عرض مشاركة واحدة
  #4  
قديم 21-07-15, 05:50 AM
إسلام بن منصور إسلام بن منصور غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 12-08-03
المشاركات: 2,709
افتراضي رد: تفسير سورة الأنعام من مختصري لتفسير الطبري (متجدد)

{وَمَا تَأْتِيهِمْ مِنْ آيَةٍ مِنْ آيَاتِ رَبِّهِمْ إِلَّا كَانُوا عَنْهَا مُعْرِضِينَ}[الأنعام: 4]

{وَمَا تَأْتِيهِمْ} وَمَا تَأْتِي هَؤُلَاءِ الْكُفَّارِ الَّذِينَ بِرَبِّهِمْ يَعْدِلُونَ أَوْثَانَهُمْ وَآلِهَتَهُمْ..
{مِنْ آيَةٍ} وحُجَّةٍ وَعَلَامَةٍ وَدِلَالَةٍ..
{مِنْ آيَاتِ رَبِّهِمْ} مِنْ حُجَجِ رَبِّهِمْ، وَدِلَالَاتِهِ، وَأَعْلَامِهِ عَلَى وَحْدَانِيَّتِهِ، وَحَقِيقَةِ نُبُوَّتِكَ يَا مُحَمَّدُ، وَصِدْقِ مَا أَتَيْتَهُمْ بِهِ مِنْ عِنْدِي..
{إِلَّا كَانُوا عَنْهَا مُعْرِضِينَ}[الأنعام: 4] إِلَّا أَعْرَضُوا عَنْهَا -يَعْنِي: عَنِ الْآيَةِ- فَصَدُّوا عَنْ قَبُولِهَا وَالْإِقْرَارِ بِمَا شَهِدَتْ عَلَى حَقِيقَتِهِ وَدَلَّتْ عَلَى صِحَّتِهِ، جَهْلًا مِنْهُمْ بِاللَّهِ وَاغْتِرَارًا بِحِلْمِهِ عَنْهُمْ.
__________________
لا علم إلا بحفظ ، ولا حفظ إلا بفهم، ولا تمكن إلا بملكة .

العلم النافع ، وذكر الله الحقيقي ، يُهذب الطبع ، ويحسن الأخلاق . (البحر المديد / 3/317)
رد مع اقتباس