عرض مشاركة واحدة
  #86  
قديم 22-05-11, 05:29 AM
أم هانئ أم هانئ غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 07-10-10
المشاركات: 1,302
افتراضي رد: ** السِّمْطُ الجامع لما يَعِنُّ من خاطر لامع ... متجدد

48 - نفي مطلق الرضا ، أم نفي الرضا المطلق ؟(1)


عنّ لي يوما أن عدم الرضا منشؤه

الفارق بين المأمول والمتاح

فصورته في معادلة :

المأمول - المتاح = الشعور بعدم رضا


والسؤال :

هل عدم الرضا يساوي المقدار الفارق بين المأمول والمتاح ؟
[ نفي مطلق الرضا ]


أم أن :

محض وجود الفارق بين المأمول والمتاح يسبب عدم الرضا بالكلية ؟
[ نفي الرضا المطلق ]


فهل تصير المعادلة :

المأمول - المتاح = الشعور بعدم رضا مساوٍ للفارق بين المأمول والمتاح ؟


أم تصير المعادلة :

المأمول - المتاح = الشعور بعدم الرضا التام ؟



أم أن هذا يختلف من حال إلى حال ؟!





-----------------------------------------

(1)- هذه الخاطرة لا تعارض الأحاديث الداعية
للرضا وعدم التسخط .
رد مع اقتباس