ملتقى أهل الحديث

العودة   ملتقى أهل الحديث > منتدى أصول الفقه
.

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #31  
قديم 06-09-07, 05:33 PM
ابو يعقوب العراقي ابو يعقوب العراقي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-05-07
الدولة: في قلب كل محب
المشاركات: 2,252
افتراضي

اخي
الحصول على كتب المنطق على الشبكة امر متعسر ...
وان وجد فقليل بالنسبة للكتب القيمه .....

وعلى كل من عنده كتاب في علم المنطق فليرفع بارك الله في الجميع ...

والله المستعان
______________________________
وقال تعالى سورة العنكبوت الم  أَحَسِبَ النَّاسُ أَن يُتْرَكُوا أَن يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لَا يُفْتَنُونَ وَلَقَدْ فَتَنَّا الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ فَلَيَعْلَمَنَّ اللَّهُ الَّذِينَ صَدَقُوا وَلَيَعْلَمَنَّ الْكَاذِبِينَ  أَمْ حَسِبَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ السَّيِّئَاتِ أَن يَسْبِقُونَا سَاء مَا يَحْكُمُونَ [العنكبوت:1- 4].
رد مع اقتباس
  #32  
قديم 06-09-07, 07:43 PM
عبد الحميد الأثري الجزائري عبد الحميد الأثري الجزائري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 18-02-07
المشاركات: 1,628
افتراضي

لعل هذا الرابط ينفع:وفقك الله
الشروح الصوتية لسلم الأخضري

إستعمل خاصية البحث في الملتقى
آسف لم أتمكن من وضع الرابط
__________________
من أحرقت بداياته،، أشرقت نهاياته
رد مع اقتباس
  #33  
قديم 07-09-07, 12:58 PM
سالم عدود سالم عدود غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 22-02-07
المشاركات: 327
افتراضي

جزاك الله خيراً
رد مع اقتباس
  #34  
قديم 07-09-07, 01:57 PM
ابو الدحداح الشافعي ابو الدحداح الشافعي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 09-07-07
المشاركات: 46
افتراضي

جزاك الله خيراً
أبا يعقوب
نرجو المواصلة فبهذا التبسيط تَفتحُ أبواباً طالما أغلقت.

لو يثبت هذا الموضوع لكن افضل
يا اخي
رد مع اقتباس
  #35  
قديم 08-09-07, 07:22 AM
ابو يعقوب العراقي ابو يعقوب العراقي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-05-07
الدولة: في قلب كل محب
المشاركات: 2,252
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو الدحداح الشافعي مشاهدة المشاركة
لو يثبت هذا الموضوع لكن افضل
يا اخي
اخيـ باركـ الله فيكــ

موضوع التثبيت لقدم للمشرف..... ليس لي دخل فيه..

لو يثبته [الموضوع لانه طويل ] الله يجزى الخير ...
نأمل منه.....
رد مع اقتباس
  #36  
قديم 23-09-07, 01:55 PM
ابو يعقوب العراقي ابو يعقوب العراقي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-05-07
الدولة: في قلب كل محب
المشاركات: 2,252
افتراضي نُكْمِل وَبِه نَسْتَعِين

الَمَعرَّف
فليكن قَوْل ابْن قُدَّامَه رَحِمَه اللّه هِي البداية فِي
الْمَدْخَل للَمَعرَّفِ

قَالَ ابْنُ قُدَّامَه فِي رَوْضَةِ النَّاظِر [ 1 - 10 ]
. . . والَمَاهِية مَا يَصْلُح جَوَابًا لِسُؤَال بصِيغة ( مَا هَو ) فَإِن صِيغ الِسُؤَال الَّتِي تَتَعَلَّق بِأُمَّهَات الَمطالب أَرْبَعَة أَحَدُهَا :
1 - ( هَل ) يَطْلُب بِهَا إمَا أَصِل الَوجود وإمَا صِفَتُه - وَالثَّانِي .
2 - (لَم ) سُؤَال عَن الْعِلَّةِ جَوَابَه بالبرهانِ - والثَّالِث
3 - (أَي ) يَطْلُب بَهِ تَمْيِيزا مَا عَرَّف جُمْلَتِه - الرابع
4 - ( مَا ) وجَوَابَه بِالْحَدّ .

