ملتقى أهل الحديث

ملتقى أهل الحديث (https://www.ahlalhdeeth.com/vb/index.php)
-   منتدى شؤون الكتب والمطبوعات (https://www.ahlalhdeeth.com/vb/forumdisplay.php?f=19)
-   -   الضعفاء ت : بشار عواد ؟ (https://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=354712)

عبدالله بن سلمة 02-08-15 04:28 PM

الضعفاء ت : بشار عواد ؟
 
[CENTER]بسم الله الرحمن الرحيم [/CENTER]

ما رأيكم في طبعة د. بشار عواد لضعفاء العقيلي وهل تتفوق على سابقاتها ؟

عبدالرحمن بن حسن القنوي 02-08-15 09:26 PM

رد: الضعفاء ت : بشار عواد ؟
 
هل طبعت بدار الغرب الإسلاميّ؟ نرجُو التعريفَ.

حمدان السهلي 03-08-15 01:53 AM

رد: الضعفاء ت : بشار عواد ؟
 
أول مايقابلك ثمنها الباهض

عبدالرحمن بن حسن القنوي 03-08-15 02:15 AM

رد: الضعفاء ت : بشار عواد ؟
 
وهل طُبع كتاب التمهيد بتحقيقه أم لا؟

حمدان السهلي 03-08-15 06:40 AM

رد: الضعفاء ت : بشار عواد ؟
 
التمهيد على وشك الصدور والله أعلم كم سيكون سعره

عبدالرحمن بن حسن القنوي 03-08-15 07:02 PM

رد: الضعفاء ت : بشار عواد ؟
 
شكرًا أخانا الكريم.

ابو عمر الطائفي 11-08-15 10:56 AM

رد: الضعفاء ت : بشار عواد ؟
 
للرفع

عمر آل حسن 11-08-15 04:06 PM

رد: الضعفاء ت : بشار عواد ؟
 
قال عنها الشريف حاتم العوني :

