ملتقى أهل الحديث

ملتقى أهل الحديث (https://www.ahlalhdeeth.com/vb/index.php)
-   منتدى التخريج ودراسة الأسانيد (https://www.ahlalhdeeth.com/vb/forumdisplay.php?f=40)
-   -   تخريج أحاديث مصنف عبد الرزاق المرفوعة والموقوفة (https://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=362227)

محي الدين كلاب 27-01-16 09:58 AM

تخريج أحاديث مصنف عبد الرزاق المرفوعة والموقوفة
 
أنا محي الدين سامي محي الدين كلاب أقوم بتخريج أحاديث مصنف عبد الرزاق الصنعاني أنا وأخ لي, فإني أريد أحد من الأخوة أن يقوم بالقراءة لنا

محي الدين كلاب 15-04-16 08:08 AM

رد: تخريج أحاديث مصنف عبد الرزاق المرفوعة والموقوفة
 
[CENTER][B]مقتطفات من تخريج بعض أحاديث مصنف عبد الرزاق[/B][/CENTER]
6716 - عَبْدُ الرَّزَّاقِ، عَنْ رَجُلٍ، مِنْ أَهْلِ الْمَدِينَةِ، عَنْ سُهَيْلِ بْنِ أَبِي صَالِحٍ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ إِبْرَاهِيمَ التَّيْمِيِّ قَالَ: كَانَ النَّبِيُّ  يَأْتِي قُبُورَ الشُّهَدَاءِ عِنْدَ رَأْسِ الْحَوْلِ، فَيَقُولُ: «السَّلَامُ عَلَيْكُمْ بِمَا صَبَرْتُمْ فَنِعْمَ عُقْبَى الدَّارِ». قَالَ: وَكَانَ أَبُو بَكْرٍ وَعُمَرَ وَعُثْمَانَ يَفْعَلُونَ ذَلِكَ.
الإسناد فيه رجل من أهل المدينة وهو إبراهيم بن محمد بن أبى يحيى, متروك. تقريب التهذيب (ص: 93). كما أثبته برقم (6375), والحديث مرسل.

أبو عبدالله طارق بن عبدالله 15-04-16 01:43 PM

رد: تخريج أحاديث مصنف عبد الرزاق المرفوعة والموقوفة
 
يا أخي إبراهيم هنا هو إبراهيم بن محمد الفزاري وهو ثقة ، وليس ابن أبي يحيى المتروك.

كاوا محمد ابو عبد البر 15-04-16 05:15 PM

رد: تخريج أحاديث مصنف عبد الرزاق المرفوعة والموقوفة
 
أخي لدي ملاحظات حول المقصود بإبراهيم بن محمد هل هو الفزاري الثقة أو ابن أبي يحيى المتروك.
ان كان المتروك كما ذهب لذلك أخي محيي الدين ،فقد تابع عبد الرزاق الامام المجاهد عبد الله بن المبارك وهو لا يروي عن المتروك ،وروايته في تفسير الطبري.
وان كان الثقة فهو من شيوخ ابن المبارك لكن يعكر عليه قول عبد الرزاق أنه مدني والفزاري شامي !!!
[COLOR=Red] وعلى كل حال فلهذه الرواية علة أخرى وهي الارسال لأن مُحَمَّد بْن إِبْرَاهِيمَ التَّيْمِيّ تابعي.[/COLOR]

محي الدين كلاب 15-04-16 11:17 PM

رد: تخريج أحاديث مصنف عبد الرزاق المرفوعة والموقوفة
 
يا أحبتي عبد الرزاق روى عن إبراهيم بن محمد بن أبي يحيى, وكان يسميه رجل من أسلم ليواريه حيث قال ابن رجب: "وروى عبد الرزاق، عن رجل من أسلم - وهو إبراهيم بن أبي يحيى -". فتح الباري لابن رجب (3/ 316). وفي حديث 6375 - عَبْدُ الرَّزَّاقِ، عَنْ رَجُلٍ، مِنْ أَهْلِ الْمَدِينَةِ، عَنْ دَاوُدَ بْنِ الْحُصَيْنِ، عَنْ عِكْرِمَةَ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ قَالَ: «أَحَقُّ النَّاسِ بِالصَّلَاةِ عَلَى الْمَرْأَةِ زَوْجُهَا», نظرت في متابعاته فوجدته رجل من أسلم كما عينته متابعته برقم (6122) , وأيضاً في تهذيب الكمال إِبْرَاهِيم بْن مُحَمَّد بْن أَبي يحيى - واسمه سمعان - الأَسلميّ، مولاهم، أبو إسحاق المدني، أي أن المزي نسبه إلى أنَّه مدني.وأما إبراهيم بن محمد الفزاري شامي, وأيضاً نظرت في شيوخ الفزاري فلم أجد عبد الرزاق روى عنه....

أبو عبدالله طارق بن عبدالله 16-04-16 01:30 AM

رد: تخريج أحاديث مصنف عبد الرزاق المرفوعة والموقوفة
 
الحق أقول لك أني وجدت الشيخ أحمد شاكر في تحقيقه لتفسير الطبري و الشيخ الالباني في السلسلة الضعيفة اتفقا على تعيين إبراهيم بأنه الفزاري و استئنأست برواية عبد الله بن المبارك فابن المبارك ترك الرواية عن الاسلمي.
و كلامهم له وجاهة.
هذا و الله أعلم.

