني عام 2004.
إذ كنت أتحدث على الهاتف مع أحد أصدقائي النابهين فأخبرني أنه اشترى حاسبوبا محمولا (لاب تاب). فقلت له أحسنت وأنشدت: “لا بد للزاوي من لابْ تابِ”..فأجاني على البديهة مكملا البيت: “يصحب في الذهاب والإياب”. ومن يومها وفكرة كناش غير تقليدي تراودني.
منقول من هذا الموقع
http://kannashi.wordpress.com/about_me/

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:51 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.