عرض مشاركة واحدة
  #8  
قديم 02-02-05, 11:47 PM
أبوعبدالعزيزالمصري أبوعبدالعزيزالمصري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 01-06-04
المشاركات: 23
افتراضي

جزاكم الله خيرا ونفع بكم ولا عدمنا فوائدك
وبالنسبة للإشكال الأخير - وهو تكرار رواية ابن أبي مليكة عن عائشة ، حسب الترجيح السابق - أقول : نعم هو تكرار ، ولكن تكرار مقصود ، والموضع الأول الغرض منه ذكر الحديث من طريق ابن أبي مليكة عن عائشة ، وأن النسائي أخرجه . والموضع الثاني الغرض منه ذكر قصة الإرسال لا ذكر الرواية من هذا الطريق ، فقد تقدمت الإشارة إليها .
وقد وجدت أن القاضي الحسين بن محمد المغربي (متوفى 1119 هجرية) في كتابه "البدر التمام شرح بلوغ المرام" قد فهم هذا المعنى من كلام ابن حجر - وواضح من كلامه أنه استفاده من ابن حجر وإن لم يصرح بذلك - وإليكم نص كلامه :
(فائدة : ذكر ابن عبد البر أن ابن عباس اختُص من بين الصحابة بهذه الرواية ، وليس كذلك ، وقد أخرج النسائي من طريق أبي سلمة عنه عن عائشة مثله ، وأخرجه الطحاوي والبزار من رواية مسروق عنها ، وصححه ابن حبان ، وقد أعل بالإرسال ، كما ذكر النسائي عن عمرو بن علي أنه قال لأبي عاصم : أنت أمليت علينا من الرقعة ليس فيه "عائشة" ؟ فقال : دع "عائشة" حتى أنظر فيه . وهذا إسناد صحيح لولا هذه القصة ، لكنه شاهد قوي ...).
والحمد لله أولا وآخرا