محي الدين كلاب 16-04-16 07:20 AM

رد: تخريج أحاديث مصنف عبد الرزاق المرفوعة والموقوفة
 
أخي أنا معك إن ابن المبارك روى عن ابراهيم بن محمد الفزاري وهذا منصوص عليه في كتب التراجم ولكن ما قولك بالمدني, هل الفزاري مشهور بأنه مدني, ما قولك في متابعاته برجل من أسلم, هل الفزاري مشهور عنه ذلك, أخي اني لا أتطاول على العلماء فكلهم أجلاء واني أمامهم لا أساوي شيء, ولكن أخي اني مجتهد فإن كان خطأ فمني ومن قلة زادي وعلمي, وإن كان صواب فهذا توفيق من الله عز وجل

أبو البراء المصري الأثري 16-04-16 04:20 PM

رد: تخريج أحاديث مصنف عبد الرزاق المرفوعة والموقوفة
 
أخي الكريم تقوم كلية الآداب جامعة الدمام بتحقيق وتخريج احاديث مصنف عبد الرزاق

محي الدين كلاب 16-04-16 05:28 PM

رد: تخريج أحاديث مصنف عبد الرزاق المرفوعة والموقوفة
 
إني أقوم بتخريج الأحاديث المرفوعة والموقوفة في كتاب مصنف عبد الرزاق بالطريقة المختصرة

محي الدين كلاب 23-04-16 09:26 PM

رد: تخريج أحاديث مصنف عبد الرزاق المرفوعة والموقوفة
 
6790- عَبْدُ الرَّزَّاقِ، عَنِ ابْنِ جُرَيْجٍ، عَنْ أَبِي الْحُوَيْرِثِ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ أَنَّ النَّبِيَّ - صلى الله عليه وسلم - مَاتَ وَهُوَ ابْنُ خَمْسٍ وَسِتِّينَ سَنَةً، وَأَبُو بَكْرٍ بِمَنْزِلَتِهِ، وَعُمَرُ بْنُ الْخَطَّابِ ابْنُ سِتٍّ وَخَمْسِينَ، وَعُثْمَانُ ابْنُ إِحْدَى وَسِتِّينَ "
الحديث ضعيف, مع أن إسناده حسن؛ لأنَّ فيه أبو الْحُوَيْرِث, صدوق. تقريب التهذيب (ص: 350)؛ لأنَّه قد خالف في رواية الثقات عن ابن عباس, حيث قال أن النبي - صلى الله عليه وسلم - حين توفي ابن ثلاث وستين، كما في صحيح البخاري (5/ 57) , وصحيح مسلم (4/ 1826).

كاوا محمد ابو عبد البر 23-04-16 10:17 PM

رد: تخريج أحاديث مصنف عبد الرزاق المرفوعة والموقوفة
 
أخي رواية وفاة النبي صلى الله عليه وسلم وهو ابن 65 سنة ثابتة عن ابن عباس رضي الله عنهما رواها عنه جماعة من الثقات وهي في صحيح مسلم والسنن وغيره.

أبو عبدالله طارق بن عبدالله 23-04-16 10:33 PM

رد: تخريج أحاديث مصنف عبد الرزاق المرفوعة والموقوفة
 
[QUOTE=محي الدين كلاب;2241229]6790- عَبْدُ الرَّزَّاقِ، عَنِ ابْنِ جُرَيْجٍ، عَنْ أَبِي الْحُوَيْرِثِ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ أَنَّ النَّبِيَّ - صلى الله عليه وسلم - مَاتَ وَهُوَ ابْنُ خَمْسٍ وَسِتِّينَ سَنَةً، وَأَبُو بَكْرٍ بِمَنْزِلَتِهِ، وَعُمَرُ بْنُ الْخَطَّابِ ابْنُ سِتٍّ وَخَمْسِينَ، [COLOR="Red"]وَعُثْمَانُ ابْنُ إِحْدَى وَسِتِّينَ[/COLOR] "
الحديث ضعيف, مع أن إسناده حسن؛ لأنَّ فيه أبو الْحُوَيْرِث, صدوق. تقريب التهذيب (ص: 350)؛ لأنَّه قد خالف في رواية الثقات عن ابن عباس, حيث قال أن النبي - صلى الله عليه وسلم - حين توفي ابن ثلاث وستين، كما في صحيح البخاري (5/ 57) , وصحيح مسلم (4/ 1826).[/QUOTE]

رواه الطبراني في المعجم الكبير من طريق عبد الرزاق (9/ 206، 10657) حدثنا إسحاق، عن عبد الرزاق، عن ابن جريج، عن أبي الحويرث، عن ابن عباس،أن النبي صلى الله عليه وسلم مات وهو ابن خمس وستين، وأبو بكر وهو بمنزلته، وعمر بن الخطاب ابن ست وخمسين، [COLOR="Cyan"][U]وعثمان ابن إحدى وثمانين.[/U][/COLOR].
وهو الصحيح في تحديد سن سيدنا عثمان عند وفاته.
هذا و الله أعلم.

