عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 03-01-20, 10:51 AM
زهرة الأقصى زهرة الأقصى غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 28-01-17
المشاركات: 14
افتراضي هل هذا النص يفيد بدعوة جمال الدين الأفغاني لترجمة القرآن الكريم؟؟؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
قرأت كلاماً لجمال الدين الأفغاني نقلاً عن أحد تلامذته يشير هذا النص إلى التقليل من شأن آراء المفسرين بحيث يشير إلى عدم الركون واضاعة الوقت في قراءة أقوال المفسرين ولكن هل دعوته بترجمة تعاليم الاسلام في هذه المقالة إشارة إلى ترجمة القرآن؟؟؟
والنص هو كما يلي:
"القرآن وحده سبب الهداية والعمدة في الدعاية. أما ما تراكم عليه وتجمع حواليه من آراء الرجال واستنباطاتهم ونظرياتهم فينبغي ألا نعول عليه كوحي. وإنما نستأنس بهم كرأي ولا نحملها على أكفنا مع القرآن في الدعوة إليه. وإرشاد الأمم إلى تعاليمه لصعوبة ذلك وتعسره وإضاعة الوقت في عرضه.ألسنا مكلفين بالدعوة إلى الإسلام وحمل الأمم على قبوله؟ وهل تمكن الدعوة من دون ترجمة تعاليم الإسلام إلى لغة الاقوام الذين ندعوهم؟هل في طاقة سكان البرازيل مثلاً إذا أردنادعوتهم إلى الإسلام أن يفهموا كنه الإسلام من ترجمة أقوال علماء الإسلام وآرائهم المتشعبة في تفسير القرآن والحديث.ألق نظرك على فهرست أحد الكتب الدينية الكبرى وتأمل فيها لنرى ما الذي يمكن عرضه والدعوة إليه من أحكامها وتعاليمها وما لا يمكن تجد أن ما لايمكن العمل به ولا الدعوة إليه ولا تطبيق مفاصله أصبح عبأ يجب الاستغناء عنه بما يمكن.والممكن هو ما في القرآن وحده"..". المغربي، جمال الدين الأفغاني (ص62-63).
رد مع اقتباس