طُبع كتاب (الضعفاء) للعقيلي ، بتحقيق الدكتور بشار عواد معروف وابنه الدكتور محمد . وطبع دار الغرب الإسلامي .
وقد اعتمدت هذه الطبعة على نسختين خطيتين : الجزائرية العتيقة وهي الأصل ، ونسخة الظاهرية .
وأهمية هذه الطبعة ترجع إلى أمور ، منها :
١- أنها رجعت إلى نسخة عتيقة جدا ، لم يكن رجع إليها المحققون السابقون (قلعجي ، والسلفي ، والسرساوي) ، وهي ترجع للقرن الرابع الهجري ، فقد نُسخت سنة ٣٨٨هـ ، أي بعد وفاة المؤلف العقيلي بـ ٦٦ سنة فقط ، وكاتبها يروي الكتاب عن تلميذ العقيلي المباشر : يوسف بن الدخيل المكي .
٢- الجهد المبذول في التحقيق ، ضبطا وتعليقا وتخريجا . من محقق قدير ، في حجم الدكتور بشار عواد (وفقه الله) .
وقد ضرب الدكتور بشار في مقدمة التحقيق أمثلة مهمة لجهده في تقويم نص الكتاب وفي التعليق عليه .
وأرجو أن تكون هذه الطبعة أفضل طبعات الكتاب ، رغم أنها لم ترجع إلى نسخة برلين التي رجع إليها الدكتور مازن السرساوي .
ونسخة برلين رغم نقصانها ما يزيد على النصف ، إلا أنها تمثل الإخراج الثاني للكتاب .
فالعقيلي أخرج الكتاب إخراجين ، أي كتبه ، ثم بعد ذلك عدل فيه وصوب ، وأخرجه إخراجا ثانيا . وما أشبه فكرة هذا الإخراج بفكرة الطبعة الثانية المنقحة والمزيدة ، في الطبعات المعاصرة للمؤلفين .
والإخراج هو ما عبّر عنه الدكتور بشار في مقدمة تحقيقه بـ(الإبراز) .
ولا أدري لماذا لم يحرص الدكتور بشار على نسخة برلين ، رغم أنها ألصق بنسخة الجزائر العتيقة ، فهي تمثل الإخراج الثاني للكتاب أيضا . خاصة مع كثرة الأخطاء في نسخة الجزائر العتيقة ، رغم أهميتها وعتاقتها ، كما نبه إلى ذلك الدكتور بشار نفسه .
وهناك ملحوظة أخرى : وهي التفريق الجازم لدى المحقق (وفقه الله) بين أمرين : الأول : روايات الكتاب باختلاف رواته عن المؤلف ، والثاني : هو إبرازات المؤلف (إخراجاته لكتابه) !
إذ لا شك أن بعض اختلاف روايات التلاميذ عن المؤلفين لا يكون ناشئا عن اختلاف إبرازات المؤلفين ، ولكن بعضها يكون ناشئا عنها .
فمثلا : عامة اختلافات الموطأ للإمام مالك ناشئة من تغييرات يجريها الإمام مالك نفسه على الموطأ ، فهي وإن كانت روايات لتلاميذ متعددين ، لكنها تمثل أيضا إبرازات متعددة للمؤلف الإمام مالك .
وهذا هو الذي وقع في كتاب العقيلي ، فرغم ما ذكره الدكتور بشار ، من كون يوسف ابن الدخيل قد روى إبرازين للمؤلف ، أحدهما هو ما وافقه عليه الخزاعي راوي نسخة الظاهرية ، لكن ذلك لا ينفي أن الإبراز الثاني يمثل رواية ثانية لابن الدخيل عن العقيلي .
وهنا يأتي تساؤل مهم ، لم أجد الدكتور بشارا أجاب عليه :
إذا كان العقيلي قد أخرج الكتاب إخراجين ، كان أحدهما بعد الأول ، وفي الثاني اختلاف في بعض اجتهادات العقيلي ، فسيكون الإخراج الثاني هو المعتمد عند العقيلي نفسه . وكان ينبغي على تلميذه الذي سمع منه الإخراجين وهو يوسف ابن الدخيل ( كما تبناه الدكتور بشار) أن لا يروي عنه إلا ما عرف أنه آخر اجتهاديه والأخير من ترجيحه والذي استقر عليه رأيه .
هذا هو الواجب ، وهو المعتاد .
فلماذا روى يوسف ابن الدخيل الإبرازين ؟!
كما أني آخذ على هذه الطبعة أمرا آخر : وهو أنها لم تذكر العنوان الصحيح للكتاب ، رغم كونه قد ورد في مقدمة الجزء الثاني من نسخة الجزائر العتيقة .
وهو العنوان الذي كنت قد نبهت عليه في كتابي (العنوان الصحيح للكتاب) ، قبل أن يُطبع الكتاب به في طبعة حمدي السلفي وطبعة السرساوي .
وهو : (كتاب الضعفاء ممن نُسب إلى الكذب ووضع الحديث ، ومن غلب على حديثه الوهم ، ومن [يُتهم] في بعض حديثه ، ومجهول روى ما لا يتابَع عليه ، وصاحب بدعة كان يغلو فيها ويدعو إليها ، وإن كانت حاله مستقيمة ).
وما بين معكوفتين ورد خطأ في مقدمة تحقيق الدكتور بشار ( يهم) ج١ ص٨ ، والصواب هو ما ذكرته ، كما في طبعة السرساوي ، والمقصود به : الذي يتهم بالكذب في حديث الناس وإن لم يثبت عنه الوضع في الحديث النبوي .

عبدالرحمن بن حسن القنوي 11-08-15 04:20 PM

رد: الضعفاء ت : بشار عواد ؟
 
جزاكمُ اللهُ خيرًا على الإفادة.

مازن مالك 12-08-15 09:26 AM

رد: الضعفاء ت : بشار عواد ؟
 
لعل فضيلة الشيخ حاتم العوني لم يقف على طبعة دار التأصيل للكتاب فقد طبعوه مضبوطا ومحققا على النسخة الجزائرية العتيقة


الساعة الآن 09:15 AM.

vBulletin الإصدار 3.8.11

حَيَّاكُمُ اللهُ فِيْ مُلْتَقَى أَهْلِ الْحَدِيْثِ

Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.