محي الدين كلاب 24-04-16 06:34 AM

رد: تخريج أحاديث مصنف عبد الرزاق المرفوعة والموقوفة
 
أحبتي قال شعيب الأرنؤوط في حاشية مسند أحمد (3/416), إسناده على شرط مسلم، رجاله ثقات رجال الشيخين غير عمار بن أبي عمار مولى بني هاشم، فمن رجال مسلم- وهو وإن احتج به مسلم- قال البخاري في "التاريخ الصغير" 1/55 بعد أن ساق له هذا الحديث عن ابن عباس: لا يتابع عليه، وكان شعبة يتكلم في عمار، قلنا: وقد خالف في رواية الثقات عن ابن عباس أنه كان صلى الله عليه وسلم حين توفي ابن ثلاث وستين،
وقال الألباني في كتابه ضعيف سنن الترمذي (ص 412) عن وفاة النبي صلى اللله عليه وسلم: "شاذ".

كاوا محمد ابو عبد البر 24-04-16 01:07 PM

رد: تخريج أحاديث مصنف عبد الرزاق المرفوعة والموقوفة
 
أخي لم يتفرد عمار به ،فالصواب هو اعلال المتن لا السند .وبالتالي القول هو قول الشيخ الألباني بأنه شاذ.فاعلاله بالشذوذ هو الصواب.

محي الدين كلاب 24-04-16 03:26 PM

رد: تخريج أحاديث مصنف عبد الرزاق المرفوعة والموقوفة
 
بروركت أخي على معلومات القيمة, وجزيت خيراً, ولكن أنا هكذا فعلت حيث قلت الحديث ضعيف, والإسناد حسن, ولكن سوف أغيره وأقوال الحديث شاذ والإسناد حسن.

محي الدين كلاب 28-04-16 06:07 AM

رد: تخريج أحاديث مصنف عبد الرزاق المرفوعة والموقوفة
 
6385 - عَبْدُ الرَّزَّاقِ، عَنِ الثَّوْرِيِّ، عَنْ سَالِمٍ، عَنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ( )، عَنْ عُثْمَانَ أَبِي الْيَقْظَانِ، عَنْ زَاذَانَ، عَنْ جَرِيرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ ïپ² : «اللَّحْدُ لَنَا، وَالشَّقُّ لِغَيْرِنَا»( ).
قال المحقق: "وفي "ز" سالم بن عبد الرحمن". وروى البيهقي الحديث من طريق المصنف في كتابه السنن الكبرى (3/ 572), وصرح بأنه مسلم بن عبد الرحمن. والطبراني من طريق المصنف في كتابه المعجم الكبير (2/ 317), وذكر أن الراوي هو سلمة بن عبد الرحمن, ولكن بدون واسطة عثمان أبي اليقظان عن زاذان. وسفيان الثوري روى الحديث عن عثمان أبي اليقظان مباشرة بدون واسطة. مسند أحمد (31/ 546). وقال البيهقي: " كذا رواه عبد الرزاق عن الثوري ورواه وكيع والفريابي وجماعة عن سفيان عن عثمان بن عمير، لم يذكروا فيه مسلم بن عبد الرحمن". السنن الكبرى (3/572). وكأن البيهقي يشير أن المصنف وهم هنا كما هو واضح. وأيضاً فيه عثمان بن عمير أبي اليقظان, ضعيف. تقريب التهذيب (ص: 386). والحديث حديث حسن بطرقه, قاله شعيب الأرنؤوط حاشية مسند أحمد (31/ 546).

محي الدين كلاب 03-05-16 10:46 AM

رد: تخريج أحاديث مصنف عبد الرزاق المرفوعة والموقوفة
 
7111 - عَبْدُ الرَّزَّاقِ، عَنْ مُغِيرَةَ، عَنْ فُضَيْلٍ، عَنْ إِبْرَاهِيمَ قَالَ: «إِذَا كَانَ دَيْنُكَ فِي ثِقَةْ فَزَكَّهُ، وَإِنْ كُنْتَ تَخَافُ عَلَيْهِ التَّلَفَ فَلَا تُزَكَّهُ حَتَّى تَقْبِضَهُ».
إسناده ضعيف؛ لأنَّ فيه إرسال المصنف عن المغيرة بن مقسم, كما أشرت في المقدمة.

محي الدين كلاب 07-05-16 11:37 AM

رد: تخريج أحاديث مصنف عبد الرزاق المرفوعة والموقوفة
 
7347 - عَبْدُ الرَّزَّاقِ، عَنِ ابْنِ جُرَيْجٍ قَالَ: سَمِعْتُ عَمْرَو بْنَ دِينَارٍ، يُحَدِّثُ أَنَّ عُثْمَانَ «أَبَى أنْ يُجِيزَ هَاشِمَ بْنَ عُتْبَةَ الْأَعْوَرِ وَحْدَهُ عَلَى رُؤْيَةِ هِلَالِ رَمَضَانِ».
إسناده ضعيف؛ لأنَّ فيه إرسال عمرو بن دينار عن عثمان بن عفان. انظر تاريخ وفاتهما. تقريب التهذيب (ص: 385, و 421). ولكن في رواية ابن أبي شية في مصنفه (2/ 320): "عَمْرِو بْنِ دِينَارٍ، قَالَ: أَخْبَرَنَا عُثْمَانُ". أي أنَّ هنا صرح بالسماع, ولكن نظرت إلى نسخة ثانية من مصنف ابن أبي شيبة ( 4/106), بتحقيق أبو محمد أسامة بن إبراهيم بن محمد, وأوضحت أنَّه خطأ.