وقَال نَصِير الطُّوسِيّ فِي تجريد الَمَنطق
( والَمطالب أَصُول وفُرُوع ، والأَصُول ثَلَاثَة مطالب . . . فُرُوع الَمطالب والفُرُوع كَثِيرَة مِنها " مُطَّلِب أَي "
حَيْث عَدَّهَا ( ( اي ) ) مَن الفُرُوع لَا مَن الَامهات . . .للتنبيه فقط !!!
وَقَد تكُلَم عَن ا لَمطالب الَامَام الغزالي فِي مَعيار العلَم فِي فنِ الَمَنطقِ - (1 / ص 57 ) و فِي الَمستصفى - (1 / 21) وغيره.

اقَوْل :
اذا سَمَعَت لَفَظ مَن اي لُغَة كَانَت . . .فهذا اللفظ مجهول...
لكي تُحَصَّل عَلَى الَمَعَرَّفه الَمجهَولة لَابد ان تَمْر...

بـ ( خَمْس مُراحل )

متواليه اعم مَن ان تَكُون تُصَوِّريه او تَصْدِيقَه .

الَمُرحلةَ الَاولى - التَّعْرِيف اللَفَظي لذالك الشَّيْء الَّذِي تُرِيدُ ان تعَرَّفهُ , فَتَسْأَل عَن الَمَعَنى الَّذِي وَضَع لَه .
مثالَه لَوتَسْأَل عَن لَفَظ ( غضنفر او اللَّيْث ) عَن الَوَضَع الَّذِي وَضَع لَه العرب .
فِيَكُون الْجَوَاب للَاسدِ .
وهَذَا الَامور تكفلت بِهَا القواميس اللُغَة الَّتِي تَبِين التعاريف اللغوية اللَفَظية .
وهَذِه تُصَوِّر اجمَالي عَن ذَلِك الشَّيْء ........ ثَمّ . . .

الَمُرحلة الثَّانِيَة - بَعَد ان عَرَّفت الَمَعَنى الَوَضَعي او التَّعْرِيف اللَفَظي, تَفْزَع نَفْسَك لِطَلَب اخر وهَو ؟ ؟ ؟
تُرِيد بَيان مَاهِية ذالك الَمَعَنى تفصيل ذالك الَمجمل لتميزه عَن غَيْره الَمتعلق بالذهَن .
فَتَسْأَل عَنه بِكُلَمة ( مَا ) فتقَوْل ( مَا هَو ؟ ؟ )
وهَذِه الـ ( مَا ) تَسَمَّى [ مَا ] الشارحه و سَبَب التَّسْمِيَة لَانْها تَشْرَح مَعَنى اللَفَظ والْجَوَاب عَن هَذِه الَمُرحلة تَسَمَّى ( التَّعْرِيف الَاسمي)
و يَُكُون التَّعْرِيف الَاسمي بالجنسِ والْفَصْلِ القربيين وهَو ( الْحَدّ التَّامّ الَاسمي ) وَقَد يَكُون التَّعْرِيف الَاسمي بالْفَصْلِ وَحْدَه او مَنضم بجنسِ بَعِيد او وهَو الَّذِي
يُسَمَّى بـ ( الْحَدّ الناقص ) وَقَد يَكُون التَّعْرِيف الَاسمي بالخاص و بجنس قَرِيب وهَو ( الرسم او التَّامّ ) وان كان بِالْعَرْض وَحْدَه وهَو الَّذِي يُسَمَّى(الرسم الناقص)
وان كَنَت تُرِيد مميزات للَمَاهِية تَسْأَل بصِيغة الِسُؤَال بـ ( اي ) فالْجَوَاب يَكُون بالْفَصْل او الْعَرَض . .
وبَعَد ان تعَرَّفت الى مَاهِية ذَلِك الشَّيْء تَفْزَع نَفْسَك الى مَعَرَّفت التَّصْدِيق بَه . . .

