عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 15-11-19, 08:22 AM
محمد محمد الشوا محمد محمد الشوا غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 24-04-08
المشاركات: 133
افتراضي فوائد لغوية شرعية

فوائد لغوية شرعية (١):
-------------------------------
انتشر عند كثيرين أن قول (الله موجود) كفر ؛ بزعم أن (موجود) بمعني مخلوق ، ولا بد له من واجد أي خالق.
قلت: الصواب أن (موجود) من الفعل الثلاثي (وجد) بمعني (طلب ) أو (عثر على) ، واسم الفاعل (واجد) ؛ أى (الذي يعثر على ) ، واسم والمفعول (موجود) أي الذي يجده طالبه.
فيصح قولنا (الله موجود) من باب الإخبار ...
قال الله تعالى "ووجد الله عنده فوفاه حسابه" ، وقال تعالى:" لوجدوا الله توابا رحيما ".
وقال النبي صلى الله عليه وسلم :"احفظ الله تجده تجاهك".
وأيضا (موجود) عكس (معدوم) ... والله موجود وليس عدما.
** لكن الفعل الذي بمعني خلق أو أنشأ هو الرباعي (أوجد) ، واسم الفاعل منه (موجد) -بكسر الجيم- بمعنى خالق أو منشئ، واسم المفعول (موجد)- بفتح الجيم- بمعني مخلوق أو أوجده غيره .. فلا يقال على الله (موجد) بالفتح..
وإنما وقع الخطأ بسبب الخلط بين الثلاثي والرباعي في الاشتقاق والدلالة.
د. محمد الشوا.
رد مع اقتباس