محي الدين كلاب 11-05-16 08:01 AM

رد: تخريج أحاديث مصنف عبد الرزاق المرفوعة والموقوفة
 
7529 - عَبْدُ الرَّزَّاقِ، عَنْ مَعْمَرٍ، عَنْ عَاصِمِ بْنِ سُلَيْمَانَ قَالَ: سَأَلْتُ أَبَا هُرَيْرَةَ( ) عَنِ الرَّجُلِ يَحْتَجِمُ وَهُوَ صَائِمٌ؟ قَالَ: «أَرَأَيْتَ إِنْ غُشِيَ عَلَيْهِ»( ).
قال المحقق: "كذا في "ص" وفي "ز" أبا العالية". قلت: عاصم الأحول لم يروي عن أبي هريرة, ولم يلقه. انظر تاريخ وفاتهما. تقريب التهذيب (ص: 285, و680). والصواب أبو العالية, والله أعلم. وعليه إسناده صحيح, ورجاله ثقات.

محي الدين كلاب 15-05-16 11:38 PM

رد: تخريج أحاديث مصنف عبد الرزاق المرفوعة والموقوفة
 
7812 - عَبْدُ الرَّزَّاقِ، [...]( ) عَنْ أَبِي إِسْحَاقَ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مُرَّةَ، عَنِ الْحَارِثِ، عَنْ عَلِيٍّ قَالَ: «لَا تَتَعَمَّدْ صِيَامَ يَوْمِ الْجُمُعَةِ»( ).
سقط شيخ المصنف كما هو واضح, ولكن لم أجد من ذكره عن المصنف وعين شيخه, ولكن رأيت المصنف برقم (7712), روى عن معمر والثوري، عن أبي إسحاق به. ولعله روى الحديث عنهما, والله أعلم. وإسناده ضعيف؛ لأنَّ فيه الحارث بن عبد الله الأعور, ضعيف. تقريب التهذيب (ص: 146).

محي الدين كلاب 24-05-16 07:09 AM

رد: تخريج أحاديث مصنف عبد الرزاق المرفوعة والموقوفة
 
8226 - عَبْدُ الرَّزَّاقِ، قَالَ: قَالَ ابْنُ جُرَيْجٍ: وَأَخْبَرَنِي مُحَمَّدٌ( 1)، أَنَّهُ سَمِعَ عِكْرِمَةَ، مَوْلَى ابْنِ عَبَّاسٍ، يَقُولُ فِي الضَّبُعِ: «أَنْزَلَهَا رَسُولُ اللَّهِ ïپ² صَيْدًا، وَقَضَى فِيهَا كَبْشًا نَجْدِيًّا»( 2).
(1)قال المحقق: "كذا في "ص" و "ز", ولعل الصواب معمر".
(2) رجاله ثقات, والحديث مرسل. وقال الشافعي ,...,: "وهذا حديث لا يثبت مثله لو انفرد", قال الشيخ (أي البيهقي): وإنما قاله لانقطاعه ثم أكده بحديث ابن أبي عمار , عن جابر , وحديث ابن أبي عمار حديث جيد تقوم به الحجة , قال أبو عيسى الترمذي: سألت عنه البخاري , فقال: هو حديث صحيح , قال الشيخ: وقد روي حديث عكرمة موصولاً. السنن الكبرى (5/ 299). قلت: والحديث الموصول ليس بالقوي, كما قال البيهقي في كتابه معرفة السنن والآثار (7/ 406).

