عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 26-09-11, 03:22 AM
عمرو بن هيمان بن نصر الدين عمرو بن هيمان بن نصر الدين غير متصل حالياً
وفقه الله
 
تاريخ التسجيل: 02-06-11
المشاركات: 1,590
افتراضي من هموم القراءة للشيخ عصام البشير - حفظه الله -

البشير عصام المراكشي
من هموم القراءة:
يحدُث لي أن أشرع في قراءة كتاب فأجده ضعيفا غثا لا فائدة فيه، أو فائدته قليلة، وقراءته محض تضييع للوقت (والغالب أن يكون المؤلف من المعاصرين، وقلّ أن أجد كتابا للمتقدمين يمكن وصفه بهذا).
وفي هذه الحالة أحار، ولا أدري ما أصنع، لأنني إن استمررت في القراءة ضيعت وقتي، وإن تركت الكتاب خشيت أن أفتح على نفسي باب التنقل بين الكتب دون إتمامها، وهذا باب إذا فتح لا ينغلق، فإن بعض الطلبة كلما ثقل عليه كتاب، تركه متعللا بأن غيره أولى منه.
ثم إن ترك الكتاب في وسطه، يجعلني لا أحتسبه ضمن الكتب التي قرأتها، فكلما ذكر الكتاب ما استطعت إلا أن أقول: قرأت بعضه، ولم أقرأه كله.
وأيضا فهنالك احتمال أن يكون في آخر الكتاب من الفائدة ما ليس في أوله!
فماذا أفعل؟
طريقتي التي استقر عليها أمري أنني أنهي الكتاب بطريقة القراءة السريعة. وأظن أن هذا أفضل الحلول. فما رأيكم؟
رد مع اقتباس