عرض مشاركة واحدة
  #78  
قديم 30-09-11, 02:20 PM
أبو معاوية البيروتي أبو معاوية البيروتي غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 25-04-08
الدولة: بلاد الشام
المشاركات: 5,798
افتراضي رد: الجديد وما لم يُنشَر من سيرة الإمام المحدِّث محمد ناصر الدين الألباني (1333 - 1420 هـ)


دقة الشيخ الألباني رحمه الله في المواعيد


قال الشيخ أبو إسلام صالح طه : كان الشيخ الألباني رحمه الله يُربينا على الدقة في المواعيد، ومِن أمثلة لك أنني كنت إذا دعوته الى زيارتي
أو صحبته الى دعوة كان رحمه الله لا يتأخر ولا يتقدم عن الموعد المضروب له ويقول:
الذهاب قبل الموعد كالتأخر عن الموعد، فالتأخر عن الموعد يُربك صاحب الدعوة،
وحدَث أن دعوته يوما عندي الساعة الواحدة ظهرا فوصل بسيارته قبل الموعد
بربع ساعة فبقي في سيارته جالسا ولم ينزل حتى حان الموعد ...
ولم أكن أعلم بوجود الشيخ إلا أنَّ الذين كانوا برفقة الشيخ ذكروا لي ذلك،
فلما سألتُ الشيخ عن ذلك فقال: لأنك قبل الموعد تكون مشغولا
بالاستعداد لاستقبال الضيوف في الموعد المحدد ... فإذا دخلنا عليك قبل
الموعد شغلناك عما أنت فيه من استعداد وتجهيز لاستقبال ضيوفك ...
فرحم الله شيخنا ...
ما أدق فقهه! وما أشدَّ حرصه على العمل بسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم.
وكان رحمه الله إذا دُعيَ لا يأخذ أحدا معه حتى يستأذن له صاحب الدعوة،
وذاتَ مرةٍ دعوته قائلا: يا شيخنا، أدعوكم للغداء عندي غدا،
وأنا أقصد دعوته هو وزوجته أمُّ الفضل، وفي اليوم الثاني جاء في الموعد وحده،
فقلت له: أين أمُّ الفضل؟
فقال: أنت لم تذكر لي أن أحضر أم الفضل معي، ونحن نلتزم الدقة في الكلام .

===============

نقلته من منتدى الألوكة
__________________
((تابعوا فوائد متجددة على قناة التليغرام)) :

https://telegram.me/Kunnash
.
رد مع اقتباس