محي الدين كلاب 24-05-16 08:26 PM

رد: تخريج أحاديث مصنف عبد الرزاق المرفوعة والموقوفة
 
من أخطاء محقق مصنف عبد الرزاق
8293 - عَبْدُ الرَّزَّاقِ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مُحَرِّرٍ، عَنْ قَتَادَةَ قَالَ: كَتَبَ أَبُو مُلَيْحِ بْنُ أُسَامَةَ إِلَى أَبِي عُبَيْدَةَ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ يَسْأَلُهُ عَنْ بَيْضِ النَّعَامِ يُصِيبُهُ الْمُحْرِمُ؟ فَكَتَبَ إِلَيْهِ أَبُو عُبَيْدَةَ، أَنَّ عَبْدَ اللَّهِ بْنَ مَسْعُودٍ كَانَ يَقُولُ: «فِيهِ صِيَامُ يَوْمٍ أَوْ إِطْعَامُ مِسْكِينٍ»
قَالَ: وَسَمِعْتُ قَتَادَةَ، يُحَدِّثُ عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ حُصَيْنٍ( 1)، عَنْ أَبِي مُوسَى الْأَشْعَرِيِّ أَنَّهُ قَالَ: «فِيهِ صِيَامُ يَوْمٍ أَوْ إِطْعَامُ مِسْكِينٍ» قَالَ عَبْدُ اللَّهِ بْنُ مُحَرِّرٍ: وَسَمِعْتُ مُعَاوِيَةَ بْنَ قُرَّةَ، يُحَدِّثُ عَنْ رَجُلٍ مِنَ الْأَنْصَارِ مِثْلَهُ(2 ).
(1) وفي السنن الكبرى للبيهقي (5/ 340), عبيد الله بن الحصين. وقال المحقق: "ولم أجد أحداً يسمى عبد الله بن حصين, وأما "عبيد الله بن الحصين" فمذكور في الجرح والتعديل، يروي عن حذيفة". قلت: هو عبد الله بن الحصين العجلي الذي روى عنه حذيفة. الجرح والتعديل (5/ 40). أما عبد الله بن الحصين, فقد ذكره ابن حجر في كتابه تعجيل المنفعة (1/ 733), وذكره ابن سعد بعبد الله بن حصين. الطبقات الكبرى (7/ 189). وأما ابن أبو حاتم ذكره بعبد الله بن حصن. الجرح والتعديل (5/ 39), وهو أبو مدينة السدوسي, روى عن أبو موسى الأشعري, وثقه ابن جبان. انظر: تعجيل المنفعة (1/ 733). ولعله صحف في رواية البيهقي من عبد الله بن الحصين إلى عبيد الله بن الحصين.
(2) للحديث ثلاث أسانيد, أسانيدهم منكره؛ لأنَّ فيه عبد الله بن مُحَرَّرٍ الجزري, متروك. تقريب التهذيب (ص: 320), وأيضاً الإسناد الأول فيه إرسال أبو عبيدة بن عبد الله بن مسعود, عن أبيه عبد الله بن مسعود. جامع التحصيل (ص: 204).

أحمد بن علي صالح 25-05-16 06:58 PM

رد: تخريج أحاديث مصنف عبد الرزاق المرفوعة والموقوفة
 
جميل تحقيقك وتخريجك مع وجود إخوة افاضل ينبهونك على بعض المسائل من أمثال أحبابنا الكرام كاوا محمد ابو عبد البر و أبو عبدالله طارق بن عبدالله , جزاكم الله خيرا ً جميعاً.

محي الدين كلاب 26-05-16 05:54 AM

رد: تخريج أحاديث مصنف عبد الرزاق المرفوعة والموقوفة
 
بوركت أخي وجزاك الله كل خير, وأنى مشكور لأخوتي الذين نبهوني على بعض المسائل, ومشكور لأخوتي الذين يدعون لي بظهر الغيب, وأشكر الله عز وجل بأن وفقني لهذا, والحمد لله رب العالمين.

محي الدين كلاب 29-05-16 09:55 AM

رد: تخريج أحاديث مصنف عبد الرزاق المرفوعة والموقوفة
 
8564 - عَبْدُ الرَّزَّاقِ، عَنْ قَيْسِ بْنِ الرَّبِيعِ، عَنْ إِسْمَاعِيلَ بْنِ سَمِيعٍ، عَنْ مَالِكِ بْنِ عُمَيْرٍ، عَنْ وَالَانَ أَبِي عُرْوَةَ الْمُرَادِيِّ( 1) قَالَ: رَجَعْتُ إِلَى أَهْلِي فَوَجَدْتُ شَاةً لَنَا مَذْبُوحَةً، فَقُلْتُ لِأَهْلِي: مَا شَأْنُهَا؟ فَقَالُوا: خَشِينَا أَنْ تَمُوتَ قَالَ: وَفِي الدَّارِ غُلَامٌ لَنَا سَبِيٌّ لَمْ يَصَلِّ، فَذَبَحَهَا فَأَتَيْتُ ابْنَ مَسْعُودٍ فَسَأَلْتُهُ؟ فَقَالَ: «كُلُوهُ»(2 ).
(1) أشار ابن الجوزي, والذهبي, بأنه وَالَانَ أبو عروة المُرَادِيّ. انظر: الضعفاء والمتروكون (3/ 182), وميزان الاعتدال (4/ 331), وأشار البخاري, وابن حبان بأنَّه وَالَانَ الحَنَفيّ, ولم يذكرا وَالَانَ أبو عروة المُرَادِيّ. انظر: التاريخ الكبير (8/ 185), والثقات (5/ 497). وفرق بينهم ابن أبي حاتم, وأبو المحاسن الدمشقي, وابن كثير, فذكروا وَالَانَ الحَنَفيّ, ووالَانَ أبو عروة المُرَادِيّ. انظر: الجرح والتعديل (9/ 44), والإكمال في ذكر من له رواية في مسند الإمام أحمد من الرجال (ص: 454), والتكميل في الجرح والتعديل ومعرفة الثقات والضعفاء والمجاهيل (2/ 66), وقال عبد الواحد بن زياد: شيخ من بني عجل، ولم يسمه. وقال أبو معاوية: "والان، ولم ينسبه". التاريخ الكبير (8/ 185), وأشار ضياء الدين المقدسي والمزي بأنَّه وَالانَ الْعِجْلِيّ. المستخرج من الأحاديث المختارة مما لم يخرجه البخاري ومسلم في صحيحيهما (1/ 125), وتهذيب الكمال (27/ 152). وقال ابن حجر بعدما ذكر والان, قال: ذبح أهلي شاة: "لعله الذي جهله أبو حاتم الآتي". لسان الميزان (8/ 373). قلت: ومن الواضح أنَّ الأئمة اختلفوا في اسمه كما هو واضح, لذلك لم أجده في تذكرة الحفاظ, ولا تعجيل المنفعة, والأرج أنَّهم كلهم شخصُ واحد, كما هو واضح والله أعلم. ملاحظة ولا يروي عنه أحمد في مسنده, إنما روى عن وَالَانَ الْعَدَوِيّ, وهو وَالانُ بن بَيْهَس, انظر: مسند أحمد (1/ 193), وذكرهما أبو المحاسن وفرق بينهما في كتابه الإكمال في ذكر من له رواية في مسند الإمام أحمد من الرجال (ص: 454), لتميز بينهما وبين وَالَانَ الْعَدَوِيّ, الذي روى له أحمد في مسنده, والله أعلم.
(2) إسناده حسن؛ لأنَّ فيه قيس بن الربيع, ووَالَانَ أبو عروة المُرَادِيّ, كلاهما صدوق. وقال أبو حاتم, والدارقطني: "مجهول". الجرح والتعديل (9/44), والتكميل في الجرح والتعديل ومعرفة الثقات والضعفاء والمجاهيل (2/ 66) . قلت: ذكره ابن حبان في الثقات (5/497), ووثقه ابن خزيمة, وعلق عليه ابن كثير فقال: " ولعل ابن خزيمة إنما وثق". أي قال وثق. التكميل في الجرح والتعديل ومعرفة الثقات والضعفاء والمجاهيل (2/ 66), وذكره البخاري في كتابه التاريخ الكبير (8/ 185).

