عرض مشاركة واحدة
  #32  
قديم 09-11-16, 02:29 AM
أبو صهيب عدلان الجزائري أبو صهيب عدلان الجزائري غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 03-10-09
المشاركات: 1,553
افتراضي رد: مكتبة أحمد الخضري

تنبيه آخر:
هذا التنبيه يتعلق بجزء مجلس من أمالي النجاد رواية ابن مخلد - مخطوط
ذكر في بطاقة الجزء:
الكتاب: مجلس من أمالي النجاد وثلاثة أحاديث من حديثه - مخطوط
المؤلف: أبو بكر النجاد، أحمد بن سلمان بن الحسن بن إسرائيل بن يونس البغدادي (المتوفى: 348هـ)
رواية: أبو الحسين محمد بن محمد بن محمد بن إبراهيم بن مخلد البزار
ووقع في نهاية المجلس:
آخر المجلس والحمد لله رب العالمين وصلواته علي سيدنا محمد النبي وآله وصحبه أحمعين وحسبنا الله ونعم الوكيل
1- أخبرنا (1) أبو غالية محمد بن الحسن بن أحمد الباقلاني قراءة عليه ثنا أبو بكر أحمد بن محمد بن غالب البرقاني قراءة عليه في ربيع الآخر سنة خمس وعشرين وثمان مائة ثنا أبو بكر محمد بن جعفر بن محمد بن الأنباري قال ثنا محمد بن أحمد بن الرياحي ثنا يزيد بن هارون أنبا سفيان بن حسين عن الزهري عن سالم عن ابن عمر أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا كبر للصلاة رفع يديه حذو منكبيه وإذا ركع فعل مثل ذلك ولا يفعل مثل ذلك مع السجدتين.
2- حدثنا محمد بن أحمد ثنا روح بن عبادة ثنا محمد بن أبي حفصة ثنا ابن شهاب عن أبي سلمة بن عبد الرحمن وأبي عبد الله الأغر عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم على كل باب مسجد يوم الجمعة ملائكة يكتبون مجيء الرجال فإذا خرج الإمام طويت الصحف فالمهجر كالمهدي جزورا والذي يليه كالمهدي بقرة والذي يليه كالمهدي شاة والذي يليه كالمهدي الدجاجة والذي يايه كالمهدي البيضة.
3- حدثنا جعفر بن محمد بن شاكر الصائغ ثنا قبيصة ثنا سفيان عن منصور والأعمش عن سعيد بن عبيدة عن أبي عبد الرحمن السلمي عن علي عليه السلام قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ما منكم من أحد إلا قد كتب مقعده من الجنة ومقعده من النار قالوا أفلا نتكل يا رسول الله قال اعملوا فكل ميسر ثم قرأ "فأما من أعطى واتقى، وصدق بالحسنى، فسنيسره لليسرى، وأما من بخل واستغنى وكذب بالحسنى، فسنيسره للعسرى.
فسمع هذه الأحاديث الثلاثة أبو العباس أحمد وأبو المعالي عمر ابنا بنيمان بن عمر المستعملي (2) وروى عنه آخرون في (3) مائة (4) والحمد لله وحده.

قلت: هذه الأحاديث الثلاثة ليست من حديث النجاد كما يوهم عنوان الجزء وإنما هي من حديث أبي بكر الأنباري وهي موجودة في حديثه وهذا إسناد جزئه

تنبيه: الباقلاني هو أبو غالب لا أبو غالية ترجمته في السير وغيره

بارك الله فيكم أخي أحمد وشكر الله سعيكم
رد مع اقتباس