عرض مشاركة واحدة
  #99  
قديم 23-07-18, 04:02 PM
عبدالفتاح محمود عبدالفتاح محمود غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 30-05-05
المشاركات: 353
Exclamation رد: النصيحة في تهذيب السلسلة الصحيحة الجزء الثاني

(83) حديث (663 ): " اجتنبوا هذه القاذورة التي نهى الله عز وجل عنها، فمن ألم فليستتر بستر الله عز وجل، فإنه من يبد لنا صفحته نقم عليه كتاب الله ".
• مرسل.
قال الشيخ - رحمه الله -:
1-رواه أبو عبد الله القطان في حديثه (56 / 1): وعنه البيهقي (8 / 330): حدثنا حفص بن عمرو الربالي قال: حدثنا عبد الوهاب الثقفي قال: سمعت يحيى بن سعيد الأنصاري يقول: حدثني عبد الله بن دينار عن ابن عمر: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم بعد أن رجم الأسلمي قال: فذكره. ورواه العقيلي (203) من طريق الثقفي ومن طريق آخر عن يحيى بن سعيد به، وزاد في رواية ما بين المعكوفتين. وسندها حسن، والأصل صحيح.
وأخرجه أبو القاسم الحنائي في " المنتقى من حديث الجصاص وأبي بكر الحنائي " (160 / 2) وابن سمعون في الأمالي " (2 / 183 / 2) من طرق أخرى عن الريالي به.
وتابعه أنس بن عياض عن يحيى بن سعيد به، وفيه الزيادة. أخرجه الطحاوي في " المشكل " (1 / 20) والبيهقي والحاكم (4 / 244) وقال: " صحيح على شرط الشيخين "، ووافقه الذهبي، وهو كما قالا.
2-وقد وجدت له شاهدا من حديث أبي هريرة مرفوعا به. أخرجه الديلمي في " مسنده "(1 / 1 / 40 - مختصره) عن يحيى بن أبي سليمان عن زيد أبي عتاب عنه. وهذا إسناد لا بأس به في الشواهد، زيد هذا - وهو ابن أبي عتاب وثقه ابن معين. ويحيى بن أبي سليمان قال أبو حاتم: يكتب حديثه، ليس بالقوي. وقال البخاري: منكر الحديث. وذكره ابن حبان في " الثقات ".
• قلت: طريق الثقفي, قد اختلف في وصله وإرساله على يحيى بن سعيد:
فوصله عنه عبد الوهاب بن عبد المجيد الثقفي كما ذكر.
وخالفه ابن جريج وابن عيينة, فقالا عن عبد اللَّه بن دينار أنه بلغه أن النبي - صلى اللَّه عليه وسلم - قال فذكره
وقال عبد الرحيم بن سليمان حدثنى يحيى بن سعيد عن عبد اللَّه بن دينار أراه عن ابن عمر فذكره.
ورواه عبد الوهاب بن عبد المجيد الثقفي عن يحيى بن سعيد واختلف عنه:
* فقال حفص بن عمرو الربالي: ثنا عبد الوهاب الثقفي قال: سمعت يحيى بن سعيد يقول: ثني عبد الله بن دينار عن ابن عمر.
أخرجه ابن المقرئ في "المعجم" (863) والبيهقي (8/ 330)
وقال حسين بن حسن: ثنا عبد الوهاب الثقفي قال: سمعت يحيى بن سعيد يقول: أخبرني عبد الله بن دينار أنه بلغه أن النبي - صلى الله عليه وسلم - لما رجم الأسلمي
أخرجه العقيلي (2/ 248 - 249) .
وقال أبو سعيد يحيى بن سليمان الجعفي: ثنا عبد الرحيم بن سليمان ثنا يحيى بن سعيد عن عبد الله بن دينار - قال الجعفي: أراه عن ابن عمر -
أخرجه العقيلي (2/ 248)
والجعفي مختلف فيه، وثقه الدارقطني، وقال النسائي: ليس بثقة.
وقال ابن جريج: أني يحيى بن سعيد عن عبد الله بن دينار أنه بلغه .
أخرجه عبد الرزاق (13336), ومن طريقه العقيلي (2/ 248 - 249) عن ابن جريج به.
وتابعه سفيان بن عيينة قال: حدثنا بهذا الحديث يحيى بن سعيد عن عبد الله بن دينار، ثم سألت عبد الله بن دينار عنه فقال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - على المنبر: فذكره.
