الموضوع: #خواطر_مغيرية
عرض مشاركة واحدة
  #23  
قديم 25-06-18, 05:30 PM
أبو المغيرة عمرَ الأثريُ أبو المغيرة عمرَ الأثريُ غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 09-01-13
الدولة: قال ابن القيم رحمه الله من لمح بريق فجر الاجر هانت عليه التكاليف
المشاركات: 1,392
افتراضي رد: #خواطر_مغيرية

#خواطر_مغيرية (23):
فمعتقها أو موبقها (مهلكها) :
================
(كل الناس يغدو فبائع نفسه فمتعقها أو موبقها) ما أبلغ هذا الوصف النبوي.
إن المرء ليجد نفسه مترددا بين العتق والوَبْق ويتجسد ذلك في طاعة أخلص فيها لربه مع معصية غفل فيها عن ربه أو طاعة هي في حقيقتها أعظم معصية حيث أراد بها أن يقال هو مطيع أو هو صالح أو هو منفق وكريم أو هو عالم وفقيه فهذا ليته ما أطاع ولا أنفق ولا تعلم فإن رغبته في ثناء الناس أعظم من كل ذنب (من عمل عملا أشرك فيه معي غيري تركته وشركه).
وهذا التردد بين الإعتاق والإيباق متكرر طوال الحياة لكن المصيبة كل المصيبة أن يختم الله لك وأنت مُوبِق نفسك بعصيانه فحينها تخسر الخسارة التي لا عوض عنها.
ختم الله لنا ولكم بالحسنى.
إنه حري بنا أن نسعى في عتق أنفسنا وأحبابنا من النار فإن الأمر جد خطير والدنيا لحظات قليلة يعقبها حساب هو أضعاف أضعاف أيامها ثم يعقب الحساب خلود ولو تفكرنا في معنى الخلود بروية لعلمنا قدر الدنيا الحقيقي.
فيا لحسرة من باع الباقية بهذه الفانية ؛ واشترى بدنياه مقعدا في جهنم.
(يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمْ وَاخْشَوْا يَوْمًا لَا يَجْزِي وَالِدٌ عَنْ وَلَدِهِ وَلَا مَوْلُودٌ هُوَ جَازٍ عَنْ وَالِدِهِ شَيْئًا إِنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ فَلَا تَغُرَّنَّكُمُ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا وَلَا يَغُرَّنَّكُمْ بِاللَّهِ الْغَرُورُ )
إن الغفلة هي أساس الشر كله وإني لأحسها في نفسي وفي عموم إخواني ممن كان يضرب بهم المثل في يقظة القلب فقد ازداد إنشغال الناس بالدنيا في هذه السنوات الخمس (2013-2018) فبينا يظن المرء أنه الغافل وحده يجد من كان يظنه سندا وعونا ومذكرا في غفلة مثله وهذا والله شيء مخيف لمن تأمله فإن لم تتذكر ربك وعقابه ولم تجد من يذكرك به فكيف تنجو من يوم يحاسبك الله فيه على كل صغيرة وكبيرة ؟
نسأل الله أن يكرمنا بعفوه ويهب لنا من لدنه رحمة هو خالقنا المُرتَجَى لا حول لنا ولا قوة إلا به.
__________________



رحم الله امرءاً عرف قدر نفسه
اذا لم توقر أهل العلم فلاخير في علمك ولوكان جبالاً
هل تحفظ القران؟
رد مع اقتباس