عرض مشاركة واحدة
  #2  
قديم 06-04-18, 09:35 AM
حسن المطروشى الأثرى حسن المطروشى الأثرى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 13-12-10
الدولة: بلاد دعوة الرسول عليه الصلاة والسلام
المشاركات: 1,910
افتراضي رد: السلسلة المباركية

( 2 )

وأردت أن أسلك مسلك اهل الفضل والعلم في نشر وبث عبق طيبهم في الآفاق وكما قيل فتشبهوا بهم إن لم تكونوا مثلهم ..
وكنت قد جردت فيه شيئا من الاقتباسات القرآنية وشحنت فيه من الآثار والأخبار النبوية وقد كنت اواضب على إضافة ما بدا لي منه بد من حكم واقوال حتى جال في خاطري كفايته وصار لي مثل المرجع واورد فيه وضع النقاط على الحروف وحل معاني الرموز


ومنهم من سيستوعره وينكره ولكن لكل بضاعة سوقها واستقيت جل كلماته من علماء الأدب وأربابه وصناعه وحذاقه واقتبس جل كلماتهم الأبية لتكون لي معينا واسوق الفاظهم بأبين طريقة لتشكيل المعاني الجميلة


وأحمد الله على ما جبلني عليه من حب السنة واهلها وبغض البدع وأربابها وأسال الله الثبات على السنة اللهم يا ولي الإسلام واهله ثبتنا على الإسلام والسنة حتى نلقاك

ولم أجنح في هذا المختصر للتطويل أو استقصاء جميع الأقاويل بل كلما بدا لي شيئا لا بد لي ذكرته في هذا المختصر لاسرد فيه جل المذكورات وكما أن أفكار وبنات الخواطر لا تستولد فجأة أو على انفرادها فتحتاج الى تمحيص الأخبار وسرد الاقوال ومن ذلك في صدر ما ذكرته في مقدمة هذا الكتاب "

وذكرت فيه مقدمة عن اسباب كتابته وصدرت ذلك بالدعاء لحاجتي وطلب الانخراط في مغبة أهله ومغفرة الله لزلتي فما كان صوابا فمنه وحده وما كان خطأ فمني ومن الشيطان وأسأل الله ان يتجاوز عنا بفضله ويتغمدنا برحمته

ولطالما وقف غيرنا على خطأ أو هفوة أو زلة فأصلحه فالعاقل من عد الحسنات في جنب السيئات وهذا لا يدركه إلا من دق فهمه وجل نظره ومن الفواقر من رأى حسنة سترها وإن رأى سيئة أذاعها

وإنه من يلتمس عورة أخيه تتبع الله عورته ومن تتبع الله عورته يفضحه في بطن بيته فالمؤمن للمؤمن مرآة أخيه فمن رأى خلة سدها او حسنة عدها
قال الحسن بن وهب : " من حقوق المودة أخذ عفو الاخوان والاغضاء عن التقصير إن كان " " شرح المقامات للحريري ( ج2/ ص 188 )

وفي الحديث " والله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه "

وسأضرب لذلك أمثلة ولعلني لا أبلغ إلى الغاية القصوى في اختيار الالفاظ ووضعها في المكان اللائق بها لقلة بضاعتي في هذا الميدان "
__________________
قال العبد الفقير لعفو ربه وغفر لوالده واسكنه فسيح جناته العلم حياة القلوب والابدان
رد مع اقتباس