محي الدين كلاب 29-05-16 09:56 AM

رد: تخريج أحاديث مصنف عبد الرزاق المرفوعة والموقوفة
 
8564 - عَبْدُ الرَّزَّاقِ، عَنْ قَيْسِ بْنِ الرَّبِيعِ، عَنْ إِسْمَاعِيلَ بْنِ سَمِيعٍ، عَنْ مَالِكِ بْنِ عُمَيْرٍ، عَنْ وَالَانَ أَبِي عُرْوَةَ الْمُرَادِيِّ( 1) قَالَ: رَجَعْتُ إِلَى أَهْلِي فَوَجَدْتُ شَاةً لَنَا مَذْبُوحَةً، فَقُلْتُ لِأَهْلِي: مَا شَأْنُهَا؟ فَقَالُوا: خَشِينَا أَنْ تَمُوتَ قَالَ: وَفِي الدَّارِ غُلَامٌ لَنَا سَبِيٌّ لَمْ يَصَلِّ، فَذَبَحَهَا فَأَتَيْتُ ابْنَ مَسْعُودٍ فَسَأَلْتُهُ؟ فَقَالَ: «كُلُوهُ»(2 ).
(1) أشار ابن الجوزي, والذهبي, بأنه وَالَانَ أبو عروة المُرَادِيّ. انظر: الضعفاء والمتروكون (3/ 182), وميزان الاعتدال (4/ 331), وأشار البخاري, وابن حبان بأنَّه وَالَانَ الحَنَفيّ, ولم يذكرا وَالَانَ أبو عروة المُرَادِيّ. انظر: التاريخ الكبير (8/ 185), والثقات (5/ 497). وفرق بينهم ابن أبي حاتم, وأبو المحاسن الدمشقي, وابن كثير, فذكروا وَالَانَ الحَنَفيّ, ووالَانَ أبو عروة المُرَادِيّ. انظر: الجرح والتعديل (9/ 44), والإكمال في ذكر من له رواية في مسند الإمام أحمد من الرجال (ص: 454), والتكميل في الجرح والتعديل ومعرفة الثقات والضعفاء والمجاهيل (2/ 66), وقال عبد الواحد بن زياد: شيخ من بني عجل، ولم يسمه. وقال أبو معاوية: "والان، ولم ينسبه". التاريخ الكبير (8/ 185), وأشار ضياء الدين المقدسي والمزي بأنَّه وَالانَ الْعِجْلِيّ. المستخرج من الأحاديث المختارة مما لم يخرجه البخاري ومسلم في صحيحيهما (1/ 125), وتهذيب الكمال (27/ 152). وقال ابن حجر بعدما ذكر والان, قال: ذبح أهلي شاة: "لعله الذي جهله أبو حاتم الآتي". لسان الميزان (8/ 373). قلت: ومن الواضح أنَّ الأئمة اختلفوا في اسمه كما هو واضح, لذلك لم أجده في تذكرة الحفاظ, ولا تعجيل المنفعة, والأرج أنَّهم كلهم شخصُ واحد, كما هو واضح والله أعلم. ملاحظة ولا يروي عنه أحمد في مسنده, إنما روى عن وَالَانَ الْعَدَوِيّ, وهو وَالانُ بن بَيْهَس, انظر: مسند أحمد (1/ 193), وذكرهما أبو المحاسن وفرق بينهما في كتابه الإكمال في ذكر من له رواية في مسند الإمام أحمد من الرجال (ص: 454), لتميز بينهما وبين وَالَانَ الْعَدَوِيّ, الذي روى له أحمد في مسنده, والله أعلم.
(2) إسناده حسن؛ لأنَّ فيه قيس بن الربيع, ووَالَانَ أبو عروة المُرَادِيّ, صدوق. وقال أبو حاتم, والدارقطني: "مجهول". الجرح والتعديل (9/44), والتكميل في الجرح والتعديل ومعرفة الثقات والضعفاء والمجاهيل (2/ 66) . قلت: ذكره ابن حبان في الثقات (5/497), ووثقه ابن خزيمة, وعلق عليه ابن كثير فقال: " ولعل ابن خزيمة إنما وثق". أي قال وثق. التكميل في الجرح والتعديل ومعرفة الثقات والضعفاء والمجاهيل (2/ 66), وذكره البخاري في كتابه التاريخ الكبير (8/ 185).