الَمُرحلة الثَّالِثَة : تَطْلُب نَفْسَك تَصْدِيق بوجود ذالك الشَّيْء فَتَسْأَل بصِيغة ( هَل البسيطه ) الَّتِي يَكُون الَمحمول فِيها مَوْجُود . . .
هَل هَذَا مَوْجُود . ! ! . .
هَل وَجَد كَذَا . ! ! . .
هَل هَو مَوْجُود . . ! ! .
تنبيه : مُهِمّ قَد يَعْتَرِض عَارَض او يقَوْل قَال انا احْتَاج الَمُرحلة الثَّالِثَة بالَمَعَرَّفة وثَمّ الَمُرحلة الثَّانِيَة . . . ! !
نقَوْل ان تَرْتِيب الثَّانِيَة والثَّالِثَة حَسَب مقتضى الطبع قَد يقَدم 2 عَلَى 3 او العكس حَسَب مقتضى الطبع.
او قَد يَعْتَرِض عَارَض او يقَوْل قَال انا لا احْتَاج الَمُرحلة الثَّانِيَة بالَمَعَرَّفة واكتفِي بالَمُرحلة الثَّالِثَة . . ! !
نقَوْل ان اكتفأك لَانك عالَم بوجود الشَّيْء قَبَّل العلَم بتفصيل مَا اجملَه اللَفَظ الدَّال عَلَيْه.
هُنَاك قاعده مُهِمّه وهِي :
ان الرسوم والْحَدّود سَوَاء كَانَت الناقصه او التَّامّه قَبَّل الِسُؤَال عَنها بـ ( هَل ) حُدُود ورسوم اسمية , وهِي بِأَعْيَانِهَا بَعَد الِسُؤَال عَنها بـ ( هَل ) تنفلب حُدُود ورسوم حقيقيه..

وبقي
الَمُرحلة الرَّابِعَة : طَلَب التَّصْدِيق بـ ( هَل الَمُركبَه ) و الْفَرَق بَيْن هَل البسيطه والَمُركبَه مَن اسْمَهَا مُركبَه حَيْث تَطْلُب ثُبُوت شَيْء لشَيْء بَعَد فَرَض وجوده والبسيط لَا يَسْأَل عَن ثُبُوت شَيْء لشَيْء بَل شَيْء وَاحِد فَقَط . . . .
والثُبُوت الَمَعَني هُنَا قَد تَكُون صِفْه . .

تنويه وتنبيه: اسئلة عير شرعية ..وهي مستورد من شبهات المشككين من حكماء الفلاسفة..
ووجودها في الغالب فِي كَتَب الَمَنطق .
كمَعيار العلَم فِي فن الَمَنطق - (1 / 57 ) و فِي الَمستصفى - (1 / 21 ) و محك النظر - (1 / 32) للغزالي وجاءت بعضها بالفصل في الملل والأهواء والنحل .
عَندمَا تَصِل لَهَذِه النقطة يمَثَّلَون بِمِثَال وهَو مُخَالِف للشرع .
نبَيْن هَذِه الَمغالطه مَنهم :
هَل اللّه تَعَالَى خَالِق الْبَشَر
وهَل اللّه تَعَالَى متكُلَم وآمُر وناه .
هَل اللّه مَوْجُود . .
لَا يَجُوز هَذِه الِسُؤَال ... لَان الِسُؤَال تشكيكي بالعقيده . . .
واليعاذ باللّه . . .

قَال تَعَالَى ( أَفِي اللّهِ شَكٌّ فَاطِرِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ ) [ إبراهِيم : 10 ]
وهذه الاسئلة ليست بالكتاب ولا السنة فلا ينبغى التلفظ بها فيجب على كل إنسان أن يسلم بمبادئ الشرائع ، لأن مبادئها أمور إلهية تفوق العقول الإنسانية ، وكيفية وجودها هو أمر معجز عن إدراك العقول الإنسانية ، فلابد أن يعترف بها مع جهل أسبابها.. " راجع تهافت التهافت [ص 122 وبعدهااااا]

وجاء عن شيخ الاسلام عنه كلام قريب من هذه الالفاظ في درء التعارض [5 - 363 ]
فإذا قال السائل : هل الله جسم أم ليس بجسم ؟ لم نقل : إن جواب هذا السؤال ليس في الكتاب والسنة) أ.هـ
و يلاحظ من كلامه رحمه الله انه ينكر صيغة السؤال نظرا للجواب ...
ان لم اكن مخطىء وهو امر محتمل لمثلي ...
وهَل مَن قُلْت الَامَثَّلَه حَتَّى تَأْتِي وتشكك . . .
نستغفر اللّه . . .


