عرض مشاركة واحدة
  #26  
قديم 10-05-19, 04:07 PM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 5,798
افتراضي رد: من الغفلة أثناء دعاء القنوت ...




حكم إطالة الدعاء في قيام رمضان، حتى يكون الدعاء ما يقارب الساعة


أجاب الشيخ مشهور سلمان:

هذا ليس بمشروع.

بعض الناس في قيام رمضان يمكث يدعوا ويدعوا دعاءً طويل.

ما هو الثابت في الدعاء عن النبي ﷺ وعن الصحابة؟

الجواب:

الثابت عند ابن خزيمة في صحيحه عن عمر كانوا يلعنون الكفرة في رمضان، وكانوا يقنتون في النصف الثاني من رمضان -ما بعد الخامس عشر من رمضان.

أخرجه ابن خزيمة في صحيحه (1100). وإسناده صحيح ، صححه الشيخ الألباني رحمه الله في "قيام رمضان" (ص31) .

أما قبل ذلك؛ كان النبي ﷺ في القُنوت؛ يقنت في الوتر أحياناً.

يعني أنت الآن هل تقنت في وترك؟

السنة ماذا تعمل؟

السنة أن تترك تارة وتفعل تارة.

فكان الناس في النصف الأول من رمضان في القنوت؛ الإمام يقنت تارة ويترك تارة.

متى يحافظ الإمام على القنوت؟

يحافظ في النصف الثاني.

- في النصف الأول تقنت قبل الركوع.

- وفي النصف الثاني تقنت قبل أو بعد الركوع، الأمر واسع- وتزيد قليلاً.

ما هو دعاء القنوت؟

عن الحسن بن علي بن أبي طالب قال: علَّمَني رسولُ اللهِ ﷺ كلماتٍ أقولهنَّ في قنوتِ الوِترِ: اللهمَّ اهدِني فيمن هديتَ وعافِني فيمن عافيتَ وتولَّني فيمن توليتَ وبارِكْ لي فيما أعطيتَ وقِني شرَّ ما قضيتَ إنك تقضي ولا يُقضى عليك، إنه لا يذِلُّ من واليتَ تباركتَ ربَّنا وتعاليتَ".
سنن أبي داود (١٤٢٥) وصححه الألباني.

أنا لو عندي سبورة (لوح) الآن أكتب:

❶ اللهم اهدني فيمن هديت.
❷ وعافني فيمن عافيت.
❸ وقني شر ما قضيت.

ثم أَذكُر الدعاء، وأقول للناس الموجودين: ادع، ما يخطر في بالك ادع، أي دعاء من الأدعية، لا بد أن يكون الدعاء الذي تدعو به تحت بند من هذه البنود.

ما هو المراد؟

المراد: أن اقوال النبي صلى الله عليه وسلم فيها الخير والبركة، والمتحذلِق الذي يدعو بعد الركوع ساعة، يذهب يمينًا وشمالًا، ويكرر كثيرًا، هذا قيام رمضان.

ماذا يعني قيام رمضان؟

يعني الغالب في الصلاة أن تكون قرآن، وليس دعاء، فنحن لسنا مجتمعين حتى ندعوا.

ولذا ندعوا بدعاء القنوت، فدُعاء القنوت فيه كُليات، وكل خير يشمله هذا الدعاء.

*ولذا أقول كلمة وهذه الكلمة لا تستقر إلا في قلب السني الذي يحب السنة، ويحب المأثور عن النبي صلى الله عليه وسلم وعن الصحابة، أقول: كل الخير في المأثور، ما ترك لنا مَن قبلنا شيء يقربنا إلى الله تعالى إلا وفعلوه حتى الأدعية*.

فإذا أنت دعيت دعاء مطلق، مهما كنت ذكيًا فلن تجد عبارات أحسن من التي دعا بها النبي صلى الله عليه وسلم.

لذا كل ما التزمتَ أنت بالمأثور؛ اجتمع لك الخير.

لذا من حسنات العبارات الطيبه لشيخ الإسلام ابن تيمية، قوله:

مَن كان مقتديًا بالسلف؛ فإن الاقتداء بالسلف يزيد العَقل والخُلُق والعِلم.

الاقتداء بالسلف يزيد ماذا؟

يزيد عقلك وخُلقك وعلمك.

فالاقتداء بالسلف هو المطلوب.

والله تعالى أعلم

⬅️ مجلس فتاوى الجمعة:

١٤، شعبان، ١٤٤٠ هـ
١٩ - ٤ - ٢٠١٩ افرنجي

↩️ رابط الفتوى:
http://meshhoor.com/fatwa/2970/

__________________
((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس