عرض مشاركة واحدة
  #72  
قديم 10-01-11, 05:22 PM
ابو حذيفة الأثري ابو حذيفة الأثري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 22-08-09
المشاركات: 485
افتراضي رد: تراجم ُ وصفحات ٍ ومواقعُ لأشياخ // ملتقى أهل الحديث ..

من حق مشايخنا علينا أن نذكر محاسنهم و فضلهم ....

هذه ترجمة شيخنا عبد الله بن ناجي المخلافي


منقول

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه أما بعد:

وبما أن ألأخ (أبو همام) طلب مني التعريف بنفسي وهذا وإن كان صعبا على النفس إلا أني أكتب شيئا ولو قليلا لعل ناظرا يقرأ فيدعو لي بالتوفيق فيستجيب الله عز وجل فأكون من السعداء : فأقول: حامدا ربي عز وجل منكسرا له متذلللا بين يديه على ما أنعم به وأكرم:

عبد الله بن ناجي بن محمد المخلافي
ولدت في اليوم الثاني من شهر رمضان المبارك عام 1390هـ في مكة المكرمة ، وبعد سنتين انتقل بي والدي رحمه الله إلى المدينة المنورة وما زلت بها حتى الآن ولله الحمد، أسأله أن يكتب لي ذلك حتى نهاية العمر. كما أسأله أن يجعلني ممن طال عمره وحسن عمله.
وكان والدي (1343-1415هـ) رحمه الله عالماً ومدرسا محتسباً بالمسجد الحرام قديماً (في السبعينات والثمانينات الهجرية) وكان مما دَرَّسَه اللغة العربية والحديث، وكان ممن يحفظ ألفية ابن مالك في اللغة ويختمها مراجعة من حفظه في ساعة إلا ربعاً رحمه الله.
درست بفضل الله على والدي رحمه الله شيئا من القرآن الكريم والتجويد والنحو ومبادئ القراءة والكتابة وابتدأت ذلك وأنا ما زلت صغيراً، وكان رحمه الله له فضل كبير في تربيتي وتوجيهي لطلب العلم على المشايخ .
كما درست على شيخ أظنه الطيب التونسي تحت القبة التي كانت بشارع المناخة شيئا من القرآن الكريم وأنا ما زلت صغيراً ، ثم التحقت بالمدارس النظامية ، فدرست المرحلة الابتدائية بمدرسة الإمام الشافعي بالمدينة المنورة ، ثم ألحقني والدي رحمه الله بالجامعة الإسلامية فدرست فيها المرحلة المتوسطة والثانوية ، والجامعية ، حتى تخرجت منها عام 1412هـ من كلية الشريعة ، وبعد تخرجي من الكلية كانت تراودني فكرة إكمالالدراسات العليا وكانت رغبة والدي رحمه الله وكنت أقول طلب العلم أولى والعمر قصير لكن يسر الله أخيرا لي ذلك في أصول الفقه ولله الحمد.
بعد تخرجي من كلية الشريعة بقليل التحقت للعمل بالمسجد النبوي الشريف وما زلت حتى تاريخه ولله الحمد يسر الله لي الخير أينما كان .
حضرت على بعض مشايخ المسجد النبوي الشريف دروسهم في فنون مختلفة وابتدأت بحضور دروس مشايخ المسجد النبوي وسني دون البلوغ ولله الحمد، وممن حضرت دروسهم: الشيخ أبو بكر الجزائري في التفسير وصحيح البخاري والسيرةالنبوية ، والشيخ عطية محمد سالم دروساً في أصول الفقه وشرح الموطأ وبلوغ المرام ،والشيخ محمد بن حمود الوائلي في الفقه والشيخ محمد بن محمد المختار الشنقيطي في الفقه والشيخ محمد بن صالح العثيمين رحمه الله حينما كان يقدم الى المدينة المنورة ويدرس بالمسجد النبوي، كما حضرت عليه كثيراً من دروس رمضان بالمسجد الحرام بمكة المكرمة في العشر الأواخر وغيرها، كما حضرت مواعظ الشيخ عبد الفتاح عشماوي رحمه الله أيام الخميس في الحصوة الأولى بالمسجد النبوي .
وحضرت على الشيخ العلامة عبد المحسن بن محمد المنيف في الفقه الحنبلي. وفي العقيدة على مشائخ منهم الشيخ عبد الله بن محمد الزاحم إمام وخطيب المسجد النبوي ورئيس محاكم منطقة المدينة المنورة رحمه الله ـ ومما قرأته عليه كتابه رسالة في التوحيد عقيدة أهل السنة والجماعة ـ، والشيخ عبد الله بن عبد الرحمن الجبرين، والشيخ عبد الله بن عثمان الصالح والشيخ صالح بن محمد العقيل والشيخ منصور بن عبد العزيز السماري ، وفي أصول الفقه على مشائخ منهم الشيخ احمد محمود عبدالوهاب الشنقيطي ، كما حضرت بعض دروس شيخنا عبد الله بن عبد العزيز الراجحي بالمدينة المنورة في الدورات التي يلقيها في الإجازة الصيفية، كما حضرت بعضاً من مواعظ وفتاوى الشيخ صالح اللحيدان رئيس مجلس القضاء الأعلى في المسجد الحرام بمكة المكرمة وكذلك مواعظ وفتاوى سماحة الشيخ عبد العزيز بن عبد الله آل الشيخ المفتي العام للمملكة العربية السعودية في المسجد الحرام وكذلكالشيخ عبد الله بن غديان عضو مجلس كبار العلماء بالمملكة كما حضرت على سماحة العلامة عبد العزيز بن عبد الله بن باز رحمه الله بعض دروسه …وغيرهم ولله الحمد.
حفظت القرآن الكريم ولله الحمد وقرأ القراءات العشر والأربعة الزائدة (الشاذة) ومن مشايخي في القرآن الكريم : الشيخ أحمد اسماعيل مكتي والشيخ عبد الباسط بن حامد محمد والشيخ بكري بن عبد المجيد الطرابيشي أعلى أهل الدنيا إسناداً فيما يُعلم حتى الآن. وأجزت بذلك ولله الحمد.
كما قرأت متون الجمزورية والجزرية وغيرها من متون التجويد ومتون وكتب القراءات على مشايخي. وحصلت على إجازات في ذلك (القراءة والتجويد وغير ذلك) ومما أكرمني الله تعالى به قراءتي لبعض منظومات شيخنا العلامة إبراهيم علي علي شحاتة السمنودي عليه بمنزله في سمنود بمصر ، كما وفقني الله لقراءة السلسبيل الشافي في التجويد للشيخ عثمان سليمان مراد وغير ذلك والحمد لله. ومما أكرمني به الله تعالى أن قرأت كتاب تحفة الإخوان في بيان أحكام تجويد القرآن للشيخ حسن إبراهيم الشاعر شيخ القراء بالمسجد النبوي رحمه الله قرأته على شيخنا عبد المجيد بن صادق الأبادي الذي توفي قبل شهر من الآن تقريباً وهو قرأه على مؤلفه بل إن مؤلفه قد أملاه عليه إملاءً من فيه رحم الله الجميع، تذكرته الآن فكتبته لعل ناظراً يدعو له .
وقد وفقني الله تعالى فابتدأت تدريس القرآن الكريم وأنا دون سن العشرين، في المسجد النبوي وفي غيره، وتدريسي للإقراء لأخذ السند وتصحيح التلاوة وتدريس متون التجويد.
أحببت علم الحديث وقرأت فيه فحصل لي ولله الحمد سماع الكتب الستة كاملة وأيضا الموطأ وسنن البيهقي الكبير وغيرها من كتب السنة. وأجزت بذلك وبغيره بالأسانيد المتصلة إلى أصحاب الكتب وكل منهم بأسانيده في كتابه. كما حصل لي من الأجزاء والمسلسلات الحديثية شيء لا بأس به أشكره سبحانه وتعالى على ما أنعم.
كما دَرَست والتقيت بكثير من أهل العلم الوافدين في مواسم الحج والعمرة للحرمين الشريفين وقرأت على الكثير منهم واستفدت منهم، وقد أكرمني الله تعالى بالتتلمذ بالقراءة والإجازة على أكثر من خمسمائة من المشايخ والله خير الشاهدين.
ولي مع كثير منهم ذكريات جميلة أسأل الله سبحانه أن ييسر لي تدوين ذلك،فهناك الفوائد والفرائد والطرائف... وما زلت أطلب العلم وأثني الركب عند أهل العلم، وأسأل الله سبحانه أن ييسر لي الاستفادة من أهل العلم حتى الممات.
لي مشاريععلمية أرجو الله توفيقه لعملها وإخراجها كما أن لي عدة مؤلفات وتحقيقات بعضها طبعوأكثرها لم يطبع ومنها:
1ـ الحواشي المرضية على المقدمة الجزرية في تجويد كلامرب البرية (تأليف) (لم يطبع)
2ـ آداب المعلم والمتعلم في حلقات تحفيظ القرآنالكريم (تأليف) طبع طبعة ويعاد طبعه الآن طبعة تجارية.
3ـ شرح قاعدة الضروراتتبيح المحظورات ( تأليف ) (لم يطبع)
4ـ رسالة الهدى في الاتباع للنبي المقتدىصلى الله عليه وسلم لمحمد سعيد سفر المدني ( تحقيق ) (لم يطبع).
5ـ زيارة المسجدالنبوي الشريف (تأليف) طبع طبعة خيرية.
6ـ فيض الجواد بعلوِّ الإسناد لأحمد بن محمد سفر المدني (تحقيق) (لم يطبع)
7ـ الموازنة بين مسندي الإمامين أحمد بن حنبلوبقي بن مخلد للشيخ عبد الحق الهاشمي (تحقيق).
8ـ وسائل الدعوة إلى الله بالمسجدالنبوي. (تأليف).
9ـ (غزوة الخندق) لفضيلة العلامة والدي رحمه الله تعالى ناجيبن محمد المخلافي. (اعتناء) (لم يطبع).
10ـ الممارسات الخاطئة لبعض المعالجينبالرقية الشرعية، الأسباب والعلاج، ودور وسائل الإعلام المرئية في توسيع دائرةالخطأ والصواب (تأليف) (لم يطبع).
11 - المشاركة في تحقيق الكواكب الدراري لابن عروة الحنبلي
كما أن لي مشاركة في التأليف في الفقه الحنبلي وأصول الفقه ....وغير ذلك يسر الله إتمام ما لم يتم ووفق لطباعة الجميع وغيره وكتبله القبول والنفع وجعله من العمل الذي ينفع في الآخرة ورزقني الإخلاص.
كما أني لم أكتب ذلك فخراً على أحد لكنه من باب التحدث بما أنعم الله به عليَّ.واستجابةللذي طلب مني ذلك وإن كنت لا أعرفه أبدا. أسأله سبحانه وتعالى أن يجعلنا من عباده المخلصين وأن يوسع لنا في رزقنا ويرزقنا العلم النافع والعمل به ونشره بين الناس بالتدريس والتعليم وغيره، وأن ييسر لنا الخير أينما كنا.
كما أسأله أن يرحم من مات من مشايخي وأن يلبس ثوب الصحة والعافية والسلامة على الأحياء منهم وأن يسكنالجميع الجنة، إنه على ذلك قدير.
وصلى الله على نبينا وسيدنا محمد وعلى آلهوصحبه أجمعين.
والحمد لله رب العالمين.
رد مع اقتباس