محي الدين كلاب 04-06-16 06:54 AM

رد: تخريج أحاديث مصنف عبد الرزاق المرفوعة والموقوفة
 
وهم عبد الرزاق عن سفيان الثوري
8826 - أَخْبَرَنَا عَبْدُ الرَّزَّاقِ، عَنِ الثَّوْرِيِّ، عَنِ الْعَلَاءِ بْنِ الْمُسَيِّبِ، عَنْ أَبِيهِ، أَوْ عَنْ رَجُلٍ، عَنْ أَبِي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ قَالَ: " يَقُولُ الرَّبُّ تَبَارَكَ وَتَعَالَى: إِنَّ عَبْدًا وَسَّعْتُ عَلَيْهِ الرِّزْقَ، فَلَمْ يَفِدْ إِلَيَّ فِي كُلِّ أَرْبَعَةِ أَعْوَامٍ لَمَحْرُومٌ "( ).
إسناده ضعيف؛ لأنَّ أخرجه الطبراني في كتابه المعجم الأوسط (1/ 155) من طريق المصنف عن الثوري، عن العلاء بن المسيب، عن أبيه، عن أبي سعيد الخدري مرفوعاً, بتغير بعض ألفاظه, ولم يذكر فيه "أو عن رجل". وقال الطبراني: "لم يرفع هذا الحديث عن سفيان إلا عبد الرزاق". المعجم الأوسط (1/ 155). وقال البيهقي: "ورواه أيضاً ابن أبي عمر، عن عبد الرزاق، عن الثوري، عن العلاء بن المسيب، عن أبيه مرفوعاً، ورواه محمد بن رافع، عن عبد الرزاق موقوفاً على أبي سعيد". شعب الإيمان (6/ 35). وقال ابن حجر: "وقال عبد الرزاق أخبرنا سفيان الثوري عن العلاء بن المسيب به قلت اختلف فيه على العلاء". المطالب العالية بزوائد المسانيد الثمانية (6/288). قلت: كأنَّهم يشرون إلى وهم عبد الرزاق عن سفيان الثوري, كما أشرت في المقدمة, والله أعلم. والحديث صحيح؛ لأنَّ متابعاته صححها الألباني في كتابه سلسلة الأحاديث الصحيحة (4/ 221), ولكن لفظ "خمسة أعوام".

محمد يحيى المغاورى 04-06-16 10:01 AM

رد: تخريج أحاديث مصنف عبد الرزاق المرفوعة والموقوفة
 
جزاك الله خير ا أخي محي الدين على هذا العمل الطيب لكن ما وجدته في كلامك أن عبد الرزاق يدلس تدليس الشيو خ وهذا ما أستبعده فقد قرأة أن عبد الرزاق غاب عنه أصحاب الحديث فتعلق باستار الكعبة ومما قال أمدلس أنا والله أعلم بصحة هذه القصة وهذا يشير إلى أن عبد الرزاق كان لا يدلس أصلا السوأل هنا هل ثبت أن عبد الرزاق يدلس أم أنها مجرد تهمة هو منها برئ