فان حَصَلَت عَلَى الَاجابة سَوَاء كَانَت هَل البسيطه او الَمُركبة تَفْزَع نَفْسَك الى
:
الَمُرحلة الْخَامِسَة والَاخيره : طَلَب عَلة الحكم فَقَط اوعَلَة الَوجود فَقَط او مَعًا عَلَة الحكم وعَلَة الَوجود. .
فتعَرَّف السَبَب فِي حصول ذَلِك الشَّيْء . . .
فِيَكُون الِسُؤَال بصِيغة ( لَم )
لِمَ كَان ذَلِك الشَّيْء كَذَا . . . .
لِمَ فلَان كَذَا . . . .
وهَذِه السسلة الَّتِي مُر بِك قَد اشرا اليها الَامَام الغزالي رَحِمَه اللّه فِي مَعيار العلَم و فِي فن الَمَنطق بقَوْلَه :
والسَّائِل عَن الشَّيْء بقَوْلَه : مَا هَو ؟ لَا يَسْأَل إلَا بَعَد الْفَرَاغ عَن مُطَّلِب هَل ، كمَا أَن السَّائِل بَلَم لَا يَسْأَل إلَا بَعَد الْفَرَاغ عَن مُطَّلِب هَل ، فَإِن سَأَل عَن الشَّيْء قَبَّل اعْتِقَاد وجوده وقَال : مَا هَو ؟ رَجَّع إِلَى طَلَب شَرَح الإسم . أ . هـ

نرَجَّع لكُلَام ابْن قدامه رحمه الله فِي الرَوْضَة لَانْه خلَاصة الكُلَام الَمتقَدم . . .
. . . والَمَاهِية مَا يَصْلُح جَوَابًا لِسُؤَال بصِيغة ( مَا هَو ) فَإِن صِيغ الِسُؤَال الَّتِي تَتَعَلَّق بِأُمَّهَات الَمطالب أَرْبَعَة أَحَدُهَا :
( هَل ) يَطْلُب بِهَا إمَا أَصِل الَوجود وإمَا صِفَتُه لِطَلَب التَّصْدِيق بوجود الشَّيْء اوعَدَمه
( لَم ) سُؤَال عَن الْعِلَّة جَوَابَه بالبرهان لِطَلَب عَلَت التَّصْدِيق و عَلَت الَوجود
او التَّصْدِيق فَقَط . .
(أَي ) يَطْلُب بَه تَمْيِيز مَا عَرَّف جُمْلَتِه ( لتميزه عمَا يُشَارِكُه فِي الجنس تَمْيِيزا عَن الذَّات والْعَرَض بَعَد العلَم بجِنْسِه . .
( مَا ) وجَوَابَه بِالْحَدّ . لِطَلَب تُصَوِّر الَمَاهِية وتنقسم الى الشارحه و الْحَقِيقَة

التمثيل للَمطالب
هَل : هَل احْمَد مَوْجُود
لَم : لَم كَان العالَم حادثا
اي : مَا الشَّجَر ؟ ؟ الْجَوَاب - انْه جسم . . . اي جسم هَو ؟ ؟ . . . الْجَوَاب نامي .
مَا : مَا الْخَلّ . . الخ

علمااا ذكر ابْن قُدَّامَه اربعة فَقَط . . . .لَيْس هَذَا حَصِر للَمطالب فاعلَم . .
انمَا كمَا قَال هَن امهات والَمُهِمَّات مقَدمَات هُنَاك مطالب جزئية لَيْست لَها فَائِدَة كبيره بالنسبة لَامهات الَمطالب وَيُمَكِّن ان يَسْتَغْنِي عَنها بالِسُؤَال بطريقة التبديل :
كيف : مَايَصْلُح ان يَكُون جَوَابًا بِكيف - ككيف حَالِك - بَيان حَقِيقَة الَمَاهِية .
متى اين : عَن الظرف
كم : عَن الَكُمية
وغَيْرها مَن الَمطالب .

