عرض مشاركة واحدة
  #52  
قديم 15-06-08, 01:03 PM
علي بن حسين فقيهي علي بن حسين فقيهي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 26-03-05
المشاركات: 1,897
افتراضي الدرر البازية على منتقى الأخبار - كتاب الصلاة -

59 - باب الصلاة على الفراء والبسط وغيرهما من المفارش



1 - عن ابن عباس‏:‏ ‏(‏أن النبي صلى اللَّه عليه وآله وسلم صلى على بساط‏)‏‏.‏ رواه أحمد وابن ماجه‏.‏([1])


2 - وعن المغيرة بن شعبة قال‏:‏ ‏(‏كان رسول اللَّه صلى اللَّه عليه وآله وسلم يصلي على الحصير والفروة المدبوغة‏)‏‏.‏ رواه أحمد وأبو داود‏.‏


3 - وعن أبي سعيد‏:‏ ‏(‏أنه دخل على رسول اللَّه صلى اللَّه عليه وآله وسلم قال‏:‏ فرأيته يصلي على حصير يسجد عليه‏)‏‏.‏ رواه مسلم‏.‏


4 - وعن ميمونة قالت‏:‏ ‏(‏كان رسول اللَّه صلى اللَّه عليه وآله وسلم يصلي على الخمرة‏)‏‏.‏ رواه الجماعة إلا الترمذي لكنه له من رواية ابن عباس رضي اللَّه عنه‏.‏


5 - وعن أبي الدرداء قال‏:‏ ‏( ‏ما أبالي لو صليت على خمس طنافس‏)‏‏.‏ رواه البخاري في تاريخه‏.‏




([1])هذه الأحاديث تدل على أنه لا مانع من الصلاة على حوائل دون الأرض كالبساط والفراش والطنافس وغير هذا مما يفرشه الناس لأن الرسول صلى الله عليه وسلم صلى على الحصير وعلى البساط والخمرة وهكذا قول أبي الدرداء (ما أبالي لو صليت على خمس طنافس‏)‏‏ رواه البخاري في تاريخه فلو كان واحداً فوق واحدٍ فلو كان حصير فوق حصير أو حصير فوقه بساط آخر أو فراش آخر لا بأس بهذا المهم أن يكون سليماً ليس فيه نجاسة وليس من اللازم أن يباشر الأرض نفسها من حصباء أو تراب فإن صلى على الأرض فلا بأس وإن صلى على فراشه فقد صلى النبي صلى الله عليه وسلم فلا بأس أن يصلي على الفراش سواء من الشعر أو من القطن أو من الحصير وهكذا الجلود المدبوغة أو غير مدبوغة وليس فيها نجاسة من مذكاة فالمقصود أنه لا بأس له أن يصلي على أي نوع من البسط الطاهرة لأن الرسول صلى الله عليه وسلم فعل ذلك
@ الاسئلة : - أ - ما حكم الصلاة على الفراش الذي فيه نجاسة وهو يابس ؟
لا يصلي عليه إلا على الطرف الذي ليس فيه نجاسة أما إذا كان الطرف عليه نجاسة يصب عليه الماء أما إذا كان البساط طويل كبير وطرف فيه نجاسة وطرف سليم يصلي على الطرف السليم .
ب - هل تزول النجاسة بغير التطهير ؟
لا تزول إلا بالماء إلا الاستجمار فإذا استجمر زال حكم النجاسة .
ج - بعض الناس عندهم وسواس في الصلاة على الفرش والثياب التي لا يدري هل هي طاهرة أو نجسة ؟
لا ينبغي التحرج النبي صلى الله عليه وسلم هو سيد الخلق وهو القدوة فالأصل الطهارة إلا ما علمت أنه نجس .
د - ما حكم الدخول إلى دورات المياه بغير نعال ؟
لا حرج لكن إن وطئ نجاسة غسل رجله .
هــ - أيهما الأفضل الصلاة على الأرض أو البساط ؟
الأمر فيها واسع سواء صلى على الأرض أو البساط فالنبي صلى الله عليه وسلم صلى على الأرض وعلى البساط .
و - بعض الناس يأتي للمسجد ومعه سجادة مع أن المسجد مفروش ؟
الأولى أن يصلي مع الناس على ما صلوا عليه ولا يخص نفسه بشيء هذا هو الأحوط والأولى .
ح - اتخاذ السجادة دائماً لا يصلي إلا عليها ؟
لا بأس إذا كان من باب الحرص على الطهارة لأن المكان لا يؤمن فهذا أسلم له فلا بأس به
ط - إذا كان السجادة فيها صور ؟
تصح الصلاة ولكن الأولى أن تكون سادة ليس فيها شيء يشوش عليه لا خطوط ولا نقوش ولا صور وإلا فالصورة في الشيء الذي يوطأ على الأرض يجوز في البساط ونحوه لكن إذا كانت سادة سليمة أفضل
ك - إذا كانت صور ذوات الأرواح في المكان الذي لا يصلي عليه ؟
لا يضر لأنها ممتهنة النبي صلى الله عليه و سلم قال في قصة عائشة ( أن تتخذ منها وسادتين ترتفق بها ) وفي حديث أبي هريرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال له جبريل ( ومر بالستر أن يتخذ وسادتان منتبذتان توطأن )
س - اتخاذ السجاجيد في المساجد المفروشة ؟
لا أعلم فيه شيء مثل بقية البسط
__________________
يسرني تواصلك عبر صفحتي على الفس بوك

http://www.facebook.com/profile.php?id=100000127392830
رد مع اقتباس