محي الدين كلاب 04-06-16 10:29 AM

رد: تخريج أحاديث مصنف عبد الرزاق المرفوعة والموقوفة
 
أخي بوركت وجزاك الله كل خير, أنا لم أعمل دراسة كاملة لعبد الرزاق, ولكن قال الذهبي في كتابه ميزان الاعتدال (2/609): "وطلب العلم وهو ابن عشرين سنة", وخالفت هذا القول؛ لأني وجد رواية في صحيح مسلم تدلل على أنَّه طلب العلم وعمر19 سنة, ولعل مقصد الذهبي أنَّه أكب على العلم وعمر 20 سنة.
وقال ابن حجر في كتابه طبقات المدلسين (ص 34): "وقد جاء عن عبد الرزاق التبريء من التدليس قال حججت فمكثت ثلاثة أيام لا يجيئني أصحاب الحديث فتعلقت بالكعبة فقلت يا رب ما لي أكذب أنا أمدلس أنا أبقية بن الوليد أنا فرجعت إلى البيت فجاؤني ويحتمل أن يكون نفي الاكثار من التدليس بقرينة ذكره بقية".
قلت: ولقد أثبت في تخريج لأحاديث مصنف عبد الرزاق إرسال المصنف عن بعض الشيوخ, ولكن مع المراعة ما في المصنف من السقط التي بالأسانيد, حيث كنت لا أقتنع بتدليس المصنف بعد أن أبحث عن الرواية المصنف خارج مصنف عبد الرزاق, وكثير ما وجدتها خار مصنف عبد الرزاق وأثبت أن فيها سقط في الإسناد لا التدليس, وهناك بعض الأحاديث لم أجدها خارج مصنف عبد الرزاق ووجدت انقطاع بين عبد الرزاق وشيخه, فأشرت إلى إرساله فيها وهيه قليله لا تذكر كما أشار ابن حجر في كلامه, والله أعلم

محي الدين كلاب 08-06-16 01:54 PM

رد: تخريج أحاديث مصنف عبد الرزاق المرفوعة والموقوفة
 
مخالفتي لبعض العلماء في الحكم على بعض الأحاديث
9055 - أَخْبَرَنَا عَبْدُ الرَّزَّاقِ، عَنِ ابْنِ جُرَيْجٍ قَالَ: أَخْبَرَنَا عُبَيْدُ اللَّهِ بْنُ أَبِي يَزِيدَ، أَنَّ عَبْدَ الرَّحْمَنِ بْنَ طَارِقِ بْنِ عَلْقَمَةَ، أَخْبَرَهُ، عَنْ أُمِّهِ: «أَنَّ النَّبِيَّ ïپ² كَانَ إِذَا حَاذَى مَكَانًا مِنْ دَارِ يَعْلَى - نَسِيَهُ عُبَيْدُ اللَّهِ - اسْتَقْبَلَ الْبَيْتَ، ثُمَّ دَعَا» قَالَ ابْنُ جُرَيْجٍ: وَكُنْتُ أَنَا أَطُوفُ وَعَبْدُ اللَّهِ بْنِ كَثِيرٍ الدَّارِيُّ حَتَّى إِذَا جِئْنَا ذَلِكَ الْمَكَانَ اسْتَقْبَلَ الْبَيْتَ، ثُمَّ دَعَا، وَقَالَ: «قَدْ بَلَغَنِي فِي هَذَا الْمَكَانِ شَيْءٌ»(1 ).
للحديث إسنادان, أما الأول إسناده حسن؛ لأنَّ فيه عبد الرحمن بن طارق بن علقمة، صدوق. فائدة: "أجمع الأئمة على جهالته, قلت: ذكره ابن حبان في الثقات (5/ 105), وأخرج حديث ضياء المقدسي في كتابه لأحاديث المختارة (8/132), وأخرج له النسائي هذا الحديث في سننه (5/213), وقال الذهبي عن الذين أخرج لهم النسائي في سننه: "وقد احتج به النسائي في سننه". سير أعلام النبلاء (9/ 311). وقوى ابن حجر حديثه انظر: الإصابة في تمييز الصحابة (3/416). وأما عن اضطراب حديثه عن أبيه، وقال: عن عمه. تهذيب التهذيب (6/ 201). وقال البخاري: " عن عمه، عن النبي ïپ²، ولم يصح". التاريخ الكبير (5/ 298). وقال ابن حجر: " فروى,..., من طريق عمرو بن عليّ، عن أبي عاصم، عن ابن جريج، عن عبيد اللَّه بن أبي يزيد، عن عبد الرّحمن بن طارق بن علقمة، أخبره عن أبيه أن النبيّ ïپ² ... الحديث وهذا وهم ممن دون عمرو بن علي، فقد أخرجه النّسائيّ عنه، فقال عن أمه. ولم يقل عن أبيه... ورواه البرساني عن ابن جريج، فقال: عن عمه، فهذا اضطراب يعلّ به الحديث؛ لكن يقوى أنه عن أمه لا عن أبيه ولا عن عمه ". انظر: الإصابة في تمييز الصحابة (3/ 415- 416). وأخرج الإمام أحمد هذا الحديث في حديث أم عبد الرحمن بن طارق بن علقمة. مسند أحمد (45/ 453). وقال ابن حجر: " واغتر الضّياء المقدسيّ بنظافة السّند، فأخرجه من طريق الطّبرانيّ في «المختارة»، وهو غلط". الإصابة في تمييز الصحابة (3/416). قلت: إنما قال هذا؛ لأنَّ أخرجه عن أبيه. لأحاديث المختارة (8/ 132). وقال ابن حجر: "لكن يقوى أنه عن أمه لا عن أبيه ولا عن عمه". الإصابة في تمييز الصحابة (3/ 416). قلت: أي العلماء نفوى الإضطراب عن أمه, والحديث هنا عن عن أمه, الذي قوى ابن حجر الحديث به. وأما الثاني إسناده صحيح موقوف.


الساعة الآن 08:59 AM.

vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.