بَعَد الْمَدْخَل للَمَعرَّف نبَيْن . . . .


الَمَعرَّف
تمهِيد

ان الَاجمَال فِي مفاهِيم اللَفَظ وعدم اتفاق عَلَى حُدُودِ مَعَنى اللَفَظ يُوقَع كَثِير مَن النَّاس بسَبَبَه فِي الَمَنازعات وسَوَاء كَانَت هَذِه الَمَنازعات فِي مسائل علَمية او سياسيه او غَيْر ذَلِك .
ممَا يفقَد حبَل الَاتفاق و التفاهم بَيْن الَمتنازعين عَلَى حُدُود مَعَنى اللَفَظ , فَكُل وَاحِد يَذْهَب بمذهب بمَا يَرَاه هَو او مَا يُخْتَلَج فِي خاطره مَن الَمَعَنى وَقَد يَذْهَب بمذهب لصورة الَمَعَنى للَفَظ ويقتنع بَه لتساهَل مَنه او قُصُور مدراكه للصور الحقيقية الَمطومسة , فِيبني عَلَيْه قَضَيْت مزيفه .
والسَبَب بَيْن وهَو جهَلَهُ الَّذِي حجبَه.

اذن نقَوْل الَمَعَرَّف هَو مَا يقَال لَافادة تُصَوِّر بوَجَّهٍ ينطبق عَلَيْه ويميزه عَن جَمِيع مَاعداه ويقَال قَوْلَا شارحا لشَرَحه مَاهِية الشَّيْء .
او نقَوْل بصِيغة اخرى ( بَيان حَقِيقَة الشَّيْء , وايضاح مَعَناه)
االمعرِف - بِكسر الرَّاء - قَوْل الشارح
الَمَعرَف - بِفَتْح الرَّاء - الَمفسر او الشارح لِذَات و الصِّفَات الَمَعَرَّف .

شروط الَمَعرَّف

يَشْتَرِط لصحة التَّعْرِيف ان يَكُون :
الشَّرَط الَاول :
ان يَكُون الَمَعرِف ( بالكسر ) مساويا الَمَعرَف ( بِالْفَتْح ) فِي الصِّدْق .
ولَيْست هَذِه الَمُخَالِف او عَدَم الَمساوي بَيْن الَمَعرِف و الَمَعرَف مَن كُل وَجَّه مطلقا اذن مَا الفَائِدَة مَن التَّعْرِيف.
اذن يُمَكِّن اين يَكُون هُنَاك :
1 - اتحاد مَن جِهَة .
2- واختلَاف مَن جِهَة
اي هُنَا تغاير لَان الَمَعَرَّف تَحُتُّه مجهَول .
و تتحقق هَذِه الَمساوة ان كَان التعَرَّف جامَعًا مَانعا :
) الَاطراد والَانعكاس ) فالَاطراد هَو أَنه كُلَمَا وَجَد الْحَدّ وَجَد الَمحُدُود فلَا يَدْخُل فِيه شَيْء لَيْس مَن أفراد الَمحُدُود فهَو بمَعَنى طَرْد الأغيار فِيَكُون مَانعا .
والَانعكاس هَو أَنه كُلَمَا وَجَد الَمحُدُود وَجَد الْحَدّ فلَا يَخْرُج عَنه شَيْء مَن أفراده فهَو بمَعَنى جَمَع الأفراد فِيَكُون جامَعًا
وهُنَاك قَوْل أَخَّر العكس .
نظرنا للشرط الَاول يُمَكِّن ان نقَوْل لَا يَجُوز تعريف :
( أ ) - التَّعْرِيف بالَاعم مَن الَمَاهِية الَمَعَرَّف, لَو عَرَّفت الْحَيَوَان بأَنه ( جسم نامي او مَاشي عَلَى رِجْلَيْه ) هَذَا التَّعْرِيف فَاسِد لَانْه غَيْر مَانع لَانْه يُصَدَّق عَلَى النَّبَات انْه نامي , وجملة مَن الحيونات تَمْشِي عَلَى رَجُلَيْن , او تعَرَّف الَمبدأ انْه مُرفوع لَانْه يَشْتَرِك بَهَذِه الصِفْه الْفَاعِل وغَيْره .