أخرجه العقيلي (2/ 249) عن بشر بن موسى الأسدي ثنا الحميدي ثنا سفيان به.
وهذا أصح.
قوله:« وتابعه أنس بن عياض عن يحيى بن سعيد به...».
رواه أبو ضمرة أنس بن عياض الليثي عن يحيى بن سعيد واختلف عنه:
قد اختلف فيه على أنس بن عياض فوصله عنه أسد بن موسى ومحمد بن الصلت.
خالفهما يونس بن عبد الأعلى وهارون بن موسى الفروى والصواب عن أنس بن عياض الإرسال،
فقال أسد بن موسى المصري: ثنا أنس بن عياض عن يحيى بن سعيد ثنى عبد الله بن دينار عن ابن عمر أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قام بعد أن رجم الأسلمي فقال: "اجتنبوا هذه القاذورة التي نهى الله عنها، فمن ألم، فليستتر بستر الله تعالى، وليتب إلى الله، فإنه من يبد لنا صفحته نقم عليه كتاب الله". أخرجه الطحاوي في "المشكل" (91) والحاكم (4/ 244 و 383) من طرق عن أسد بن موسى به.
وقال الحاكم: صحيح على شرط الشيخين"
ولم ينفرد أسد بن موسى به بل تابعه محمد بن الصلت التوزي ثنا أبو ضمرة به.
أخرجه العقيلي (2/ 248)
وقال يونس بن عبد الأعلى المصري: عن أنس بن عياض عن يحيى بن سعيد ثنى عبد الله بن دينار مولى ابن عمر أنه بلغه أن رسول الله عليه السلام , ثم ذكر هذا الحديث حرفا حرفا أخرجه الطحاوي (92)
وتابعه هارون بن موسى الفروي ثنا أبو ضمرة به. أخرجه البيهقي (8/ 330)
فالصواب مع من أرسل وذكره الدارقطني في " العلل" (6/ 385/ 2811) فقال: يرويه يحيى بن سعيد الأنصاري، واختلف عنه؛
فرواه عبد الوهاب الثقفي، عن يحيى، واختلف عنه؛
فرواه حفص الربالي، عن عبد الوهاب، عن يحيى، عن عبد الله بن دينار، عن ابن عمر.
وخالفه أبو موسى محمد بن المثنى، فرواه عن عبد الوهاب، عن يحيى، عن عبد الله بن دينار، مرسلا.
ورواه أبو ضمرة، واختلف عنه؛
فوصله هارون بن موسى الفروي، عن أبي ضمرة، عن يحيى بن سعيد، عن عبد الله بن دينار، عن ابن عمر.
وغيره يرويه، عن أبي ضمرة، ولا يسنده.
ورواه حبان بن علي، وعبد الرحيم بن سليمان، عن يحيى بن سعيد، عن عبد الله بن دينار، أحسبه، عن ابن عمر، بالشك.
ورواه ليث بن سعد، وابن عيينة، وحماد بن زيد، عن يحيى بن سعيد، عن عبد الله بن دينار مرسلا عن النبي صلى الله عليه وسلم، وهو أشبهها بالصواب.

وفي الباب: مرسل زيد بن أسلم: أخرجه مالك (2/ 825) , ومن طريقه البيهقي (8/ 330), وفي "الشعب" (9226) أن رجلا اعترف على نفسه بالزنا على عهد رسول الله - صلى الله عليه وسلم -، فدعا له رسول الله - صلى الله عليه وسلم - بسوط، فأتي بسوط مكسور، فقال "فوق هذا" فأتي بسوط جديد لم تقطع ثمرته، فقال "دون هذا" فأتي بسوط قد ركب به ولان، فأمر به رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فجلد، ثم قال "أيها الناس قد آن لكم أن تنتهوا عن حدود الله، من أصاب من هذه القاذورات شيئا فليستتر بستر الله، فإنه من يبد لنا صفحته نقم عليه كتاب الله"
قال ابن عبد البر في التمهيد 5/ 321 – 322: هكذا روى هذا الحديث مرسلا جماعة الرواة للموطأ، ولا أعلمه يستند بهذا اللفظ من وجه من الوجوه، وقد روى معمر عن يحيى بن أبي كثير عن النبي - صلى الله عليه وسلم - مثله سواء"

***
رد مع اقتباس