(ب ) التَّعْرِيف بالَمباين للَمَاهِية الَمَعَرَّفه لَانْهمَا لَا يتصادقان مَن الجابَيْن فلَا يَكُون التَّعْرِيف جامَا مَانعا فَإِن الَمتباينين كالخطين الَمتوازيين لَا يَلْتَقِيَان أبداً .
مثالَه - تعريف الذَّهَب بأَنه فضه او تعريف الَانسان انْه حَيَوَان صاهَل . . .

(ج) - التَّعْرِيف بالَاخص مَن الَمَاهِية الَمَعَرَّف , , لَو عَرَّفت الَانسان بأَنه
(حَيَوَان يكَتَب ) هَذَا التَّعْرِيف فَاسِد لَانْه غير جَامَع لجَمِيع افراد جِنْسِه فهَل الذي لَايكَتَب ولَا يَقْرَأ لَيْس بأَنسان....

الشَّرَط الثَّانِي :
ان يَكُون التعَرَّف اجلى مفهَومَا واعَرَّف للَمخاطب مَن الَمَعَرَّف لَان الْغَرَض مَن التَّعْرِيف افادة التُصَوِّر الَمجهَول .

نظرنا للشرط الثَّانِي يُمَكِّن ان نقَوْل انْه لَا يَجُوز تعريف :
( أ ) - التَّعْرِيف بالَمساوي مَعَرَّفه كتعريف الْفَرْد بانْه عَدَد يَنْقُص عَن الزَّوْج بوَاحِد , او تعريف الَمتحرك ( مَالَيْس بساكن ) وهَذَا التعريق فاسد لَان السَّكُون والحركة متساويان فِي الخفاء والَوضوح فلَا يَصِحّ تعريف احدهمَا بالَاخر .

(ب ) - التَّعْرِيف بمَا يتوقف فِي فهمه عَلَى الَمَعَرَّف فانْه مستلزم الدُّور الَمحَال .
. اي أَن يَكُون خالياً مَن الدُّور . وَصُورَة الدُّور بالتَّعْرِيف أَن يَكُون الَمَعرِّف مجهَولَاً فِي نَفَسَه , ولَا يعَرَّف إلَا بالَمَعرَّف, بَيْنمَا أَن الَمقصود مَن التَّعْرِيف هَو تفهِيم الَمَعرَّف بِوَاسِطَة الَمَعرِّف .
مثالَه تعريف العلَم أَن نقَوْل انكشاف الَمَعلَوم لَان الَمَعلَوم لَا يُمَكِّن ان نَفْهَمُه الَا بَعَد ان نعَرَّف العلَم و العكس . . لَان العلَم مَن اشتقاقه
والدُّور يَقَع تَارَة بمُرتبة وَاحِدة , يُسَمَّى ( دَوْراً مصرَّحاً ) ويَقَع أَخَّرى بمُرتبتين أَو أُكَثِّر , ويُسَمَّى دَوْراً مضمُراً
1 - الدُّور الَمصرَّح : مَثَّل تعريف الشَّمْس بأَنها ( كَوْكَب يَطَّلِع فِي النَّهَار ) والنَّهَار لَا يعَرَّف إلَا بالشَّمْس , إِذ يقَال فِي تعريفه : ( النَّهَار : زمَان تَطَّلِع فِيه الشَّمْس ) . فتوقفت مَعَرَّفة الشَّمْس عَلَى مَعَرَّفة النَّهَار , ومَعَرَّفة النَّهَار حَسَب الْفَرْض متوقفة عَلَى مَعَرَّفة الشَّمْس , والَمتوقف عَلَى الَمتوقف عَلَى شَيْء , متوقف عَلَى ذَلِك الشَّيْء , فِينتهِي الأمُر بالأخير إِلَى أَن تَكُون مَعَرَّفة الشَّمْس متوقفة عَلَى مَعَرَّفة الشَّمْس .
2 - الدُّور الَمضمُر : مَثَّل تعريف الَاثنين بأَنها زَوْج أَول والزَّوْج يعَرَّف بأَنه مَنقسم بمتساويين . والَمتساويان يعَرَّفان بأَنهمَا شيئان أحدهمَا يطابق الْآخَر والشيئان يعَرَّفان بأَنهمَا اثْنَان فرَجَّع الأمُر بالأخير إِلَى تعريف الَاثنين بالَاثنين .
وهَذَا دَوْر مضمُر فِي ثلَاث مُراتب , لأَن تعَدَد الَمُراتب باعتبار تعَدَد الَوسائط , حَتَّى تنتهِي الدُّورة إِلَى نَفَس الَمَعرَّف الأَول والَوسائط فِي هَذَا الَمثال ثلَاث : الزَّوْج ,الَمتساويان , الشيئان .
.

( جـ ) - التَّعْرِيف بالَاخفى مَعَرَّفة .
مثالَه تعريف النَّار بانْها جوهر كالنَفَس . . هَذَا التَّعْرِيف فَاسِد لَان النَفَس هِي اخفى مَعَرَّفة مَن النَّار .

سُؤَالي لَكُم مَاهَو تعريف النَّار والنَفَس ؟ ؟ ؟ ؟ ؟ ؟

( و ) - التَّعْرِيف بالَمشترك اللَفَظي الذي لَم يتَبِين الَمُراد مَن مَعًانيه والتَّعْرِيف بالَمجاز الْخَالِي مَن القرينة وبالغريب الَّذِي لَم يعلَم مَعَناه لَان هَذِه كُلَها اخفى مَن الَمَعَرَّف فلَا يَصِحّ بِهَا التَّعْرِيف , أمَا مَع القرينة فلَا بَأْس كمَا قَدمَنا ذَلِك فِي بحث الَمشترك والَمجاز . وَإِن كَان يَحْسُن عَلَى كُل حَال اجْتِنَاب الَمجاز فِي التعاريف .

( هـ ) التَّعْرِيف التشككي بشتمَالَه عَلَى ( او ) الَمشككه وهَذِه مَن خَوَاصّ الْحَدّود اي يَشْتَرِط فِيها خلَوه مَن ( او ) خلَاف الرسوم فهِي اوسع مَنه اي بِجَوَاز اشتمل الرسوم عَلَى ( او ) لَان الرسوم - كمَا سَيَأْتِي ان شَاء اللّه - فِيها التَّعْرِيف بالخاص و الشَّيْء الَوَاحِد يشمل عَلَى خَوَاصّ كَثِير عكس الْحَدّود فأَنها لَا تَكُون الَا بالجنس و الْفَصْل .
مثالَه تقَوْل مَا الَانسان
بتعريفك ( ( الَانسان ) ) بالْحَدّ تقَوْل حَيَوَان ناطق مَن غَيْر ( او ) التشككية.
و بتعريفك ( ( الَانسان ) ) بالرسم تقَوْل حَيَوَان ضاحك او قابَل للتعلَم او الْكِتَابَة اواو . . الخ

الشَّرَط الثَّالِث : أَن تَكُون الْأَلْفَاظ الَمستعملة بالتَّعْرِيف ناصعة واضحة لَا إبِهَام فِيها فلَا يَصِحّ استعمَال الْأَلْفَاظ الَوحشية الْأَلْفَاظ الَوحشية هِي الْأَلْفَاظ الَّتِي تَشْتَمِل عَلَى تركيب يتنفر الطبع مَنه . والْغَرِيبَة ولَا الغامضة الْأَلْفَاظ الْغَرِيبَة هِي الْأَلْفَاظ الَّتِي لَا يَكُون استعمَالَها مشهَوراً .

نُكْمِل فِيمَا بَعَد ان شَاء اللّه
اخر جَزْء مُهِمّ من
( ( قَسَّم مَن التصورات ) )
______________________
حَكَمُ تَارِك الْأَعْمَال الظَّاهِرة بالْكُلْيَةِ عَنْدَ أَهَلِِ السَّنَةِ وَالْجَمَاعة
قال شيخ الاسلام في الاستقامة[2 -160 ]
ومن الكلام ما يسمى علما وهو جهل مثل كثير من علوم الفلاسفة واهل الكلام والاحاديث الموضوعة والتقليد الفاسد واحكام النجوم ولهذا روى ان من العلم جهلا ومن القول عيا ومن البيان سحرا
ومن العلم ما يضر بعض النفوس لاستعانتها به على اغراضها الفاسدة فيكون بمنزلة السلاح للمحارب والمال للفاجر ومنه ما لامنفعة فيه لعموم الخلق مثل معرفة دقائق الفلك وثوابته وتوابعه)أ.هـ
رد مع اقتباس
  #37  
قديم 23-09-07, 02:25 PM
ابو يعقوب العراقي ابو يعقوب العراقي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-05-07
الدولة: في قلب كل محب
المشاركات: 2,252
افتراضي

للمشرف المحترم لو تصوب هذه الاخطاء بارك الله فيك ورفع هذه المشاركه بعد التصويب
1- تنويه وتنبيه: اسئلة عير شرعية ==== غير
،2- وكيفية وجودها هو أمر معجز عن إدراك العقول الإنسانية ، فلابد أن يعترف بها مع جهل أسبابها.. " راجع تهافت التهافت [ص 122 وبعدهااااا] =======خذف هذا السطر لانه ليس من اصل الموضوع
3- اذن نقَوْل الَمَعَرَّف ==== اذن يمكن ان نقول

بارك الله فيك
رد مع اقتباس
  #38  
قديم 23-09-07, 06:43 PM
أبو فهر السلفي أبو فهر السلفي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 12-09-05
المشاركات: 4,419
افتراضي

بارك الله فيك وأعانك الله ووفقك............
__________________
اللهم اغفر لنا وارحمنا وعافنا واعف عنا وأصلح لنا شأننا كله ..
رد مع اقتباس
  #39  
قديم 24-09-07, 06:22 PM
ابو يعقوب العراقي ابو يعقوب العراقي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 11-05-07
الدولة: في قلب كل محب
المشاركات: 2,252
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو يعقوب العراقي مشاهدة المشاركة
للمشرف المحترم لو تصوب هذه الاخطاء بارك الله فيك ورفع هذه المشاركه بعد التصويب
1- تنويه وتنبيه: اسئلة عير شرعية ==== غير
،2- وكيفية وجودها هو أمر معجز عن إدراك العقول الإنسانية ، فلابد أن يعترف بها مع جهل أسبابها.. " راجع تهافت التهافت [ص 122 وبعدهااااا] =======خذف هذا السطر لانه ليس من اصل الموضوع
3- اذن نقَوْل الَمَعَرَّف ==== اذن يمكن ان نقول

بارك الله فيك
نكرر الطلب للمشرف
رد مع اقتباس
  #40  
قديم 23-10-07, 11:29 AM
ابو الدحداح الشافعي ابو الدحداح الشافعي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 09-07-07
المشاركات: 46
افتراضي

السلام عليكم

استاذ ابو يعقوب العراقي

المعذرة اشكل على تعريفك للمعرف لو توضح لي
اقتباس:
اذن نقَوْل الَمَعَرَّف هَو مَا يقَال لَافادة تُصَوِّر بوَجَّهٍ ينطبق عَلَيْه ويميزه عَن جَمِيع مَاعداه ويقَال قَوْلَا شارحا لشَرَحه مَاهِية الشَّيْء .

بارك الله فيك
_____________________________________________
قال تعالى (لاَ يُكَلِّفُ اللّهُ نَفْساً إِلاَّ وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبَّنَا لاَ تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلاَ تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْراً كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلاَ تُحَمِّلْنَا مَا لاَ طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنتَ مَوْلاَنَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ [البقرة : 286]
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:18 PM.


vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.